الرئيسية | الوطن الجزائري | العربي فرحاتي ـ الوعاظ " التبريريون" .والبوليتيكيون "التبريريون"

العربي فرحاتي ـ الوعاظ " التبريريون" .والبوليتيكيون "التبريريون"

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 


د. العربي فرحاتي 
 
في ظل هذا الوباء - وإذا استثنيا تهاون واستهتار بعض الحكومات والمصالح - من الطبيعي أن تتخذ كل الحكومات إجراءات السلامة والوقاية بما فيها حكومة بعض الجزائريين المسؤولة عن سلامة الشعب الجزائري- فتتخذ إجراءات استثنائية وقائية حسب سياساتها ونظرتها لخطورة الوباء..وهي في ذلك تصيب وتخطئ.. وتجد وتتهاون أيضا..ومن الطبيعي أن تتعرض للنقد واللوم والمعارضة "شعبية ونخبوية" وهي ظاهرة صحية وطلوبة .أما أن ينشط العقل التبريري ويهيمن فهذا تعطيل للتفكير النقدي الحر ضار..حيث وفي ظل انتشار أخبار الرعب وانبعاث الخوف تصبح حاسة الاستقبال والتلقي عند الكل (الشعبي) نشطة بانفعالية شديدة سلبا وايجابا..ومن ثمة ردود افعال الشعب المؤيدة او المعارضة المتمردة او الفوضوية يتحمل العقل التبريري جزء كبير من المسؤولية الاجتماعية.. وهو ما لم يدخل في حسابات العقل التبريري النشط ..وهذا العقل يمكن حصره من خلال منشوراته في التبريريون الوعاظ والتبريريون البوليتيكيون  ..من حيث أن الوعاظ في هذا المقام هم أئمة طاعة ولي الأمر ..ومن بعض من اغتروا ببعض ما لقنوه وعرفوه وتمثلوه من ثقافة اسلامية في ما كان يعرف ومازال ب "الحلقات".. وإن هي مهمة في تربية الشخصية وقد تأسست لذلك..إلا أنها للأسف انتجت عقدة "التعالم" وانفصل ما كان يسمى بالمسلم "الحركي" كنخبوي عن الشعب انفصالا " تفضيليا" ونصب الكثير من هؤلاء أنفسهم " كمسؤولين عن تهديب سلوك الشعب وتصحيح عقيدته ..مع أن ثقافتهم العصامية وما تعلموه من بعض المقاييس في الجامعة وضيعة.. وبالتأكيد لا تؤهلهم للفتوى ولا التبرير الديني للقرارات مصيرية ..ومع ذلك فهم يبررون كل اجراء حكومي ويلبسونه بلبوس ديني ..ومن ذلك تبريرهم إن لم نقل فتواهم بصحة إجراءات الحجر على المساجد بغلقها..وبرروا فتواهم بالترخيص للصلاة الجماعية في البيوت..واختفت عندهم أدلة "صلاة جماعة فرض" وفي الاجراء الحكومي الأخير القاضي برفع بعض إجراءات الحجر..برروا استثناء الحكومة في قراراتها للمساجد واجتهدا لتبرير هذا الاستثناء بفتاوى " المصلحة العليا مقدمة على المصلحة الفرد في التعبد" وكانوا قد برروا الحجر وافتوا بضرورته بفتاوى "حفظ النفس مقدمة على حفظ الدين " . ولا أستبعد أن يبرروا غدا إجراء الحكومة إذا ما اتخذت قرارا بفتح المساجد جزئيا أو كليا ..وقد تكون كل هذه الفتاوى صحيحة.. إلا أنها قد تكون خاطئة أيضا وهو احتمال وارد عندي جدا لأنني على يقين أنهم يجهلون أسباب ومعايير وأهداف كل هذه الإجراءات.. لأننا ببساطة أمام حكومة لا مكانة للشفافية في سياساتها قراراتها وتبرير ذلك سيبررون هم أيضا اللاشفافية بمبدأ تفرضه " امن الدولة "..فهم منساقون ويتبعون ..يبررون كل قول أو فعل أو إجراء دون أن يحيطوا به علما..فيتجاوزن الآية الكريمة" ولا تقف ما ليس لك به علم " ومثل هؤلاء الوعاظ التبريريون كمثل البوليتيكيون التبريريون وهم في هذا المقام وفي ظل معاني مفهوم مالك بن نبي" للبيوليتيك "هم الذباب الأكاديمي ومن نسميه "المثقف الشانبيط الوشائي" وباديسيون ونوفمبريون الملوثون بالقيم الديكتاتورية..فقد برروا إجراءات الحجر الجزئي بضرورة الوقاية وحصار الوباء..و برروا تخفيف الإجراءات وطبلوا لها بحجج التخفيف على المواطن مرة وبضرورات اقتصادية مرة أخرى ..وبرروا تمديد الحجر وسوقوا له.ولا أستبعد أن هؤلاء اللذين برروا تخفيف الإجراءات سيبررون التمديد مرات ومرات كما سيبررون رفع الحجر كليا أو جزئيا على الجامعات والمدارس . يبررون كل إجراء وهم يجهلون أنهم يتفكرون بذات التبريرات التي كانت تسوقها فرنسا للعالم الحر من نوع " نقتل الجزائريين لكي نحضرهم"..ومن ثمة فكل من الوعاظ والبوليتيكيين في مسار واحد ومنطق واحد ..هو في النهاية منطق الفرض وتبرير الواقع ..ولا شك عند العارفين أنها ايديولوجية تنميط الشعب المطيع المنفعل بإجراءات الضبط أو الإهمال والتسيب.. فهؤلاء باقون على عهدهم فكما كانوا يبررون الاعتقلالات أيام المسيرات ويظهرون مرافقتهم للحراك.. ولا نجد لهم أثرا في الحراك.. فهم اليوم يبررون كل إجراء في الفايسبوك ولا نراهم في الميدان..ومهما يكن من هذه التوصيفات التي أرى أنهم يتصفون بها ..صحيحة أم خاطئة ..ولا أناقش مدى منطقية تبريراتهم (الوعاظ والبوليتيكيون) ..ولا أنا (ضد أو مع) من يبررون أو ( مع أو ضد) الإجراءات الحكومية..فلا معطيات عندي ولا أنا مختص في الفتوى ولا أقبل أن أمتهن فتوى الأرصفة ..ولا أنا خبير في مواجهة الوباءات ولا مواجهة الكساد الاقتصادي..فما أنا إلا "ما تعلمته" من احترام النقد وممارسته كفريضة معرفية ولا أنا إلا مدين لما يقوله العلم والأطباء لا غير...ولكن أنا ضد هذا العقل التبريري ولو صدق..عقل مريض وقد أخذ في الانتشار والنمو في الجامعات ولدى من يقدمون انفسهم "نخبة الدعوة أو السياسة " عقل لا يترك لنا فرصة لرؤية الحقيقة..فهو في مضمونه نصف الحقيقة " كاذب وكذاب" ولو صدق وأصدق..هو من ثقافة " التفاهة والتتفيه" و "التبسيط والتسطيح" ..فقد أصبنا وابتلينا به واستشرى في عقلنا الديني والدنيوي 
..أكاد أجزم أنه أخطر على مستقبل الجزائر من الكورونا ذاتها ..الزم بيتك واحترم توجيهات الأطباء من حولك ..ولا تكترث بهذا اللغو واللاغون...اللهم ألهمنا النصح الراشد.. والنقد الهادف
..وارفع عنا الوباء ..ثورة الوعي مستمرة .

 

شوهد المقال 116 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

عبد الجليل بن سليم ـ أخبار سيئة... لكن لازم تعرفوها ، الوضع أخطر مما تتصورن

د. عبد الجليل بن سليم ـ السويد يوم 30 أفريل 2020 نشرت على صفحتي نص إسمه : إلتهاب.......اكتئاب..........موجة ثانية و شرحت فيه بعض الاشياء المهم
image

عثمان لحياني ـ الجزائر... الوجه الآخر لـ"الجماجم"

عثمان لحياني  دولةٌ مثل فرنسا لا تعطي بالمجان، ولم تكن لتفعل ذلك، لولا الكثير من الحسابات السياسية، واستعادة الجزائر لجماجم الشهداء والمقاومين بعد 170
image

اضربوا يعرف مضربو .. والي سطيف وعقلية الإسطبل

 د. جباب محمد نور الدين    ربي يجيب الخير هذا النظام : عارضناه، لم يتغير، نظمنا المسيرات لم يتغير، وقعنا العرائض لم يتغير،سبيناه بكل الألفاظ الغليظة حتى الخادشة
image

الدكتور فارس شرف الدين شكري يوجه رسالة الشكر للأحرار والنطق بالحكم بتاريخ 12|07|2020 بسكرة

 د. فارس شكري  شكرا لكل الطيبين..شكرا لكل الأحرار..شكرا لكلّ الأموات في قبورهم، الذين ذهبوا ضحية الإهمال..شكرا للشرطي الطيب الذي كان يشتري لي السجائر وفطور
image

عبد الخالق كيطان ـ هاشم الهاشمي ...ماذا فعلت لكي تشرب كأس دمك على عتبة دارك

عبد الخالق كيطان            لنكفر بالعراق الآن ذلك انه لم يعد أبانا الذي نبكي تحت عباءته السميكة ..بل المرأة السمينة التي يتبختر الأنذال بعد اغتصابها .لنكفر بالعراق ذلك أنه
image

عوابد سارة ـ جزائري...

 عوابد سارة هي رقعةٌ محدودة تتخللها كيانات ضخمة من جبال وتضاريس بكل شكل من الأشكال...آلاف الحبيبات الذهبية المتناثرة على أراضي واسعة تأوي الجميع دون مقابل...كريات بلورية
image

كمال الرياحي ـ #سيب_فارس اطلقوا سراح الدكتور فارس شكري الباحث والمترجم

كمال الرياحي  #سيب_فارس نطالب السلطات الجزائرية الإفراج الفوري على الكاتب والمترجم والناشط المجتمعي الأستاذ فارس شرف الدين شكري والاهتمام بمكافحة الفيروس
image

اعتقال الدكتور فارس شرف الدين شكري من ولاية بسكرة ..بيان من مواطني الجزائر يطالب بإطلاق سراح الكاتب

الوطن الجزائري   بيان نطالب بإطلاق سراح الكاتب شرف الدين شكريإنه لشعور قاهر بالخيبة ينتابنا الآن ـ نحن الموقعين على هذا البيان ـ إثر تلقينا لخبر توقيف الكاتب
image

وليد عبد الحي ـ تساؤلات حول الأديان والتعداد السكاني

 أ.د. وليد عبد الحي  لماذا يفوق عدد المسيحيين عدد المسلمين بحوالي ما بين 550 مليون -650 مليون نسمة(حسب أغلب الدراسات المتخصصة في هذا المجال)؟ ولماذا
image

نجيب بلحيمر ـ كورونا الذي أفسد الصورة!

نجيب بلحيمر  منذ أيام طغى السواد على فيسبوك، صرت أقرأ نعي الناس لأحبتهم وأكتب عبارات مواساة أكثر مما أفعل شيئا آخر هنا. الأرقام الرسمية التي تعلنها وزارة

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats