الرئيسية | الوطن الجزائري | مروان الوناس ـ الإشهار وسيلة ابتزاز النظام للصحافة الجزائرية

مروان الوناس ـ الإشهار وسيلة ابتزاز النظام للصحافة الجزائرية

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 

مروان الوناس 
 
منذ ربع قرن على الأقل كل المشتغلين في حقل الصحافة والاعلام يعرفون أن الاعلانات الحكومية التي توزعها شركة النشر والاشهار تخضع لقرارات الجهات الامنية وهذا ليس اكتشافا.
فكل المدراء الذين مروا على الوكالة وحتى وزراء الاعلام لم يملكوا تلك السلطة التي امتلكها الحاج الزبير في الدياراس
أو العقيد فوزي من بعده... فإذا أرادت الدولة العميقة منحك عدد صفحات جريدتك إعلانات من أول صفحة إلى آخر صفحة من الجريدة فلن يوقفها أحد حتى ولو كانت صحيفتك لا تغادر أبواب المطبعة واذا غادرتها فإلى سوق السمك أو الخضار.
هؤلاء هم من كانوا يقررون عدد صفحات الاشهار والصحف المرضي عنها والمغضوب عليها وهم من يحددون من هي الجرائد التي تدفع حقوق الطبع ومن لا تدفع..واعرف مسؤولي نشر ومدراء صحف كانوا يتذللون لوزراء ونواب ورجال اعمال نافذين وحتى قيادات حزبية ولاشهر طويلة من أجل التوسط لدى اصحاب الحق الالهي من أجل الحصول على لقيمات من ريع الإشهار لكنهم فشلوا في ذلك... لأن صاحب القرار الامني هو السيد وليس الوزير أو النائب
أو المدير.
لقد أسس النظام لهذه السلوكات وهو من اوجد لها الاطر والتقاليد وهو من شجع عليها وكان يستعمل الإشهار عصا في وجه الصحف المارقة عن خطه حتى تختنق وتموت..ووصل الامر في السنوات الأخيرة إلى درجة الضغط غير المباشر على المعلنين الخواص بالتهديد عن طريق التلميح بأنهم سيثيرون غضب السلطة إذا هم نشروا اعلاناتهم في صحف لا تسير في فلك السلطة.
ذهب بوتفليقة نعم وذهب جزء من رموزه.. لكن الأهم أن تتوقف هذه الممارسات لا أن يتغير المستفيدون من الريع والامرون بتوزيعه...لكنني شخصيا غير متفائل لأن المنظومة الاعلامية هي جزء بسيط من منظومة سياسية فاسدة ترفض التغيير وتقاومه وتحاربه...فمن مازال يسير الإعلام والقضاء بالهاتف وبالايعاز لا يمكنه أن يجعل سوق الإشهار استثناءا لا يخضع لمنطق الولاء والبراء...وماكشفه مدير لاناب من أرقام فلكية ليست سوى قطرة في بحر رغم انه لم يكشف كل شيء ولم يتحدث عن كل سنوات توزيع الريع والفساد التي بدات قبل مجيء بوتفليقة وقبل تشكل عصابته..ولاتوجد إلى الآن ضمانات أو مؤشرات تدل على أن زمن توزيع ريع الإشهار حسب درجة القرب من السلطة أو الابتعاد عنها لن يتكرر.
 

 

شوهد المقال 198 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

علاء الأديب ـ العلاقات الإنسانية بين الازلية و الوضعية

علاء الأديب على الرغم من كثرة العلاقات الإنسانية التي تربط الناس ببعضهم و على الرغم من تنوع الأواصر التي تتميز بها تلك العلاقات إلا أن التصنيف
image

سعيد خطيبي ـ عزيزي خالد

 سعيد خطيبي    عزيزي خالد،أعجز عن تصديق ما حدث! لا تزال في السّجن؟ حُكم عليك بعامين؟ هل هذه مسرحيّة عبثيّة؟أنت تحتاج إلى ورق وقلم، كاميرا ولابتوب، كي
image

محمد هناد ـ الجزائر ...ثلاثة أطراف مسؤولة عن الأزمة

د. محمد هناد    تمر الجزائر بأزمة حادة متعددة الجوانب، بما في ذلك على مستوى التربية والأخلاق. بطبيعة الحال، هذه الأزمة ليست وليدة اليوم بل
image

طارق السكري ـ عندما نَـ/ تبكي الأوطان

طارق السكري             في أعماقي ! أشجارٌ ماطرةٌ تبكي جدرانٌ تشربُ أنفاسي لا أدري! تركض بي .. تبكي أنهارٌ مذ نبت الحزنُ على نافذتي سُحُباً
image

عثمان لحياني ـ سبعة أشهر ..كلام لا بد منه ..الإعلام في الجزائر

عثمان لحياني  في 23 فبراير الماضي صدر بيان لمجلس الوزراء تَضَمن " تكليف رئيس الجمهورية للحكومة بتسوية الوضعية القانونية للقنوات المستقلة حتى تتكيف مع قانون السمعي
image

الجنرال عبد العزيز مجاهد ّ مديرا للمعهد العالي للدراسات الاستراتجية الشاملة " خبر صادم

عثمان سابق  عبد العزيز مجاهد مديراً عاماً للمعهد العالي للدراسات الإستراتيجية الشاملة.. اللهم لا حسد.. لكن بصراحة الخبر "صادم".. أن يكونَ مستشارا أمنياً قد
image

عبد الجليل بن سليم ـ سلطة الحراك بين Stanley Milgram و Miguel Benasayag

 د. عبد الجليل بن سليم  بعد مرور القوة التي عملها النظام و تعيينه للرئيس بعد إنتخابات 12/12, الحراك (هنا أتكلم على الحراك كسلوك و ليس
image

العربي فرحاتي ـ فلسطين المشكلة ...وكيف تواجهنا

 د. العربي فرحاتي  تواجه إسرائيل كعصابة مغتصبة للحقوق الفلسطينية منذ أن ورطها الانجليز فيها واستوطنوها في أرض غير أرضها. بموجب وعد بلفور؛ مشكلتها مع المقاومة
image

نجيب بلحيمر ـ الواقعية بعين مهزوم

نجيب بلحيمر  مع كل قرار ظالم، مع كل خطوة تخطوها السلطة على الطريق الخطأ يخرج علينا العقلانيون والواقعيون بمحاكمات لا تقل قساوة عن تلك التي
image

ناصر جابي ـ الدستور الجزائري: العيوب والتحديات القديمة نفسها

د. ناصر جابي  لم يكن الجزائريون محظوظون مع دساتيرهم منذ الاستقلال، لا في طريقة إعدادها ولا في التحديات التي تصادفها كوثيقة أساسية، يفترض فيها

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats