الرئيسية | الوطن الجزائري | محمد هناد ـ أهو استفتاء أم استهتار ؟

محمد هناد ـ أهو استفتاء أم استهتار ؟

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image
د. محمد هناد 
 
غدا، الفاتح من نوفمبر، سيجري الاستفتاء على مشروع الدستور الجديد. ربط الاستفتاء بهذه الذكرى يوحي بما فعله الفيس في انتخابات ديسمبر 1991 حين خاطب الناس بهذا الكلام : «صوتك أمانة تحاسَب عليها يوم القيامة»!يعني انتخب الفيس وإلا كان مصيرك جهنم. واليوم، الخطاب هو «شارك في الاستفتاء وصوِّت بنعم وإلا أنت خائن للوطن»! هذا الربط يدل على إصرار نظام الحكم على البقاء رغم أنف الحراك ورغم كل المآسي التي تسبب فيها منذ الاستقلال. إنهم يريدون أن نبقى دائما ملتصقين بأول نوفمبر وكأن ساعة الجزائر بدأت مع هذا التاريخ وتوقفت عنده بينما هم يفعلون بنا ما شاءوا !
يدّعي المروجون لمشروع الدستور الجديد أنه إنما جاء ليستجيب لمطالب الحراك ؛ علما أن الحراك لم يدعُ أبدا إلى وضع دستور جديد بل اكتفى بالمطالبة بتطبيق المادتين 7 و 8 من الدستور الساري المفعول. والحال أن كلمة الحراك تعني عند أنصار «الجمهورية الجديدة» المزعومةأمرا آخر، أي ما يسمونه بـ «الحراك المبارك الأصيل» وليس الحراك هكذا من دون صفة، ويقصدون به ذلك الذي بفضله تمكنوا من طرد الجماعة القديمة واحتلال مكانها. بالنسبة إليهم، الحراك، كما يصفونه، انتهى باستقالة الرئيس المخلوع. في حين أن الحراك من دون وصف، بالعكس، يعني «يتنحاو ڤاع» !
من المحزن أن يجد المتتبع لتطور الأوضاع السياسية في الجزائر نفسه مضطرا إلى استعمال كلام سوقي وهو يرى الحكَّام الجدد يتصرفون تصرف الشواكر المعروف في زمن العصابة، مانعين كل صوت معارض للاستفتاء المزعوم بحيث لم نرَ في الحملة وعلى شاشات القنوات الوطنية إلا الأحزاب والتنظيمات التي شاركت في لقاء اللئام ذلك الذي شهدته القاعة البيضاوية في فبراير 2019 احتفاءً بنزول موالاها عند رغبتها بالترشح لعهدة خامسة.
نتمنى أن لا تنطلي الحيلة على الناخبين هذه المرة وهم يرون كيف انفرد نظام الحكم الحالي بالقرار، مستندا في ذلك – أكثر من أي وقت مضى – على القوة العسكرية وعلى غلق الساحة الإعلامية كما لم يحدث أبدا من قبل بحيث جعلها لا تسبِّح إلا بحمده. إضافة إلى غياب تام للمعارضة. النص الدستوري المقترَح نفسه ينطوي على مكيدة : كثرة مواده (225) تجعلك كلما استظهرت بمادة أُخرجت لك مادة مضادة تنفيها. يعني الريح في الشبك ! هذا، وأغلب الظن أن يعرف الدستور الجديد نفس المصير الذي عرفته الدساتير التي سبقته ؛ فبعد صخب مفتعل، سيدخل في سبات عميق، في انتظار دستور آخر جديد يزيحه من سريره.
تبّاً لنوفمبر هذا الذي شُرع التسلّط والعجز والفساد باسمه !

شوهد المقال 273 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

الذكرى السنوية الأولى لرحيل الدكتور الشيخ عشراتي

الوطن الثقافي   منذ سنة بالضبط خسرت البيض ركنا من أركانها، وارتاح الكثير من الجبناء لرحيل قلم أزعجهم كثيرا، لمس الراحل كل النقاط بكل شجاعة، ولم يخش
image

أحمد سليمان العمري ـ كورونا المتحوّر: هل اللقاح فعّال ضد الطفرة الجديدة؟

د.أحمد سليمان العمري ـ دوسلدورف  يُعتبر عيد الميلاد هذا العام في بريطانيا هو الأسوأ منذ الحرب العالمية الثانية. قبل أيام من نهاية الفترة الانتقالية لخروج الأخيرة
image

وجيدة حافي ـ ما ذنب الحُكومة إذا لم يتحرك الملك والرئيس

وجيدة حافي كل الشعوب العربية تُطالب بإسقاط حُكوماتها وتغيير وزرائها عند أي زلة أو خطأ بسبب فشلهم في تحقيق التنمية
image

عفاف الصادق ترشة ـ هالة عبسي وتغيير نظرة المرأة السوفية للرياضة

عفاف الصادق ترشة    المتتبع للتغيرات الإجتماعية الحاصلة خلال السنوات الأخيرة في الجنوب الجزائري وفي ولاية الوادي تحديداً ، تأثيراً ملموساً على نظرة المجتمع السوفي الصحراوي "
image

رشيد زياني شريف ـ سخرية الأقدار؟ بل "كلُ نفسٍ بما كسبتْ رهينةٌ"

د. رشيد زياني شريف  يوم 16 يناير 2020، يصادف الذكرى 29 لعودة بوضياف من منفاه، على رأس المجلس الأعلى للدولةHCE بعد انقلاب 11 يناير 1992،
image

مريم الشكيلية ـ وجوه متشابهة

مريم الشكيلية ـ سلطنة عمان  يا سيدي....الحزن توأم الشتاء وبملامح خريفية......عندما يغزوك الحزن تنكمش مشاعرك ويتقلص فرحك...كذا الشتاء يجعلك متشبثا" بدفئ سترتك ويديك متشابكة وكأنها تشعل
image

.شكري الهزَّيل ـ ذباب الاستبداد والفساد!!

د.شكري الهزَّيل تبدو الأمور أحيانا كثيرة خارج النص واحيانا بكامل نصها وأخرى بلا نص ولا معنى ولا فحوى عبر ازمان تزمَّنت زمانها وأماكن تمكَّنت مكانها
image

عفاف الصادق ترشة ـ منصات التواصل الإجتماعي مكان للصراعات الثقافية الإفتراضية

عفاف الصادق ترشة   مع بروز ما سمي بمنصات التواصل الاجتماعي إكتسح مفهوم الثورة السلوكية لرواده والذي عكس الغطاء الخارجي لثقافة ومجموعة التوجهات الفردية المنحازة بواقع الثقافة
image

وليد عبد الحي ـ المقاومة الفلسطينية والجهة الخامسة خلال السنوات الاربع القادمة

أ.د.وليد عبد الحي تتعامل الدراسات المستقبلية مع متغير تسميه المتغير " قليل الاحتمال عظيم التأثير"(Low Probability-High Impact ) ،أي المتغير الذي يكون احتمال حدوثه محدودا لكن
image

حكيمة صبايحي ـ انتظرتها نصف قرن، وسأنتظرها ما تبقى لي من عمر: ثورة الشرف

حكيمة صبايحي  اندلعت وطنيا، ثورة الشرف السلمية الجزائرية الراهنة يوم الجمعة 22 فيفري 2019، وتلتها مسيرات الجامعة منذ الثلاثاء 26 فيفري 2019 ـ على الأقل بالنسبة

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats