الرئيسية | الوطن الجزائري | مكتب الأمم المتحدة لحقوق الإنسان يدعو الجزائر إلى إنهاء استخدام العنف ضد المتظاهرين المسالمين

مكتب الأمم المتحدة لحقوق الإنسان يدعو الجزائر إلى إنهاء استخدام العنف ضد المتظاهرين المسالمين

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

أعرب مكتب الأمم المتحدة لحقوق الإنسان عن القلق البالغ بشأن تدهور وضع حقوق الإنسان في الجزائر واستمرار وتزايد القمع ضد أعضاء الحراك المنادي بالديمقراطية.

وقال روبرت كولفيل المتحدث باسم المكتب إن الاحتجاجات، التي كانت متواصلة على الإنترنت بسبب الجائحة ، استؤنفت في الشوارع خلال الأسابيع ا لأخيرة. وأضاف أن السلطات ترد على تلك الاحتجاجات بنفس الأسلوب القمعي الذي اُتبع عامي 2019 و2020.

وأشار إلى "العدد الهائل من الحوادث بأنحاء البلاد، التي استخدمت فيها قوات الأمن قوة غير ضرورية أو مفرطة واعتقالات تعسفية لقمع المتظاهرين السلميين". ووفق معلومات موثوقة، اُعتقل مئات الأفراد منذ استئناف الاحتجاجات في الثالث عشر من شباط/فبراير. 

وقال المتحدث إن هذه التطورات تكرر ما حدث عامي 2019 و2020، حيث اعتقل واحتجز 2500 شخص على الأقل بسبب نشاطهم السلمي. وأضاف أن المقاضاة الجنائية التي شهدها العامان الماضيان للنشطاء والمدافعين عن حقوق الإنسان والطلاب والصحفيين والمدونين والمواطنين العاديين المعارضين، استمرت خلال أول شهرين من العام الحالي.

وقال كولفيل إن الصحفيين اُعتقلوا لتغطية المظاهرات، كما تم حظر 16 موقعا إعلاميا مستقلا على شبكة الإنترنت معروفا بتقاريره النقدية.

وأضاف أن بنودا مُصاغة بأسلوب غامض في قانون العقوبات الجزائري، تُستخدم لتقييد حرية التعبير ومقاضاة من يعبرون عن آراء معارضة. ووفق تقارير ذات مصداقية، تمت مقاضاة نحو 1000 شخص للمشاركة في الحراك أو نشر رسائل منتقدة للحكومة على وسائل التواصل الاجتماعي.

ووفق بعض التقارير يُحتجز حاليا 32 شخصا على الأقل بسبب ممارستهم المشروعة لحقوقهم، ويواجه بعضهم عقوبات سجن مطولة فيما يظل آخرون في الحجز رهن المحاكمة.

وقال المتحدث باسم مكتب الأمم المتحدة لحقوق الإنسان إن المكتب تلقى أيضا ادعاءات بالتعذيب وسوء المعاملة في الاحتجاز، بما في ذلك العنف الجنسي.

ودعا المكتب السلطات الجزائرية إلى وقف استخدام العنف ضد المتظاهرين المسالمين، وإنهاء الاعتقالات والاحتجازات التعسفية. وحث السلطات على الإفراج الفوري وغير المشروط عن جميع من اعتقلوا أو احتجزوا تعسفيا لمزاعم تأييدهم للحراك، وإسقاط كل التهم الموجهة ضدهم.

كما دعا المتحدث السلطات الجزائرية إلى إجراء تحقيقات عاجلة ومحايدة وفعالة في جميع ادعاءات التعذيب وسوء المعاملة ومحاسبة المسؤولين عن ذلك وكفالة التعويض للضحايا.

وحث مكتب حقوق الإنسان السلطات على إلغاء البنود والسياسات القانونية التي تستخدم لمقاضاة الأشخاص الذين يمارون حقوقهم في حرية التعبير والرأي والتجمع السلمي.

شوهد المقال 189 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

جلال خَشِّيبْ ـ "النهاية الجديدة للتاريخ" بَرَاغ خانا

إعداد وترجمة: جلال خَشِّيبْ، باحث مشارك أول بمركز دراسات الإسلام والشؤون العالمية (CIGA) مجلّة المصلحة القومية، 06 مارس 2021، الولايات المتحدّةالكلمات المفتاحيّة: الجيوبولتيك، العلوم السياسية، نهاية
image

حكيمة صبايحي ـ جلالة "الهايشر"

حكيمة صبايحي  من أطلق لفظة "الهايشر" على الشعب الجزائري؟ ماذا تعني لفظة "الهايشر"؟ طبعا لا يمكن أن تعني إلا لفظة سوقية تحط من شأن الشعب الجزائري،
image

جمال الدين طالب ـ لماذا يزعجهم "التاجديتيون"؟ بعض الأفكار لمحاولة الفهم ...

بقلم: حسني قيطونيترجمة: جمال الدين طالب تحليل ممتاز للباحث والمخرج الأستاذ حسني قيطوني نشره اليوم على صفحته على فيسبوك ولم أستطع الانتظار لترجمته بسرعة للعربية ومستقبلا
image

Kitouni Hosni ـ Pourquoi les Tadjadit dérangent ?

Kitouni HosniQuelques idées pour tenter de comprendre...Le cas Mohamed Tadjadit a provoqué une controverse au sein du Hirak et bien au-delà. Pour la première
image

نصرالدين قاسم ـ الجمعة 112 الحراك راسخ في السلمية ولكل حدث حديث..

نصرالدين قاسممثل أحرار السلمية في توادهم وتعاضدهم وتضامنهم كمثل الجسد الواحد إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر والحمى.. في الجمعة الثانية عشرة
image

حماد صبح ـ قراءة في كتاب " السهم المرتد " رفيف دروكر

 حماد صبح يتناول هذا الكتاب أحداث الانتفاضة الفلسطينية الثانية التي انفجرت في 28 سبتمبر 2000 احتجاجا على زيارة شارون إلى المسجد الأقصى ، وتعبيرا عن غضب
image

"أُريد ابنا واثقا في نفسه" أول إصدار للكاتبة " مريم عبد الحميد شريبط" عن دار قيرطا للنشر والتوزيع.

الوطن الثقافي ـ ح . و  يصدر عن دار قيرطا للنشروالتوزيع بقسنطينة أول مُؤلف للكاتبة والأُستاذة "مريم عبد الحميد شريبط"، بعُنوان " أُريد ابنا واثقا
image

يسين بوغازي ـ الفٌلول ضد شباب الرئيس ؟!

  يسين بوغازي   رٌفع لثامٌ  زمن تشريعي جزائري ، رفع بمقاسات  جزائر  جديدة  فبدا  غريبا عجيبا يحتاج قراءة وتأمل ؟! 
image

سعيد لوصيف ـ في مسألة الوحدة والمجتمع المفتوح

د. سعيد لوصيف   في مسألة الوحدة والمجتمع المفتوح : أو كيف ينبغي أن يتجه التفكير في مأسسة الصراعية في ديناميكية التحول.. شرعنة معيار عام يحتكم إليه
image

رشيد زياني شريف ـ ماكينة الإعلام، مخلب العصابة

د. رشيد زياني شريف  مرة أخرة، ومن جديد، تتوّحد كافة وسائل الإعلام، المكتوبة منها والمرئية، المعربة والمفرنسة، "العلمانيةّ و"الإسلامية"، الحداثية والمحافظة، في الدفاع كلها عن الجلاد

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats