الرئيسية | الوطن الجزائري | عمار جيدل ـ الحراك الجزائري في ذكراه الأولى

عمار جيدل ـ الحراك الجزائري في ذكراه الأولى

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

د. عمار جيدل

 

حال حول حراكنا المبارك، وبقي وفيا لمبادئه المنشئة ثابتا غير مبدّل، متشبّثًا بسلميته، هذه السلمية التي أبهرت العالم وبيّنت بوضوح أنّ العنف دخيل على الجزائري، فليس في الجزائريين ولا منهم من يدعو إلى استعمال العنف لأجل الوصول إلى السلطة أو البقاء فيها، ومن مال إلى هذه الأساليب في الغالب لا يكون إلاّ راغبا في المحافظة على مكاسب غير شرعية أو غير مشروعة.

لهذا، ترى البلطجية موظفين في سياق مكاسب غير مشروعة أو تغطية على جرائمهم السابقة، فهو يعبِّرُ باللجوء إليه عنه تحالف الرداءة والسفالة والصفاقة.

يحسن في هذه الذكرى المباركة التوقّف عن مكان قوّة حراكنا والتفكير الجدي في نشرها وتنميتها لأجل صناعة وعي بها، وتحويله إلى حراك مجتمعي يحقق الأهداف الكبرى للحراك المبارك.

1- الحراك الوطني المبارك حراك شعبي يعبّر عن الجزائر العميقة بمختلف ألوانها وطيب خلالها، فلا اصطفاف فيه غير التعبير عن نزوع نحو الحرية والعدالة ودولة القانون القائمة على الشرعية الشعبية السيّدة، فلا سيّد ولا مسود، شعب يريد أن ينفع لكي ينتفع بخدمة وطنه، حارسا على مكاسبها.

2- اتّفقت كلمة الحراكيين جميعا على حقّ الجميع -دون استثناء- في التعبير عن أرائهم السيّدة من دون وسيط "مؤدلج" أو وسيط سمسار، فالدافع الجميع عن الجميع بلا أوامر فوقية أو توجيهات إيديلوجية، والعاقل عندما يرى هذا التصرّف أغلبيا، يبني عليه النظر إلى المستقبل، لا أن يعمد إلى اصطياد مظاهر السلبية ظهرت هنا وهناك، فيضخّمها لأجل تسويد صحائف الحراك، والنفث في روع عموم الناس أنّه لا أمل ينتظر منه، والعقلاء مجمعون على أنّ التحليل المتعلّق بالتصرفات الإنسانية والاجتماعية مبناه القاعدة الأغلبية لا الاستثناء، فإذا وجدت من يركّز على الاستثناء لأجل نسف قاعدة أغلبية، ففتّشف عن السبب في العوامل النفسية، والانتفاعية، والارتباطات الشللية،.. لأنّه لا تفسير لها في غير العوامل المشار إليها أو ما شابهها.

3- اجتماع الحراك الوطني المبارك على مطلبي الحرية والسيادة الشعبية، صهرهم في بوتقة الوحدة الوطنية السيّدة التي تروم الثبات على مبادئ الحراك في مدافعة الاستبداد، وتفكيك مؤسسات إنتاج الفساد واستنساخه، فلم تثنهم التشويهات والتهويلات عن مقاصده العظمى، بالرغم من صدورها عن سماسرة السياسة، الذين صرفوا هِمَمَ بعض "الطيّبين" إلى معارك مصطنعة هامشية تراهن على توظفيهم المرحلي في غير معركة دفع الاستبداد وتفكيك مؤسسات الفساد، وقد كان لهم ما أرادوا، ولكن ما لبث أن رجع عدد غير قليل منهم إلى الجادة إلى الطريق العام الذي سلكه الحراك الشعبي المبارك.

4- الحراك هو بيت الجزائريين الكبيرة التي تسع كلّ الجزائريين، بصرف النظر عن موقف هذا وذاك من المحطات السابقة التي رهنت أحيانا بعض مكاسب الحراك، الحراك هو حراك كلّ الجزائريين في كلّ وقت وفي كلّ حين، فمن تخلّف يوما لأي سبب كان، والاقتناع العملي بأن الحراك هو الطريق السريع والمضمون لتحقيق الوثبة السياسية المنشودة، يَجُبُ ما قبله من مواقف، لأنّ الوطن لا يكون بقومة جميع المواطنين النزهاء الذين يعملون لأجل خدمته أكثر مما ينتظرون منه ريعًا مختطفا.

5- بيّن الحراك المبارك أنّه ما نشأ إلاّ لأجل نهضة وطن بجميع المواطنين دون استثناء، يشارك الجميع لأجل الجميع بالجميع في النضال الجامع المحقق لمقاصد الوثبة الوطنية الشاملة.

فلم يكن هذا الحراك مناهضا لقيم المجتمع ولا متنصلا عن تاريخه، بل امتداد لما قام به أسلافه في كلّ الحقب التاريخية الناصعة، وكلّ ما كان خلاف ذلك فهو استثناء مخالف للقاعدة، يحفظ ولا يقاس عليه، لأنّ الاستثناء يؤكّد القاعدة العامة ولا يبطلها.

حراكنا الوطني المبارك الثبات، ومزيدا من الثبات على دفع الاستبداد وتفكيك مؤسسات الفساد في سلميته المُبْهِرَة المعهودة، سلمية تفرح الأخ والصديق وتغيض العدو والمتربصين بجزائرنا الحبيبة.

شوهد المقال 446 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

نصرالدين قاسم ـ في الجمعة 107 السلمية تحاصر السلطة

نصرالدين قاسم إصرار السلطة على التدليس بقصد التدنيس، والاعتقالات والتجاوزات لقمع المسيرات ووقف الاحتجاجات، كشف عوراتها وفتح عليها جبهات جديدة ما لها عليها من سلطان، بدأت
image

فوزي سعد الله ـ مصير غاز الجزائريين في المياة الغربية للبحر المتوسط

فوزي سعد الله  عندما تُقرع طبول الحروب لن يفيد صم الآذانجزء هام من مستقبل الجزائريين يُلعب في مياه البحر المتوسط الغربية حول حقول الغاز البحري قرب
image

جباب محمد نور الدين ـ السير في الاتجاه المخالف و المسدود

د. جباب محمد نور الدين  قبل سفري إلى الشرق وإقامتي المؤقتة فيه للدراسة ،كنت قد قرأت عن الاستبداد الشرقي كما وصفه "هيغل" وبعده
image

مكتب الأمم المتحدة لحقوق الإنسان يدعو الجزائر إلى إنهاء استخدام العنف ضد المتظاهرين المسالمين

أعرب مكتب الأمم المتحدة لحقوق الإنسان عن القلق البالغ بشأن تدهور وضع حقوق الإنسان في الجزائر واستمرار وتزايد القمع ضد أعضاء الحراك المنادي
image

عثمان لحياني ـ انتزاع حق التظاهر و أحزاب الحراك في سجون الداخلية

عثمان لحياني  الثورات لا تطلب رخصة، حراك انتزع حق التظاهر انتزاعا، تقر به السلطة الآن بعد أن نجح الحَراك في امتحان العودة الى الشارع.الحراك مثّل مدرسة
image

وليد عبد الحي ـ البابا فرانسيس: هل جئت العراق تطلب نارا ام تشعل البيت نارا

أ.د.وليد عبد الحي التغطية الاعلامية التي حفلت بها زيارة البابا فرانسيس الى العراق اليوم بخاصة من قناة تقدم نفسها على أنها قناة "المقاومة" تكشف
image

نجيب بلحيمر ـ على طريق "استحالة الحكم"

نجيب بلحيمر  الشارع لا يقيم وزنا لما تقوله "نخب" العالم الافتراضي، وحملات الدعاية والتضليل بلا أثر عليه، هذه خلاصة واضحة يمكن أن يراها كل من تابع
image

نوري دريس ـ السلطة الجزائرية واستمرار سياسة الإنكار

د. نوري دريس  للاسبوع الثالث علي التوالي, خرج الالاف من الجزائريين الى شوارع المدن للتعبير عن رفضهم لنمط تسيير الدولة الحالي, والمطالبة بببناء دولة القانون.
image

رضوان بوجمعة ـ استمرار الضغط الشعبي وغياب العقل السياسي

د. رضوان بوجمعة  الجزائر الجديدة 197 دخل الحراك الشعبي السلمي، اليوم، جمعته الثانية من عامه الثالث، ورغم كل هذا الوقت الذي مر، لايزال الإصرار الشعبي من
image

خديجة الجمعة ـ الرحيل

خديجة الجمعة  احتاج إلى الرحيل عن العالم؛ والغوص بالأعماق . أعماق الروح، لأن لاأفكر بأحد، لأن أحب ذاتي ، لأن أعشق وجودي في الكون. نعم قرأت

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats