الرئيسية | الوطن الجزائري | العربي فرحاتي ـ يا أولي الألباب ..تعالوا إلى الحراك

العربي فرحاتي ـ يا أولي الألباب ..تعالوا إلى الحراك

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

د. العربي فرحاتي 
 
الحراك الشعبي حين رفع شعارات "ماكانش انتخابات يا العصابات " " الجزائر بلادنا ونديرو رأينا " "يتنحاو قاع " هي شعارات لصناعة التاريخ وتشكيل
الكتلة الشعبية التاريخية للبدء في التغيير .شعارات ثورية لتصحيح مسار الاستقلال . لا تقبل أي مسار غير مسار التغيير بالارادة الشعبية..هي شعارات لاستحداث القطيعة التاريخبة مع النظام الديكتاتوري ونظام ديمقراطية الواجهة ونظام ما بعد الكولونيالية الريعي..هي شعارات أكبر من الانتخابات الحرة.. هي لتغيير الوضع السائد..فمسار الانتخابات المفروض من قبل ومن بعد والآن لم يعد له مكانة في العقل الجمعي الثوري كوسيلة للتغيير فالانتخابات التي تجدد النظام هي تاريخ للسلطة ولا علاقة لها بإرادة الشعب الحرة ..بل هي في حد ذاتها ظلم وتزييف للارادة الشعبية ...نتمنى أن يعي من اعتقد من المترشحين أنه ظلم وصدم من هذه الازاحة والتصفية - وهو مظلوم وظلم نفسه - أن يعي رسالة الشعب في الحراك من حيث هي رسالة التغيير الشامل.. وأن الشعب بصدد صناعة تاريخه بنفسه..ليس له وكيل ولا يريد وكيلا يأتي عن طريق انتخابات التعيين يصنع له تاريخه فيركبه مرة أخرى..فلم يعد بعد هذا الوعي المتصاعد ظهر الشعب قابل للركوب بالانتخابات أو بغيرها. والشعب في هذه الهبة التاريخية ليس في مرحلة اصطفاء أشخاص من أبنائه ليحكموه. أو عزل آخرين عن الحكم بالصندوق غير الحر .. فهو قد أذن له التاريخ أن يكون مع التاريخ.. لبناء نظام حكمه بمرجعية ثورته.. كما أكدها في هذه الجمعة (٣٧ ) يصنع تاريخه في ضوء حاجته الحضارية وسيرورة تجربته التاريخية التي تزخر بالبدائل..ومن ثمة فتصفيتهم وإزاحتهم عن المشاركة في إنتاج البوتفليقية..هي فرصة ثمينة لهم في أن يصححوا موقفهم ويعودوا إلى مواقعهم التي تخلوا عنها (فرب ضارة نافعة ).. ولا عيب أن يعتذروا للشعب الحراكي عن خطئهم وإعلانهم الترشح والمشاركة في هذا الكرنفال السلطوي . فالاعتراف بالخطإ فضيلة يا أولي الألباب .. وبعد هذه التصفية فمن يتأهب منهم للشكوى وينوي تقديم الطعن ويعتزم الدفاع عن حقه الوهمي في الترشح.. هو إصرار على الخطإ بمقاييس التاريخ .. وإصرار على عودته إلى ميدان سباق الأرانب أو الفرسان .. وهو إصرار على محاولات قطع الطريق أمام إرادة الشعب في ممارسة حقه في التغيير الشامل.. سيلعنه التاريخ ويحشره ضمن زمرة الفاسدين كما سيلعن هؤلاء الخمس الذين سمعوا ويسمعون رفض الشعب لهذه الانتخابات ولكنهم آثروا أن يقفوا مع السلطة ضد إرادة الشعب.. فنتمنى من الذين أزيحوا أن يطلقوا المسار الانتخابي الريعي طلاقا بائنا..وأن يصطفوا مع شعبهم . ولا يبحثوا عن هذا الحق المنزوع منهم..وهو حق وهمي في أصله مرفوض شعبيا .واعلموا أنه لا يضركم ما فعلوا بكم.. فلا تتحسروا على ما نزع منكم.. فأنتم الأعلون حين تكونوا ضمن تاريخ الشعوب...وكونوا من ذوي الألباب الذين يفقهون فقه التغيير ضمن الارادة الشعبية .. كما أتمنى أن يعى كل دعاة الانتخابات بأن خيار الانتخابات قد سقط شعبيا وأخلاقيا..وأن الأمر ليس باجراء الانتخابات بالقوة..فالقوة لا يمكن لها أن تكون بديلا عن الشرعية.. وأن القوة لا معنى لها في غياب الشرعية 
.. وأتمنى أن يعي هؤلاء المتأهبون للانتخاب.أن الأمر ليس مجرد رأي مقابل رأي آخر مخالف.. يطرحان للنقاش كما يريد أهل السطحية وتسطيح الأزمة تصويره ..فالشعب حيال إنجاز ثورة ..وليس بصدد طرح رأي للنقاش. والسلطة الفعلية ليست بصدد طرح رأي .. هي حيال فرض أجندة "حب من حب وكره من كره"..والشعب يرفض الفرض.. ويرفض الخيارات المسبقة المفروضة .. أتمنى أن يحسن دعاة الانتخابات سيما من صدم منهم بعد الاعلان عن القائمة الخمسية البائسة ..رصد اتجاه حركة التاريخ من حيث هي حركة شعبية جادة تعيد تأسيس الدولة الجزائرية وفق أقرب وثيقة متوافق عليها (بيان نوفمبر ) رسالة الحراك الشعبي هي لاستكمال ما نقص من الاستقلال من حيث هي الشرعية الشعبية ..وأن الحراك هو وعي تاريخي جماعي بأن لا حرية لفرد ولا لجماعة ولا لحزب في ظل الاستبداد حيث لا حرية لشعب ..
أتمنى أن يكتشفوا كما اكتشف الجزائريون أحرار الحراك أنهم غير أحرار .. ولا بد لهم من التحرر .. عليهم أن يعوا أنهم في مسار غير مسار التاريخ الشعبي المجيد ..وأنهم ضمن تاريخ الديكتاتوريات يستعملون لصالح تاريخ غيرهم كما تستعمل الجماعات الوظيفية في احقر التاريخ..فيا أولي الألباب ممن صدموا من المرشحين دعاة الانتخابات..إن كنتم مع حركة التاريخ حقا.. فانخرطوا في تاريخ الشعوب وابتعدوا عن تاريخ الاستبداد ولا تكونوا جزء منه ..إنني من هذا المنبر لا أرغبكم في الحراك.. بقدر ما أنا أدعوكم لمقاربة ظاهرة الحراك في سياق تاريخ الشعوب التحريري.. إن من الاستعمار وإن من الاستبداد ..هي دعوة لكم لقراءة الحراك في ضوء الحراك العربي والتأهب لمغرب الشعوب واستئناف التاريخ على خط نوفمبر. فليس لكم اليوم إلا ساحات الأحرار والحراك الشعبي من حيث هو ملك الجميع ويتسع للجميع ..فتعالوا إلى كلمة سواء بيننا تستأنفون التاريخ مع شعبكم ..فالتاريخ لم ينته بعد ومازال للانجاز .

شوهد المقال 123 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

نجيب بلحيمر ـ الانتخابات المستحيلة وإعادة اختراع "الشعب"

نجيب بلحيمر   ثلاثة أيام من الحملة الانتخابية كانت شاقة وطويلة على المرشحين الخمسة. كل المؤشرات تقول بأن المخاطرة لم تحسب جيدا من طرف السلطة الفعلية،
image

العربي فرحاتي ـ حتى يخرس الخراصون ..انعدام معايير الإنتخاب في الجزائر

د. العربي فرحاتي  ما أجملها من قيمة إنسانية حين نجعل "من الحبة قبة " في مثل حدث المرأة التي إعتدي عليها بالملاسنة..ما أجمل أن
image

محمد هناد ـ أصل الداء ..قيادة العسكر باسم الشعب

د. محمد هناد  إصرار القيادة العليا للقوات المسلحة على المضي، بسرعة، بالانتخابات رغم المعارضة الشعبية الواسعة لها لأسباب لا تحتاج إلى توضيح، يدل على أن
image

نوري دريس ـ برنامج مرشحو هواة التعيين

د.نوري دريس   حتى بوتفليقة في حملته الانتخابية الاولى , كان يقول انه سيحارب الفساد و يسترد الأموال المنهوبة...و حصيلة رئاسته باتت معروفة, و اللخزي الذي لحقه
image

فارس كمال نظمي ـ الثورة ... بين النقصان والاكتمال..!

 د.فارس كمال نظمي  يقول فكتور هوجو: ((الثورة فيضُ غيظ الحقيقة))، لكن الحقيقة لا تتحول إلى ملموس واقعي متحقق على الأرض دون إطار سياسي ذي حدٍ
image

مصطفى قطبي ـ تصعيد الاقتحامات والانتهاكات للحرم القدسي... هل هو تحضير لمخطط تهويد الأقصى وإعادة بناء الهيكل المزعوم...

مصطفى قطبي* ما يجري من عدوان يومي ممنهج بحق المسجد الأقصى من قبل شرطة الاحتلال ومستوطنيه تخطى كل عدوان سابق وكل ما يمكن تخيله منذ
image

نجيب بلحيمر ـ تبون.. الإثارة ومخرج النجاة

نجيب بلحيمر   هل للجيش مرشح في انتخابات 12 ديسمبر؟ رئيس الأركان أجاب قبل طرح السؤال بأن الجيش لن يكون له مرشح، وبالأمس فقط قال
image

أحمد سعداوي ـ انتفاضة تشرين العراقية

 أحمد سعداوي    قد لا يبدو من الواقعي القول أن انتفاضة تشرين انطلقت منذ البداية بوعيٍ حاضر للاعتراض على النفوذ الإيراني، أو أن الكثير من
image

رضوان بوجمعة ـ انتخابات في الجزائر تحت ضغط الاعتقالات والمظاهرات (1)

د. رضوان بوجمعة  تبدأ اليوم الحملة الانتخابية للرئاسة الجزائرية التي عُيّن لها موعد 12 كانون الأول/ ديسمبر. فمن يكون هؤلاء الخمسة الذين أعلنوا ترشحهم وما

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats