الرئيسية | الوطن الجزائري | العياشي عنصر ـ المثقفون وهم المساواة بين الجلاد والضحية ؛

العياشي عنصر ـ المثقفون وهم المساواة بين الجلاد والضحية ؛

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 

د. العياشي عنصر 
 
أقول بصراحة لجميع من يسمون عندنا "المثقفون" ، ولجميع الذين يدافعون عن فكرة اجراء الانتخابات في هذه الظروف التاريخية التي عاشها المجتمع منذ عشرة أشهر، بدعوى حرية ممارسة الحقوق ، والمساواة في الاختيار سواء بالرفض لمن يريد مقاطعة الانتخابات، والقبول لمن يريد الذهاب للانتخابات ان الأمر ليس بهذه البساطة وهذه السذاجة ! ، 
أقول ان هذه الفكرة هي دفاع عن المساواة بين الجلاد والضحية! وهي فكرة خاطئة اخلاقيا، وموقف سياسي له نتائج كارثية! علىً مستقبل المجتمع والدولة والمواطنين طبعًا!! 
لا يمكنكم الدفاع عن مساواة بين من يمارس القهر والسيطرة على وسائل الإعلام، ومصادرة الرأي، وسجن المتظاهرين السلميين لانهم يعارضون رأيه وموقفه، والذين يُحرمون من أبسط الحقوق في التعبير عن رأيهم، ويتم التعتيم علي نشاطهم، ومضايقتهم وتعنيفهم وسجنهم ! لأن ذلك له مسمى واحد، ومعنى واضح هو المساواة بين الجلاد والضحية!!. 
هذا السلوك جبن من طرف من يقوم به، وعار على من يقبله، ويدافع عنه بدعاوى مختلفة ؛ سواء باسم الخوف على أمن البلاد واستقرارها ، ام الدفاع عن الحريات العامة والحق في الاختلاف، وحرية الرأي!... وغيرها من الدعاوى الجوفاء!! بل هو تجسيد للتسلط والاستبداد وللانتهازية في أبشع صورها، وخذلان للشعب الذي يتوق للحرية والانعتاق. انها خيانة فعلية وحقيقية لحلم الشعب في الحرية وممارسة السيادة من طرف جميع الذين يقبلون ويدافعون عن هذا المشروع ! 
أين هي المساواة وأين حرية الرأي والاختيار ، والسلطة العسكرية تتحكم في كل شيء؛ توظف الإعلام والقضاء والمال العام لفرض موقف يرفضه ملايين الناس الذين يخرجون في سلمية كل يوم تقريبا منذ سنة تقريبًا، وفي جميع مناطق الوطن ليقولوا لا لهذا المسعى!!
ان الحديث عن المساواة وحرية الرأي والاختيار في هذه الظروف مجرد وهم ؛ بل هو خداع وتضليل مقصود، والذين يدافعون عنه يشاركون عن وعي في هذه العملية، وسيسجل التاريخ والشعب هذا المنعطف وينقشه في الذاكرة الشعبية لتطلع عليه الأجيال القادمة ! فلا التاريخ سيرحمكم، ولا ذاكرة الشعب ستنساكم !!
 

 

شوهد المقال 124 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

العياشي عنصر ـ الدور الحاسم للنخب

د. العياشي عنصر  بمناسبة الوضع الذي وصلت اليه البلاد بعد ثورة سلمية دامت عشرة اشهر كاملة ، اود هنا التذكير بأهمية ودور النخب في
image

المرصد الأورمتوسطي لحقوق الإنسان : الانتخابات ليست عملية صورية ولا ينبغي للسلطات الحاكمة فرض إرادتها على الجزائريين

جنيف- قال المرصد الأورومتوسطي لحقوق الإنسان إنّ إجراء الانتخابات الرئاسية الجزائرية في أجواء غير توافقية، وإعلان نتائجها اليوم، لن يرسّخ العملية الديمقراطية، وسيفضي إلى مزيد من
image

نجيب بلحيمر ـ وكأن شيئا لم يكن

نجيب بلحيمر   خرج الجزائريون إلى الشارع في الجمعة الثالثة والأربعين من ثورتهم السلمية أكثر تصميما على تعرية نظام الفساد والاستبداد الذي يريد أن
image

حارث حسن ـ الجدل حول الإنتخابات والنظام الإنتخابي العراقي

د. حارث حسن لنحاول الآن التركيز ونترك صراع السرديات لأصحابه... فيما يخص الجدل حول الانتخابات والنظام الانتخابي، من المهم توضيح أمرين:  الأول، يفترض بالنظام الانتخابي
image

العربي فرحاتي ـ الأداء السيء ..والتبرير ب "الحمد لله"

 د. العربي فرحاتي  لا نوفمبريون ولا باديسيون ولا حتى عروبيون ولاهم دعاة السلاطين ولا وهم من وعاظهم ..كما كنا نعتقدهم ونسميهم...هم شلة من الجبناء وضعفاء النفس
image

أحمد سعداوي ـ الدولة المستقيلة أمام العقل الميليشياوي

 أحمد سعداوي  على المتظاهرين والمدنيين بشكل عام التعاون مع الأجهزة الأمنية لالقاء القبض على الجناة، لا أن يتحول المتظاهرون الى جهاز أمني، نطالبه بتسليم
image

سعيد لوصيف ـ ارحلوا واتركوا الزهور تتفتح...

د. سعيد لوصيف   قد يبدو للملاحظ أنّ التزام شباب لم يتجاوزوا في اغلبهم سن الثلاثين و وضعيتهم بأنّهم ترباو و ربّاتهم الميزيرية ،
image

حكيمة صبايحي ـ في الجزائر النظام يريد اسقاط الشعب

 د. حكيمة صبايحي    لعلكم سمعتم بشعوب كثيرة تقول: الشعب يريد إسقاط النظام، في مصر في سوريا في تونس وفي بلدان أخرى كثيرة، بالنسبة إلينا في
image

حدد دريس ـ إنتخابات 12/12 و ما بعدها..

حدد دريس   إنتخابات 12/12 و ما سبقها من مقدمات و تمهيدات .. في رأيي الخاص - و بالوجوه التي أفرزتها - هي إعادة
image

حمزة حداد ـ دزاير ستنتصر

 حمزة حداد   عندما توفي ثلاث أشخاص في غيلزان بوادي رهيو تسبب ذلك في اندلاع اشتباكات ليلية عنيفة بين الشرطة وسكان المنطقة حينها

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats