الرئيسية | الوطن الجزائري | حميد بوحبيب ـ لا لتكميم الأفواه لا لإسكات الأصوات الحرة الحرية لخالد درارني

حميد بوحبيب ـ لا لتكميم الأفواه لا لإسكات الأصوات الحرة الحرية لخالد درارني

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 

د . حميد بوحبيب 
 

خالد درارني، من ذلك النوع من البشر، إذا لقيتهم مرة واحدة في حياتك، سيبقى مطبوعا في ذاكرتك ووجدانك إلى الأبد.
المرة الأولى التي التقينا فيها، كانت عندما استضافني في قناة الشروق نيوز، في نشرة المساء (بالفرنسية طبعا)، في ركن ضيف اليوم.
وكانت المناسبة انعقاد ندوة حول الدارجة الجزائرية في مؤسسة ليغليسين.
بعد أن اتفقنا على الموعد، أرسل الي سيارة المؤسسة. وصلت قبل موعد النشرة بنحو 45 دقيقة ، ووجدته هناك ينتظر .
بعد التعارف وتبادل أرقام هواتفنا...شرع يشرح لي مبدأ حصته، وكيف أنها من ست دقائق ضمن النشرة، وأنه يستضيف كل يوم من من شأنه أن يضيء مسألة ما أو يسهم في نقاش وطني حول مسألة حساسة...إلخ
وشرح لي بأن ست دقائق غير كافية لنقاش مستفيض، وأنه يعوّل عليّ وعلى قدرتي في إيصال الفكرة في أقصر وقت ممكن دون لف ولا دوران .
ثم راح يستفسر مني حول اللهجات من منظور تاريخي،وسوسيو-لساني. وأدركت من أسئلته أنه يعشق كل ما هو شعبي جزائري، متحمس لفكرة ترقية العامية والكتابة بها في مختلف أشكال الإبداع الأدبي .
وطيلة نصف ساعة تقريبا، أحاط بالموضوع عبر أسئلة دقيقة، وكنت أجيب بدقة ووضوح قدر الإمكان.
وعندما اطمأن بأنني امتلك رؤية واضحة للموضوع، راح يسألني عما إذا كنت قد ظهرت على الشاشة على المباشر، وهل أشعر بارتباك ما...
حين اطمأن أيضا بأنني مرتاح على الآخر، دعاني إلى الدخول معه إلى الأستوديو، واختار لي هو بنفسه مكان الجلوس، وراح يضبط الكرسي ليناسب قامتي ...الخ ثم بدأت الحصة على المباشر.
عند نهايتها ...جاء يصافحني، ويربت على كتفيّ، قائلا: « كنت هايل...ما تنساش تتصل بي كلما يكون عندك ولا عند أمثالك نشاط ثقافي، أدبي».
رافقني خالد إلى موقف السيارات، وأصر على السائق أن يوصلني إلى باب بيتي .
الاحترافية، الموضوعية، روح التواصل الإنساني الدافئ، هذا ما انطبع في ذهني و وجداني بشأنك يا خالد.
بالطبع لا داعي أن أضيف ما يعرفه الجميع ، من كون خالد درارني، مناضل من أجل الحريات والعدالة، ولم يخذل الحراك يوما. 
جريمة خالد الوحيدة هي أنه وفي لمهنته، صادق مع نفسه، يسير إلى جانب شعبه.
فكيف يسجن مثل هذا الرجل، ويبقى حثالة الصحافيين يتمتعون بالحرية لتلويث أجوائنا بخطاباتهم المقرفة، وانبطاحهم المخزي أمام زبانية النظام ..!

 

شوهد المقال 122 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

علاء الأديب ـ العلاقات الإنسانية بين الازلية و الوضعية

علاء الأديب على الرغم من كثرة العلاقات الإنسانية التي تربط الناس ببعضهم و على الرغم من تنوع الأواصر التي تتميز بها تلك العلاقات إلا أن التصنيف
image

سعيد خطيبي ـ عزيزي خالد

 سعيد خطيبي    عزيزي خالد،أعجز عن تصديق ما حدث! لا تزال في السّجن؟ حُكم عليك بعامين؟ هل هذه مسرحيّة عبثيّة؟أنت تحتاج إلى ورق وقلم، كاميرا ولابتوب، كي
image

محمد هناد ـ الجزائر ...ثلاثة أطراف مسؤولة عن الأزمة

د. محمد هناد    تمر الجزائر بأزمة حادة متعددة الجوانب، بما في ذلك على مستوى التربية والأخلاق. بطبيعة الحال، هذه الأزمة ليست وليدة اليوم بل
image

طارق السكري ـ عندما نَـ/ تبكي الأوطان

طارق السكري             في أعماقي ! أشجارٌ ماطرةٌ تبكي جدرانٌ تشربُ أنفاسي لا أدري! تركض بي .. تبكي أنهارٌ مذ نبت الحزنُ على نافذتي سُحُباً
image

عثمان لحياني ـ سبعة أشهر ..كلام لا بد منه ..الإعلام في الجزائر

عثمان لحياني  في 23 فبراير الماضي صدر بيان لمجلس الوزراء تَضَمن " تكليف رئيس الجمهورية للحكومة بتسوية الوضعية القانونية للقنوات المستقلة حتى تتكيف مع قانون السمعي
image

الجنرال عبد العزيز مجاهد ّ مديرا للمعهد العالي للدراسات الاستراتجية الشاملة " خبر صادم

عثمان سابق  عبد العزيز مجاهد مديراً عاماً للمعهد العالي للدراسات الإستراتيجية الشاملة.. اللهم لا حسد.. لكن بصراحة الخبر "صادم".. أن يكونَ مستشارا أمنياً قد
image

عبد الجليل بن سليم ـ سلطة الحراك بين Stanley Milgram و Miguel Benasayag

 د. عبد الجليل بن سليم  بعد مرور القوة التي عملها النظام و تعيينه للرئيس بعد إنتخابات 12/12, الحراك (هنا أتكلم على الحراك كسلوك و ليس
image

العربي فرحاتي ـ فلسطين المشكلة ...وكيف تواجهنا

 د. العربي فرحاتي  تواجه إسرائيل كعصابة مغتصبة للحقوق الفلسطينية منذ أن ورطها الانجليز فيها واستوطنوها في أرض غير أرضها. بموجب وعد بلفور؛ مشكلتها مع المقاومة
image

نجيب بلحيمر ـ الواقعية بعين مهزوم

نجيب بلحيمر  مع كل قرار ظالم، مع كل خطوة تخطوها السلطة على الطريق الخطأ يخرج علينا العقلانيون والواقعيون بمحاكمات لا تقل قساوة عن تلك التي
image

ناصر جابي ـ الدستور الجزائري: العيوب والتحديات القديمة نفسها

د. ناصر جابي  لم يكن الجزائريون محظوظون مع دساتيرهم منذ الاستقلال، لا في طريقة إعدادها ولا في التحديات التي تصادفها كوثيقة أساسية، يفترض فيها

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats