الرئيسية | الوطن الجزائري | طيبي غماري ـ الانانية التي تمنع اي تفكير عقلاني " حول الدكتوراه والماستر "

طيبي غماري ـ الانانية التي تمنع اي تفكير عقلاني " حول الدكتوراه والماستر "

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 

د. طيبي غماري 
 
بعد التصريح الغامض لمجلس الوزراء حول الدكتوراه والماستر انفجرت صفحات التواصل الاجتماعي بسيل من التعاليق والتحليلات التي يجمعها قاسم مشترك هو الانانية الذاتية المانعة لاي تفكير عقلاني في المسألة ، فالطلبة الذين لا زالو في مرحلة الليسانس والماستر هللوا للقرار لأنه يعطيهم بريق امل يبعدهم عن شبح البطالة لمدة قد تصل إلى سبع سنوات على أقل تقدير .
اما الطلبة الذين يوجدون في مرحلة الدكتوراه أو الذين ناقشوا اطاريحهم انزعجوا من القرار لأنهم رارو فيه الإطالة المزمنة لازمة بطالة حاملي الشهادات، إذ أن تطعيم هذا الجسم بالمزيد من المتخرجين الدكاترة يقضي نهائيا على حلم التوظيف المباشر ويجعل إمكانية التوظيف عن طريق المسابقة حلما لا يمكن أن يحققه الا من له أكتاف اعرض من أكتاف الفيل .
اما الدكاترة المشتغلين كاساتذة وباحثين فربطوا القرار بالشعبوية التي تريد أن تساوي الجميع بالجميع  ، كل هذه الانانيات لم تناقش الموضوع بجد وبصدق بل ناقشوه من باب تقيم الفوائد والخسائر الشخصية والذاتية  ، لماذا لا نناقش القرار او المقترح رغم غموضه بجدية؟ 
هناك الكثير من الأنظمة التعليمية في العالم التي تعمل بهذا الاسلوب، اي ان الحاصل على الليسانس أو الماستر يمكنه التسجيل في شهادة عليا بدون شروط أو بحد أدنى من الشروط البيداغوجية ومع ذلك ليس كل من يسجل في هذه المستويات يصبح دكتورا. ولكن هذه الدول التي تعتمد هذا الأسلوب من التكوين في الدكتوراه هي دول قوية اقتصاديا اي ان فرص التشغيل متوفرة في كل القطاعات وفي الكثير منها يكون وضع الدكتور افضل مائة مرة من وضعه في الجامعة، اما عندنا فالجامعة تبقى افضل ما يمكن أن يحلم به الدكتور وهذا يعني أنه اذا اعتمد هذا الأسلوب سيبقى المتخرحون بلا عمل لان الجامعة وصلت أو ستصل إلى حد التشيع الذي يمنعها من استيعاب الدكاترة الجدد .
مع ذلك يمكننا في مرحلة أولى وانتقالية في انتظار الوثبة الاقتصادية التي ننتظرها منذ الاستقلال، اعتماد هذا الأسلوب مع وضع معايير بيداغوحية محددة وواضحة كوضع معدلات دنيا للبكالوريا والليسانس او الماستر من أجل التسجيل في الدكتوراه مثلا 12/20 في البكالوريا و14/20 في الليسانس أو الماستر وتتغير بحسب التخصصات وأهميتها. كما يمكن إخضاع الطالب المسجل في الدكتوراه إلى امتحان صارم في نهاية التكوين النظري. نعم اعتقد انه اقتراح قابل للنقاش لأن المسابقات اليوم وفي السابق وغدا ومهما تظاهرنا بشفافيتها ستبقى محاطة بشك قاتل، والطلبة يعرفون الكثير من القصص عن المزادات والتلاعبات التي تصاحب كل مسابقة دكتوراه .
اذا فلنحاول التخلص من انانيتنا ونحاول طرح المسألة بجد بعيدا عن خزعبلات المقارنات بين النظام القديم والنظام الجديد وبين المستوى بالامس واليوم وغدا، علما ان المستوى في كل القطاعات وليس في الجامعة فحسب قد قبر منذ منتصف الثمانينات .

 

شوهد المقال 191 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

عثمان لحياني ـ سندي الأول ..الجيش

عثمان لحياني  في مجمل الحوار تغيب الرؤية ولا يحضر المشروع ، تَحضر النوايا ولاشك لكنها لا تقدم ولا تؤخر في حاضر الأزمة، مخرجات الحوار موجودة في
image

العربي فرحاتي ـ هذا اقذر نفاق سياسي..رأيته

د. العربي فرحاتي  الحراك الشعبي - كما عايشت فعالياته وفهمته في كليته - مسار واضح لم يتغير منذ بدأ..مسار حدد في شعاراته المركزية الوطنية التي باتت
image

رضوان بوجمعة ـ نحو انتخابات عدد مترشحيها أكبر من عدد الناخبين!؟

د.رضوان بوجمعة  الجزائر الجديدة 196خرجة مقيم المرادية، أمس، وبعيدا عن مناقشة شكلها ومضمونها، أهم رسالة سياسية فيها للجمهور، كانت القول إن الانتخابات التشريعية ستتم بعد 3
image

الحرية للناشط السلمي محاد قاسمي Free Mohad

الحرية وكل التضامن مع الناشط السلمي المدافع عن خيرات الجزائر محاد قاسمي الذي يرفض اليوم طلب الإفراج المؤقت عنه في ادرار وتلفق له تهم خطيرة
image

وليد عبد الحي ـ مشروع سمو الأمير حسن للشرق الاوسط

أ.د .وليد عبد الحي نشرت صحيفة يديعوت أحرنوت مع نهايات شهر شباط/ فبراير الماضي نص رسالة او مقال منسوب لسمو الامير الحسن حول رؤيته لمشكلات
image

عبد الجليل بن سليم ـ الحراك بين.le peuple و l'individu

د . عبد الجليل بن سليم  قبل ما نبدا. مستحيل تفهم السياسة و الانسان ما قراش التاريخ، شخصيا من أهم الفترات اللي أفادتني ياسر في فهم
image

بوداود عمير ـ الاشعاعات النووية من الصحراء الجزائرية لجبال فرنسا

بوداود عمير   تظهر الصورة منظرا من السلسة الجبلية "جورا" الفرنسية على الحدود السويسرية، وهي منطقة معروفة بكثافة ثلوجها وسُمكها، وقد تحوّلت من اللون الأبيض إلى اللون
image

نصر الدين قاسم ـ عور التحليل وبؤس التدليل

نصرالدين قاسم أعاب بعض الإخوة بعض الشعارات التي رفعها بعض المحتجين، وهتفت بها حناجر بعض الغاضبين في مسيرات الجمعة السادسة بعد المائة، ووجدوا فيها صهوة للتحامل
image

نجيب بلحيمر ـ مجازفة التأويل " شعارات الحراك الجزائري "

نجيب بلحيمر  الاستغراق في التحليل قد يحجب عنا التفاصيل البسيطة التي نراها على الأرض، والاجتهاد في البحث عن قراءات تؤكد ما نفكر فيه يؤدي في بعض
image

رشيد زياني شريف ـ اسئلة للقانوني رضا دغبار حول الحراك الجزائري

د. رشيد زياني شريف  لا نخوّن أحد، لكن، لن تكمموا أفواهنا، نحن أحرار ولا نساوم فيما نعتقده حقاأوجه جملة من الأسئلة إلى السيد رضا دغبار، هي

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats