الرئيسية | الوطن الجزائري | حكيمة صبايحي ـ الدرس الثاني من وحي الخيانة الوطنية خديعة التغيير في ديانة الوصوليين

حكيمة صبايحي ـ الدرس الثاني من وحي الخيانة الوطنية خديعة التغيير في ديانة الوصوليين

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

د. حكيمة صبايحي 

ستحاول مرارا، عندما تصاحب العاطلين، المقاومة، ستجهد اجتهادك كي تغير نأمة في نأمة مسألة، وبكلٍ روحٍ للمثابرة، ستخلق مبادرة تلو المبادرة، ولكن أنت وحدك ستبلى بالخسارة، وهم وحدهم المنتصرون في مباراة، لا تكافؤ فيها ليس من حيث العدد، لكن من حيث المنطلق، منذ البداية أنت في جهة من العالم وهم في الجهة الأخرى المغايرة، غبار في غبار، أنت تصنع الغبار في صخب المزاعم، إن كنت تعتقد أنك وحدك تستطيع تغيير نأمة من عالم الفساد، أنت وحدك وهم قبيلة من الفاسدين تساندها قبائل ضحلة في كل شبر وزاوية، لقد غرسوا البذرة المُرَّة، في كل مكان لتأخير ساعة الرحيل إذا حان وقتها. عندما تقوم الثورة الشعبية، لا يعني أمرا آخر، إلا وقت التغيير قد حان ولا يحتمل التأجيلَ.

ليس إلا الله بقدرته القادرة يخلق الأشياء والمعاني والحالات والبشر وحتى الأسئلة الكبرى ومن عدم، وليس أحد من البشر يملك قدرة تحويل الفساد إلى قيمة إنسانية أو وطنية مضافة لشعب تعذب على يد مسؤوليه، كأنه وفي بلاده هم السادة وهو العبيد أبدا! هؤلاء المعطلون عن الحياة، لا شيء فيهم يصلح للحياة المعافاة طبيعيا، لو كانوا يصلحون، لفعلوا قبل أن تلتحق بهم ـ لحاجة في نفسك ـ لكنهم أمعنوا في الإجرام، وتحجبوا بكل أشكال القانون وترسانة من الرجال عدمي الضمير، ليحصنوا فسادهم وجرائهم القاتلة للوطن، للماضي وللحاضر والمستقبل.

كل ما يتقنون لعقود طويلة جدا فاقت السبعة غالبا: ممارسة "الإساءة" بتقنيات عالية بتعذيب الآخرين، والتنكيل بالمتميزين المبدعين الخلاقين، وهم روح أية أمة وبها تتنفس الأخلاق والقيم والتجديد والبناء والازدهار. لم يجدوا يوما متعتهم إلا بما وفيما يسببون من آلام للآخرين، حتى ينبطحوا في الهموم واليأس، وتتفرغ لهم الدنيا وحدهم كآلهة بليغة البشاعة، شنعاء، تريد أن تتفرد بجمال الآخرين، ويأبى الحق والوقت والشعوب الثائرة.

 

ينصبون ـ هكذا دائما يفعلون ـ المكائد والأفخاخ ويرسلون من ينقل لهم النتائج ساعة وقوعها، يستمتعون: تعجبهم الانهيارات الفردية والجماعية، ومنظر القنوط وقد تربع سلطانا على الوجوه وفيها، على النظرات وفيها، على الخطوات وفيها، كأن الهواء ملوث، والهواء براء مما يفعل الفاسدون. 
لا يمكنك المقاومة وحدك، لا أحد يمكنه أن يقاوم هذا القبح المطلق وحده، لذلك تأتي الثورة الشعبية لتصحح المسارات المنحرفة وتنقذ الجميع: الناس والوقت والمعاني والوطن، وحتى الفاسدين من حروب يكونون هم وقودها، فالثورة الشعبية تقوم شاهقة، كالحقيقة في انتصار الحق على الباطل على مر التاريخ، لا يأتيها الباطل لا من اليسار ولا من اليمين، لا من العبث ولا من اليقين، تأتي لتبث روح الحرية والكرامة والسيادة في الجميع، حتى يصبح الزمان والمكان وحدة وقت ثورية باذخة البهاء، رغم كل المناورات لإفساد منجزاتها المشهودة السلمية والرقي، ولكن يبدو أنك تقود خلف الفاسدين وتحت رعايتهم: الثورة المضادة ضد شعبك، وكالمثقف الخبيث في كل وقت، تبرر التحاقك بالعاطلين والمعطلين لحياة الناس، الفاسدين والمفسدين، ودائما هذا الصنف ـ الوباء، يحسن تبرير الخيانة بافتعال معارك تبكي وتستبكي القيم والمبادئ لتلتحق بها، وتخونها حتى اللغة.

 

 

وللتاريخ أقول: كان بإمكانك أن تخدعني بتضليلك، كما الذين هنؤوك جميعا، وأفرحتك تهنئتهم لك، لو كنت بلا تجربة في الاستغفال، من عرفتهم قبلك من الوحوش الضارية، فعلت ما يبيد الأمل في قارة بأكملها عبر الأبدية، هي أيضا ضحكت على ذقون الجميع وزعمت: التغيير يأتي من الداخل، والتحقت بقبيلة الفاسدين، والآن أصبحت هي الزعيمة وقد حصنت نفسها كما فعل كبار الفاسدين بالقوانين، لم تنكشف فضائهم وإن كان الجميع يعلم بهم، لأنهم جاؤوا خارج سياق الثورة الشعبية، أما فضيحتك أنت المجلجلة، أنت عداء في أروقة الثورة، وفجأة بان لك وأنت في عقدك الستين أنه يمكنك، من الداخل، التغيير، يا الله لا تكتب لنا مثل هذه "سوء الخاتمة"، سقطة شعبية من برج الاحترام والتقدير إلى أسفل الحثالات، فجريمة السياسي هي جريمة بحجمها، لكن جريمة الكاتب والإعلامي بأضعاف مضاعفة.

جامعة بجاية/الاثنين 20 جانفي 2020

 

شوهد المقال 215 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

فيصل الأحمر ـ الحراك و"المابعدية" (أو حديقة الحيوانات الأيديولوجية )

 د. فيصل الأحمر    فجأة ظهرت فصائل كثيرة ناتجة عن الحراك المبارك في الجزائر وكلها تتبنى السابقة المغرية "ما بعد":*مابعد الثوري: وهو مثقف كهل ركب الحراك ثائرا
image

نوري دريس ـ حينما ترى أعين حشماوي أيدي المخابرات الخفية, وتعمى عن رؤية ألاف الشباب في الشوارع

د. نوري دريس  في حوار مع مجلة la Croix, يدافع عالم السياسة الجزائري محمد حشماوي عن اطروحة مفادها ان الاجهزة الامنية( المخابرات) هي
image

وليد عبد الحي ـ العالم الى اين؟ الحاجة للدراسات المستقبلية

 أ.د. وليد عبد الحي  لأن المستقبل يأتي قبل اوانه بفعل تسارع ايقاع التغير ، فان رصد وقياس حركة ومكونات الظواهر وبمنهجية كلانية(Holistic) اضحى احد مسلمات
image

السعدي ناصر الدين ـ الأربعة الذين تحكموا في مصير الجزائر قبل 1988

السعدي ناصر الدين    هــؤلاء الاربعــة كانــوا يتحكمــون في مصيــر الجزائــر قبــل احــداث اكتــوبر 1988.. الشاذلــي بن جديــد قــائد مسيــرة ضيــاع انهــاها بالسقــوط والبكــاء على
image

عبد الجليل بن سليم ـ النظام ..الخوف المرضي .. Macbeth و Shakespeare

د. عبد الجليل بن سليم  بالنبسة ليا مسرحية Macbeth ليست العمل المدهش لشكسبير لكن هي مسرحية على حسب فهمي من الاعمال العظيمة التي
image

مرزاق سعيدي ـ عاشق الأرض.. والنرجس

 مرزاق سعيدي    عاشق الأرض.. والنرجس*!أشعُر بالخوف على الطبيعة كُلّما صادفت في قلب العاصمة الجزائر أشخاصا يبيعون النرجس البري بأثمان ملتهبة، وخوفي لا علاقة له بالسعر
image

رضوان بوجمعة ـ القضاء المعطل.. الشعب المناضل والعدل المؤجل!

 د. رضوان بوجمعة   الجزائر الجديدة 162  هذه هي الثلاثية التي تصل إليها وأنت تحاول تلخيص أكثر من 15ساعة من جلسة محاكمة فضيل بومالة، أمس، بقاعة الجلسات
image

يوسف بوشريم ـ فضيل بومالة ضحية الأمية الإلكترونية

 يوسف بوشريم  من خلال وقائع محاكمة المفكر والمثقف الحر فضيل بومالة والتهم الموجهة إليه و(مصدر الأدلة) الموجودة في الملف أكتشفت أن المتهم الحقيقي من
image

العربي فرحاتي ـ الحراك..وانبعاث الاستئصال إلى الواجهة ...

 د. العربي فرحاتي  لم أقتنع لحظة واحدة ما روجه ويروجه ورثة الكاشير من النوفمبريين الباديسيين من أن الفكر الاستئصالي الدياراسي يكون قد فارق السلطة الحاكمة
image

نجيب بلحيمر ـ أنا فضيل بومالة .. باسم الحرية أحاكمكم

نجيب بلحيمر   ساعة علقت على حائط قاعة الجلسات الثانية بمحكمة الدار البيضاء كانت تشير إلى الساعة 12 و 17 دقيقة.. التوقيت الصحيح كان التاسعة إلا

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats