الرئيسية | الوطن الجزائري | عثمان لحياني ـ ساعة مغشوشة ..بوكروح في التوقيت الخطأ

عثمان لحياني ـ ساعة مغشوشة ..بوكروح في التوقيت الخطأ

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image
عثمان لحياني 
 
أحد ما في مكان ما غشّ بوكروح في الساعة التي باعه اياها ، يختار بوكروح دائما التوقيت الخطأ ليلقي شيئا من الجدل وبما ليس له وفيه ، مرة في الفكر اذ يزعم صلته بفكر بن نبي ، ومرة في السياسة اذ يخوض حروبا بالوكالة ، ومرة في الدين اذ قال بضرورة اعادة ترتيب سور القرآن .
يسأل بوكروح في مقاله، "ما الذي يجب أن يمثل الأولوية؟ حياة عدد غير محدد من البشر أم فريضة دينية؟ "، وهو يقصد ، هل الأولوية هي الصوم ام الافطار لمواجهة كورنا؟ ، سؤال على قدر من السذاجة المستفزة ولا يحتاج الى تفكير حتى ، فقد أباح الاسلام الافطار للمسافر فما بالك بالمريض والعاجز، وبات الطبيب جزءا من الفقه ومحددا رئيس لمضمون الفتوى كلما كانت هناك حاجة تستدعي حفظ النفس .
ليس هذا هو مثار الاهتمام في مقال السيد بوكروح ، بل بعض المفردات المحمولة تعسفا على غير دلالتها ، وفيها خلط فاضح بين الفقه كفهم للنص وتأويل وبين الممارسة في حدها الزمني، يتحدث الكاتب عن "العلم الديني القديم"، "الصالح لكل زمان ومكان" ، بشكل يظهر فيه بوكروح كمن يحاول أن يحرج الاسلام الصالح لكل زمان ومكان فعلا ،مع أنه يدرك أكثر من غيره أن المشكلة لم تكن أبدا في الاسلام الذي يتجاوز مفهوم الزمن (قديم وجديد) بل في فهم المسلمين لدينهم ، وليست في الدين بل في المتدين ، وفي التوظيف السياسي من قبل الدولة والجماعات والشيع.
في الفقرة ذاتها يتحدث السيد بوكروح عن قدرة "الكفار أتباع الحضارات -الأديان الأربع الأخرى" على اختلاق لقاح كورونا ، وهذه مغالطة ، اذ لاعلاقة لهذه القصة بالدين والقيم ، بقدر ما لها علاقة بالمصالح المادية وحسابات الربح والخسارة ، لم تكن أبدا مخابر الأدوية والشركات العاملة في سباق البحث عن لقاح كورونا او اي لقاح اخر لها علاقة بدين ما ، مثلما لم تكن مخرجات الحضارة الغربية نفسها صلة بالدين ، وهي التي كنست الكنيسة من حظيرتها وانقلبت على كل القيم الدينية.
كورنا ليس لها دين ولا جنسية ولا تمثل احراجا للاسلام ، ولا للأديان الأخرى حتى ، واذا كان من أسئلة تفرزها أزمة كورونا فليس حول الدين بتاتا،والدين ليس دكانا نعلق عليه كل الخيبات السياسية ،وفي الجغرافيا الاسلامية ليس هناك خلاف حول ضرورات تجديد الفقه والفكر الديني بما يساعد على موائمة العصر وحاجة الانسان ، كل المجموعات الدينية العقلانية بما فيها تلك التي تشتغل في الحقل السياسي ساعية الى ذلك، وثمة مراجعات جاهدة لاعدام الفجوة الزمنية بين زمن النص الديني المؤسس للفقه وملابساته وبين الراهن الانساني ، في هذا المستوى يفترض من كاتب أن يطرح أسئلة طلائعية و أكثر قيمة ، لأن سؤال الصوم والمرض هو مجرد اختبار لتلاميذ الصف الابتدائي .
 

شوهد المقال 138 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

عبد الخالق كيطان ـ هاشم الهاشمي ...ماذا فعلت لكي تشرب كأس دمك على عتبة دارك

عبد الخالق كيطان            لنكفر بالعراق الآن ذلك انه لم يعد أبانا الذي نبكي تحت عباءته السميكة ..بل المرأة السمينة التي يتبختر الأنذال بعد اغتصابها .لنكفر بالعراق ذلك أنه
image

عوابد سارة ـ جزائري...

 عوابد سارة هي رقعةٌ محدودة تتخللها كيانات ضخمة من جبال وتضاريس بكل شكل من الأشكال...آلاف الحبيبات الذهبية المتناثرة على أراضي واسعة تأوي الجميع دون مقابل...كريات بلورية
image

كمال الرياحي ـ #سيب_فارس اطلقوا سراح الدكتور فارس شكري الباحث والمترجم

كمال الرياحي  #سيب_فارس نطالب السلطات الجزائرية الإفراج الفوري على الكاتب والمترجم والناشط المجتمعي الأستاذ فارس شرف الدين شكري والاهتمام بمكافحة الفيروس
image

اعتقال الدكتور فارس شرف الدين شكري من ولاية بسكرة ..بيان من مواطني الجزائر يطالب بإطلاق سراح الكاتب

الوطن الجزائري   بيان نطالب بإطلاق سراح الكاتب شرف الدين شكريإنه لشعور قاهر بالخيبة ينتابنا الآن ـ نحن الموقعين على هذا البيان ـ إثر تلقينا لخبر توقيف الكاتب
image

وليد عبد الحي ـ تساؤلات حول الأديان والتعداد السكاني

 أ.د. وليد عبد الحي  لماذا يفوق عدد المسيحيين عدد المسلمين بحوالي ما بين 550 مليون -650 مليون نسمة(حسب أغلب الدراسات المتخصصة في هذا المجال)؟ ولماذا
image

نجيب بلحيمر ـ كورونا الذي أفسد الصورة!

نجيب بلحيمر  منذ أيام طغى السواد على فيسبوك، صرت أقرأ نعي الناس لأحبتهم وأكتب عبارات مواساة أكثر مما أفعل شيئا آخر هنا. الأرقام الرسمية التي تعلنها وزارة
image

عبد الجليل بن سليم ـ العنف ، مجتمع متخلف ، أفراد مقهورون

 د. عبد الجليل بن سليم  في عام 1848 حدثت ثورة في فرنسا أو كما يطلق عليها في كتب التاريخ ثورة فيفري 1848 هذه الثورة كان
image

علي مغازي ـ أنا بحاجة للأوكسجين ..ولاية بسكرة المأساة

علي مغازي   بسبب فيروس كورونا مات محمد أنفيف وهو شيخ مسن، ثم مات ابنه أحمد (مهندس دولة) كان إطارا بالمعهد الفلاحي في مدينة صغيرة تسمى
image

رضوان بوجمعة ـ الاتصال في قصر المرادية.. من اللقاءات الدورية إلى الحوارات الفرنسية

د. رضوان بوجمعة  الجزائر الجديدة 182   الحوار الذي أجراه المسؤول الأول عن قصر المرادية مع قناة فرانس 24 الفرنسية عشية الاحتفال بالذكرى 58 لعيد الاستقلال،
image

اعتقال الدكتور فارس شرف الدين شكري في بسكرة الجزائر بسبب محاولته اعطاء حلول لانقاذ مدينته من جائحة كورونا

عين الوطن  الدكتور #فارس_شرف_الدين_شكري تم اعتقاله امس بسبب منشوراته على الفايسبوك حول كورونا وتفشيها، في #الجزائر لا تتحدث لا تناقش لا تهمس ببنت شفة ،

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats