الرئيسية | الوطن الجزائري | جباب محمد نور الدين ـ السير في الاتجاه المخالف و المسدود

جباب محمد نور الدين ـ السير في الاتجاه المخالف و المسدود

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image
د. جباب محمد نور الدين 
 
قبل سفري إلى الشرق وإقامتي المؤقتة فيه للدراسة ،كنت قد قرأت عن الاستبداد الشرقي كما وصفه "هيغل" وبعده " ماركس" كنت أميل إلى تفسير ماركس بحكم الشباب و الحماس، لكن وأنا في الشرق ومعايشتي للأحداث و الوقائع تحررت من أوهام كثيرة لأني عشت في قلب الملل و النحل و الطوائف و الاستبداد والظلم والقهر و الإذلال و امتهان كرامة الإنسان .
بعد مذبحة مدينة حماة التي دكت بالطائرات والدبابات و راح ضحيتها في ليلة واحدة عشرات الآلاف من النساء و الأطفال ، تعرفت على طالب بكلية الهندسة بجامعة دمشق، حدثنا كيف تم في تلك الليلة بمدينة حماة اغتصاب شقيقاته الأربع ووالدته من طرف الميليشيات التي كانت تسمى " سرايا الدفاع " التي كان يقودها المجرم" رفعت الأسد" .
نعم اغتصبوا أربع شقيقاته و والدته وهي ليست حالة معزولة لقد اغتصبوا في تلك الليلة الكثير من النساء من طرف الميليشيا " سرايا الدفاع" وهي مليشيا علوية ، عدت من المشرق برؤية أخرى مغايرة ومختلفة، وكنت أقول يجب، نحن الجزائريون، أن نسير في طريق آخر ووجهة أخرى، و إذا كان لابد من لقاء مجموعة بشرية واسعة، وهي من مطالب العصر، فالحديث يجب أن يكون عما أسميته " الأمة المغاربية "
أحدات التسعينيات و المذابح و المجازر التي عرفتها الجزائر ، حررتني أيضا من الكثير الكثير من الأوهام ، ومثلما عشت مجزرة مدينة حماة ، عشت أيضا مجزرة يوم الجمعة الحزين التي راح ضحيتها عشرات مئات الجزائريين في دقائق معدودات ، ومثلما عشت الاستبداد والفساد في الشرق عشته في الجزائر .
لكن لم أكن أتوقع أن تصل الأمور حد انتزاع الجنسية عن المخالفين ،مثلما عشت هذه المأساة في المشرق ، إننا نسير في الطريق الخطأ و المخالف و المسدود ، تماما مثلما سار فيه المشرق وانتهى إلى ما هو عليه .

شوهد المقال 186 مرة

التعليقات (1 تعليقات سابقة):

في 12:57 11.03.2021
avatar
انتزاع جنسية تهديد جديد بالطبع يا استاذي الكريم نحن في الاتجاه الخطأ

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

جلال خَشِّيبْ ـ "النهاية الجديدة للتاريخ" بَرَاغ خانا

إعداد وترجمة: جلال خَشِّيبْ، باحث مشارك أول بمركز دراسات الإسلام والشؤون العالمية (CIGA) مجلّة المصلحة القومية، 06 مارس 2021، الولايات المتحدّةالكلمات المفتاحيّة: الجيوبولتيك، العلوم السياسية، نهاية
image

حكيمة صبايحي ـ جلالة "الهايشر"

حكيمة صبايحي  من أطلق لفظة "الهايشر" على الشعب الجزائري؟ ماذا تعني لفظة "الهايشر"؟ طبعا لا يمكن أن تعني إلا لفظة سوقية تحط من شأن الشعب الجزائري،
image

جمال الدين طالب ـ لماذا يزعجهم "التاجديتيون"؟ بعض الأفكار لمحاولة الفهم ...

بقلم: حسني قيطونيترجمة: جمال الدين طالب تحليل ممتاز للباحث والمخرج الأستاذ حسني قيطوني نشره اليوم على صفحته على فيسبوك ولم أستطع الانتظار لترجمته بسرعة للعربية ومستقبلا
image

Kitouni Hosni ـ Pourquoi les Tadjadit dérangent ?

Kitouni HosniQuelques idées pour tenter de comprendre...Le cas Mohamed Tadjadit a provoqué une controverse au sein du Hirak et bien au-delà. Pour la première
image

نصرالدين قاسم ـ الجمعة 112 الحراك راسخ في السلمية ولكل حدث حديث..

نصرالدين قاسممثل أحرار السلمية في توادهم وتعاضدهم وتضامنهم كمثل الجسد الواحد إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر والحمى.. في الجمعة الثانية عشرة
image

حماد صبح ـ قراءة في كتاب " السهم المرتد " رفيف دروكر

 حماد صبح يتناول هذا الكتاب أحداث الانتفاضة الفلسطينية الثانية التي انفجرت في 28 سبتمبر 2000 احتجاجا على زيارة شارون إلى المسجد الأقصى ، وتعبيرا عن غضب
image

"أُريد ابنا واثقا في نفسه" أول إصدار للكاتبة " مريم عبد الحميد شريبط" عن دار قيرطا للنشر والتوزيع.

الوطن الثقافي ـ ح . و  يصدر عن دار قيرطا للنشروالتوزيع بقسنطينة أول مُؤلف للكاتبة والأُستاذة "مريم عبد الحميد شريبط"، بعُنوان " أُريد ابنا واثقا
image

يسين بوغازي ـ الفٌلول ضد شباب الرئيس ؟!

  يسين بوغازي   رٌفع لثامٌ  زمن تشريعي جزائري ، رفع بمقاسات  جزائر  جديدة  فبدا  غريبا عجيبا يحتاج قراءة وتأمل ؟! 
image

سعيد لوصيف ـ في مسألة الوحدة والمجتمع المفتوح

د. سعيد لوصيف   في مسألة الوحدة والمجتمع المفتوح : أو كيف ينبغي أن يتجه التفكير في مأسسة الصراعية في ديناميكية التحول.. شرعنة معيار عام يحتكم إليه
image

رشيد زياني شريف ـ ماكينة الإعلام، مخلب العصابة

د. رشيد زياني شريف  مرة أخرة، ومن جديد، تتوّحد كافة وسائل الإعلام، المكتوبة منها والمرئية، المعربة والمفرنسة، "العلمانيةّ و"الإسلامية"، الحداثية والمحافظة، في الدفاع كلها عن الجلاد

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats