الرئيسية | الوطن الجزائري | العربي فرحاتي ـ لنتعامل مع الحقيقة التاريخية لا مع تجار الحقيقة التاريخية

العربي فرحاتي ـ لنتعامل مع الحقيقة التاريخية لا مع تجار الحقيقة التاريخية

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image
د. العربي فرحاتي 
 

فسر لجوء بومدين بعد انقلابه على بن بلة ١٩٦٥ إلى تجميع رفاة قادة الثورة وإعادة دفنهم تكريما لهم..بأنه بحث عن شرعية ثورية للإنقلاب وربطه بالنوفمبرية ..وقد فرح الشعب واستماله بإعادة جثمان الأمير عبد القادر من سوريا مؤسس الدولة الجزائرية.. ومهما يكن من حقيقة هذا التفسير واستغلال صناديق الرفاة والاستثمار في الجنائز لتعويض نقص الشرعية..وقد يكون الحدث يتكرر اليوم وغدا بعدة أشكال الاستغلال...
فإنه - ومن حيث المبدأ - علينا أن نتعامل مع الحقيقة التاريخية لا مع من يستغل الحقيقة التاريخية بالامس أو اليوم أو غدا ونتعامل مع مطلب الحرية كقيمة في حد ذاتها...فجميل جدا أن يعود رهائن الحراك إلى ذويهم في هذا العيد الوطني.. ويدان سجانيهم ويكثر الحديث عن الحرية وعن النضال ضد الظلم..والأجمل أن يطلق سراح المظلومين المسجونين منذ ٢٧ عاما في سجون الانقلابيين ضباط فرنسا..وجميل جدا أن تحرر وترجع رفاة الشهداء المسجونة لمدة ١٧٠ سنة إلى وطنهم فيحتضنهم الشعب في عزة وكرامة ويجرم الاستعمار الفرنسي في هذه الأيام المباركة
..فتحية إلى هذه المشاعر الشعبية النبيلة تجاه شهدائنا الأبرار وتجاه الحقيقة التاريخية التي لا يمكن تجاوزها أو استغلالها ولا يمكن أن يختلف حولها اثنان لأنها جميلة وفوق الأشخاص..ولكن سيكون الأمر أكثر جمالا وطنيا..أن تعود رفاة الأحرار الذين اختطفوا من بيوتهم وقد كانوا آمنين قبل أن يغدر بهم ..وقطعت رؤوسهم في التسعينيات وفصلت عن أجسادهم أمام شعبهم من طرف ضباط فرنسا ..لأن الشعب انتخبهم بحرية ..كما قطع الاستعمار رؤوس هؤلاء الشهداء الأحرار أمام شعبهم..أليس من الحق الطبيعي لذوي من قطعت رأسه في التسعينيات أن تعود إليهم رفات أبنائهم ويكرمهم شعبهم بالدفن..فمن قطع رؤوس قادة المقاومة الشعبية وفرحنا بعودة جماجمهم إلينا ..هو ذاته الذي قطع رؤوس منتخبي الشعب وهم ضباط فرنسا..ومطلب الحرية الذي بسببه قطعت فرنسا رؤوس شهدائنا بالامس..هو نفس المطلب "الحرية " والسبب الذي قطع ضباط فرنسا رؤوس أبناء الشعب في التسعينيات ..نأمل أن تعاد رفاتهم كذلك إلى أهاليهم قريبا..فاللهم ارحم جميع الشهداء على مر تاريخ نضال الشعب الجزائري من أجل الحرية ..اللهم إرفع عنا الوباء .

شوهد المقال 133 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

عبد الباقي صلاي ـ لمن يشكو المواطن ظلم الوالي!

  عبد الباقي صلاي  عندما كثر الحديث عن منصب وسيط الجمهورية الذي بدأت ملامحه تتضح أكثر فأكثر على الساحة الوطنية خلال الأيام الأخيرة،وغضا
image

علي سيف الرعيني ـ مدينة تعز روحانية الزمان

علي سيف الرعيني  عندما يشنف اذاننا صوت ايوبترتعش المراياوتنبض الاماكن وجدا وشجواً يجرحك أيوب بصوته الطافح بالحزن كما تجرحكَ أوراق الذرة اليانعة ويرويك بظمأه حين يسافر
image

وجيدة حافي ـ أُوكسجين يا مُحسنين

 وجيدة حافي   في الآونة الأخيرة ومع إنتشار مرض الكُورونا أصبح الوضع لا يُحتمل في بلدنا، مُستشفيات مُمتلئة بالمرضى وآهاتهم، ضغط كبير تسبب في ضُعف الخدمات الطبية،
image

عماد البليك ـ لماذا يغني السودانيون؟ (2)

عماد البليك   يلفت الشاعر والباحث السوداني عبد المنعم الكتيابي في إطار قضية السفر والترحال في الأغنية السودانية، إلى أن السفر في جوهره هو نزوع
image

الدكتورة جميلة غريّب؛ عبقريّة العربيّة في معجزة القرآن، ولغة الحوسبة -2-

 د.جميلة غريّب  أ‌- نماذج من أنواع الألفاظ الجديدة بالقرآن الكريم:  تكمن خصوصية اللفظ في القرآن الكريم في جدته اللفظية والمعنوية، فقد تظهر في:- جِدَّة في جذره واشتقاقاته، وغالبا
image

محمد محمد علي جنيدي ـ إِبْتَهَال

محمد محمد علي جنيدي        يَمْضِي بِنَا رَكْبُ الحَيَاةِ كَعَابِرِ أخْفَى المَواجِعَ في عَبَاءةِ صَابِرِ يا طَالِبَ الدُّنْيَا سَتَفْنَى مِثْلُهَا لم يَبْْقَ مِنْكَ سِوَى تُرَابِ مَقَابِرِ
image

العربي فرحاتي ـ الكورونا..وضعت الباراديجم العلمي أمام امتحان ..تطور مرعب جدا..

د. العربي فرحاتي   الكورونا..وضعت الباراديجم العلمي أمام امتحان ..تطور مرعب جدا..بما أودع الله فيه من ذكاء وفطرة ..ظهر عند الانسان ما يسعد الانسان وانبثقت من فطرته الحياة
image

سعيد لوصيف ـ مجتمعات ما قبل الفكرة

د. سعيد لوصيف Changeons de Regard.. Changeons de voie.. في مجتمعات ما قبل الفكرة ؛ أي تلك المجتمعات التي يحدد معالمها المجسد وتصوراتها المقدس الهوامي (fantasmatique)
image

أحمد سليمان العمري ـ حرب النيل... سدّ النهضة المثير للجدل

 د.أحمد سليمان العمري ـ دوسلدورف النزاع بين إثيوبيا ومصر حول مشروع سدّ النهضة الضخم، أو كما يُسمّى في إثيوبيا سدّ الألفية الكبير قائم منذ سنوات. اليوم بدأت
image

عثمان لحياني ـ تونس ونكسة اخرى للثورة المضادة ولا عزاء

 عثمان لحياني  نكسة أخرى للثورة المضادة ولاعزاء، عيد مُر ورصيد رعاة الانقلابات غير كاف مرة أخرى ،الديمقراطية تنتصر على المال الفاسد و الفاشية الجديدة التي

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats