الرئيسية | الوطن الجزائري | جزائر اليوم ..قراءة في زيارة بلا جدوى لرئيس فرنسا

جزائر اليوم ..قراءة في زيارة بلا جدوى لرئيس فرنسا

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 


كنزة فروي 

1- بين رئيس ذليل و رجل صريح : هل نساء الجزائر أصبحن غير قادرات على إنجاب بومدين ثانية؟

...ما جاء في عنوان جريدة الشروق : بوتفليقة يتفادى إحراج هولند ويتجاهل مطلب الإعتذار للجزائر .... وأنا أقرأ المقال تذكرت الرئيس الراحل هواري بومدين في خطاب ألقاه في يوم ما عن العمال الجزائريين العاملين في فرنسا بعد تعرضهم للقهر من السلطات الفرنسية.خطاب كان في القمة.جعل فرنسا ترى العين الحمراء. قال في ما أذكره . انه يفضل أن يأكل الجزائري تراب بلاده على أن يعيش البذخ تحت القهر . أما الآن فنحن نخجل. نخجل.كلمة نخجل جميلة في المعنى.لكن اعتقد أنها ليست في موضعها.انا من نفسي نأكل التراب و لا نجعل فرنسا العجوز أي زاوية لفرض نفسها علينا. أعيد و اكرر.أكل التراب و لا فرض الآخر رأيه علينا.أرجوك اسمع هذا يا رئيس الجزائر ، إن أردت الذل فهو لك أما الجزائري لا يريد أن يكون ذليل .... 

2- "أين المليارات وأين جزائر العز والكرامة؟" :

... ينبغي الكف عن الكلام الفارغ والانتقال من الأقوال إلى الأفعال يا رئيس الجزائر ، ولا يعقل أن ينتظر الجزائريون التغيير من هولاند في حين رئيسنا غائب تماما ولا يستطيع أن يخطو عشرة أمتار بمفرده. العالم يتقدم والجزائر تتراجع. بعض المغتربين يريدون مساعدة بلادهم لكنهم عندما يعودون إلى الجزائر، لا تقدم الحكومة لهم أية مساعدة. أنظروا الدولة لم تستطع حتى إيواء المتضررين من زلزال بومرداس عام 2003 في شقق عادية. فأين المليارات إذن وأين جزائر العز والكرامة التي وعدتنا بها يا رئيسنا ؟ 

3-استقبل الشعب الجزائري الرئيس هولند و كأنه نبي الله أو المهدي المنتظر و منهم من قبل حتى يده ، ...و أنا كنت أتمنى أن يستقبل الجزائريون هولاند بمسيرات سلمية تجوب الشوارع تنادي بالحرية وبتجريم الاستعمار وتمجيد الشهداء والإنتقام لـ " ذراع الشرف " التي أهانونا بها في عيد ثورتنا .. كم كنت أتمنى أن يحفظ الجزائريون ماء وجوههم أمام الفرنسيين في هذا اليوم ...ولكن لا تأسفن على غدر الزمان لطالما رقصت على جثث الأسود كلاب ولا تحسبن برقصها تعلوا مقاما ستبقى الأسود اسود والكلاب كلاب...

4- لقد صرح قبل قليل الرئيس الفرنسي هولند في سؤال طرح عن قضايا الذاكرة حيت أجاب أن زيارته ليس للاعتذار على جرائم الاستعمار و لا حتى للكلام على دلك :....أرى أنه من غير المعقول أن تعترف فرنسا بالمجازر التي ارتكبها الأتراك في حق الأرمن، ولا تعترف بمجازرها في حق الجزائريين! لقد استعمرت فرنسا الجزائر ووجدت فيها 90 بالمائة متعلمين، وخرجت منها وقد خلفت وراءها 92 بالمائة من الأميين! لابد من فتح هذا الملف التاريخي على رحابته ومعالجته بما يليق به ..

5- زيارة بلا جدوى : في الأخير ما علي أن أقول إلا أن جرائم فرنسا في الجزائر لا يطالها النسيان ولا التقادم ولا يمكن القفز عليها وممارسة سياسة الهروب إلى الأمام، ورغم ترحيبهم بضيوفهم عملا بقيمنا وأصالتنا، إلا أن زيارتهم لا معنى لها بدون التقديم بالاعتراف والاعتذار الرسمي على الأقل من طرفهم....ولن أتكلم عن أسبوع بدون دراسة لطلابنا بتلمسان و البلديات الفارغات....إلى مفترق اخر مع جزائر اليوم


 

 

شوهد المقال 4969 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

علاء الأديب ـ العلاقات الإنسانية بين الازلية و الوضعية

علاء الأديب على الرغم من كثرة العلاقات الإنسانية التي تربط الناس ببعضهم و على الرغم من تنوع الأواصر التي تتميز بها تلك العلاقات إلا أن التصنيف
image

سعيد خطيبي ـ عزيزي خالد

 سعيد خطيبي    عزيزي خالد،أعجز عن تصديق ما حدث! لا تزال في السّجن؟ حُكم عليك بعامين؟ هل هذه مسرحيّة عبثيّة؟أنت تحتاج إلى ورق وقلم، كاميرا ولابتوب، كي
image

محمد هناد ـ الجزائر ...ثلاثة أطراف مسؤولة عن الأزمة

د. محمد هناد    تمر الجزائر بأزمة حادة متعددة الجوانب، بما في ذلك على مستوى التربية والأخلاق. بطبيعة الحال، هذه الأزمة ليست وليدة اليوم بل
image

طارق السكري ـ عندما نَـ/ تبكي الأوطان

طارق السكري             في أعماقي ! أشجارٌ ماطرةٌ تبكي جدرانٌ تشربُ أنفاسي لا أدري! تركض بي .. تبكي أنهارٌ مذ نبت الحزنُ على نافذتي سُحُباً
image

عثمان لحياني ـ سبعة أشهر ..كلام لا بد منه ..الإعلام في الجزائر

عثمان لحياني  في 23 فبراير الماضي صدر بيان لمجلس الوزراء تَضَمن " تكليف رئيس الجمهورية للحكومة بتسوية الوضعية القانونية للقنوات المستقلة حتى تتكيف مع قانون السمعي
image

الجنرال عبد العزيز مجاهد ّ مديرا للمعهد العالي للدراسات الاستراتجية الشاملة " خبر صادم

عثمان سابق  عبد العزيز مجاهد مديراً عاماً للمعهد العالي للدراسات الإستراتيجية الشاملة.. اللهم لا حسد.. لكن بصراحة الخبر "صادم".. أن يكونَ مستشارا أمنياً قد
image

عبد الجليل بن سليم ـ سلطة الحراك بين Stanley Milgram و Miguel Benasayag

 د. عبد الجليل بن سليم  بعد مرور القوة التي عملها النظام و تعيينه للرئيس بعد إنتخابات 12/12, الحراك (هنا أتكلم على الحراك كسلوك و ليس
image

العربي فرحاتي ـ فلسطين المشكلة ...وكيف تواجهنا

 د. العربي فرحاتي  تواجه إسرائيل كعصابة مغتصبة للحقوق الفلسطينية منذ أن ورطها الانجليز فيها واستوطنوها في أرض غير أرضها. بموجب وعد بلفور؛ مشكلتها مع المقاومة
image

نجيب بلحيمر ـ الواقعية بعين مهزوم

نجيب بلحيمر  مع كل قرار ظالم، مع كل خطوة تخطوها السلطة على الطريق الخطأ يخرج علينا العقلانيون والواقعيون بمحاكمات لا تقل قساوة عن تلك التي
image

ناصر جابي ـ الدستور الجزائري: العيوب والتحديات القديمة نفسها

د. ناصر جابي  لم يكن الجزائريون محظوظون مع دساتيرهم منذ الاستقلال، لا في طريقة إعدادها ولا في التحديات التي تصادفها كوثيقة أساسية، يفترض فيها

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

5.00
Free counter and web stats