الرئيسية | الوطن الجزائري | نجيب بلحيمر ـ بورقعة.. القائد يسلم مشعل نوفمبر

نجيب بلحيمر ـ بورقعة.. القائد يسلم مشعل نوفمبر

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

نجيب بلحيمر 

 

 

يوم عسير على القضاء.. شيخ ثمانيني قضى قرابة أربعة أشهر في السجن ولا يبدي أي عجلة لمغادرته, لقد اختار أن يحول هذه المحنة إلى معركة أخرى يضيفها إلى سجل حافل افتتحه قبل أزيد من ستين عاما عندما التحق بصفوف جيش التحرير الوطني ليتحول إلى أحد رموز الكفاح المسلح ضد الاستعمار, وليواصل معاركه كرجل حر بعد الاستقلال, خبر السجن مرات عديدة, وهو اليوم يحوله إلى ميدان المعركة التي قد تكون الأهم على الإطلاق.
رفض المجاهد سي لخضر بورقعة الإجابة على أسئلة قاضي التحقيق, وبهذا السلوك لم يكتف بعدم الاعتراف بالتهم الموجهة إليه بل ذهب إلى حد إحراج سلطة القضاء برمتها وهو يصر على إعطاء طابع سياسي لاعتقاله, وكان الصمت كافيا لإفساد كل الخطة المتعلقة بحملة الاعتقالات التي طالت العشرات.
عندما تم اعتقال سي لخضر بورقعة تم تفسير الأمر على انه رد صارم من جانب المؤسسة العسكرية على التصريحات التي ادلى بها حول جيش الحدود, ولعل تأسس وزارة الدفاع كطرف في القضية يؤكد هذا الأمر كما تؤكده تهمة المساس بمعنويات الجيش التي يتابع بها, غير أن تصريحات أخرى لبورقعة حول سعي السلطة لفرض مرشحها الذي اختارته جاءت لتعطي للاعتقال بعدا سياسيا.
مهما يكن الدافع الحقيقي وراء وضع مجاهد مرموق يقترب سنه من السابعة والثمانين, فإن معتقلين آخرين لحقوا به إلى الحراش وسجون أخرى, وراجت فرضيتان الأولى تقول بأن هؤلاء اعتقلوا من أجل تخويف المتظاهرين وثنيهم عن النزول إلى الشارع, والثانية تعتبر ان الهدف من الاعتقالات هو تحييد العناصر التي يعتقد انها فاعلة وبذلك يتم قطع رأس الثورة السلمية تعجيلا بالقضاء عليها, وفي الحالتين كان الأرجح أن يتحول المعتقلون إلى ورقة تساوم بها السلطة التي تستطيع أن تقدم إطلاق سراحهم كخطوة نحو التهدئة, وضمن إجراءات تعطي المصداقية للانتخابات خاصة وأن هذا الملف ما زال يطرح من طرف المعارضة ( أحزابا وشخصيات) كشرط لتوفير أجواء مناسبة للانتخابات.
إلى غاية الساعة التي دخل فيها بورقعة إلى مكتب قاضي التحقيق لدى محكمة بئر مراد رايس كانت ورقة المعتقلين لاتزال صالحة للاستعمال السياسي, لكنها احترقت مع تلك الجمل التي فجرها المعتقل الكبير في وجه القاضي, فرفض الإجابة على الأسئلة, وعدم الاعتراف بشرعية الحكومة, والمطالبة بإطلاق سراج جميع المعتقلين, ثم ربط كل هذا برفض خيانة الحراك جعل بورقعة يختار السجن كسلاح في وجه السلطة التي لن تحصل على شيء مقابل تحرير المعتقلين, وعلى عكس ذلك فإن الخسارة المترتبة عن خيار الاعتقالات باتت مؤكدة.
رفض بورقعة الإجابة على أسئلة القاضي هو في حقيقته تنفيذ لوعد سابق كان قد قطعه أمام محاميه برفض إطلاق سراحه ما لم يتم تحرير جميع المعتقلين, وكانت خطته أن يبادر بقطع الطريق على سجانه ويسحب منه ورقة تحريره عن طريق المحاكمة, وللخروج من هذا المأزق ستضطر المحكمة إلى إصدار قرار سياسي بما يثبت تهمة عدم استقلالية القضاء التي دفع بها بورقعة أمام قاضي التحقيق, وستكون هذه هزيمة قاسية للسلطة التي تخسر معركة ذات دلالات رمزية حاسمة. 
هكذا صار للثورة السلمية قائدها الشرفي الذي يستمد شرعيته من تضحياته في هذه الثورة التي لم يحاول تصدر مشاهدها عبر وسائل الإعلام, أو أن يصعد على ظهرها متخذا ماضيه الثوري الناصع مطية لذلك, بل فضل أن يكون جنديا في صفوف جيل جديد يقود ثورة سلمية بأدوات جديدة من أجل بناء جزائر جديدة, وهذا هو التسليم الفعلي للمشعل بين جيلي الثورة والاستقلال, عملية تسليم تتم عشية ذكرى نوفمبر في زنازين السجون وقاعات المحاكم وليس في المكاتب الفخمة التي يملك مفاتيحها رموز نظام بات بلا شرعية, وسواء كان بورقعة يوم الجمعة السابعة والثلاثين في زنزانته أو في الشارع متظاهرا فإن شباب الثورة السلمية سيسيرون على هدى من نوفمبر.

 


شوهد المقال 687 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

رضوان بوجمعة ـ الاتصال في قصر المرادية.. من اللقاءات الدورية إلى الحوارات الفرنسية

د. رضوان بوجمعة  الجزائر الجديدة 182   الحوار الذي أجراه المسؤول الأول عن قصر المرادية مع قناة فرانس 24 الفرنسية عشية الاحتفال بالذكرى 58 لعيد الاستقلال،
image

اعتقال الدكتور فارس شرف الدين شكري في بسكرة الجزائر بسبب محاولته اعطاء حلول لانقاذ مدينته من جائحة كورونا

عين الوطن  الدكتور #فارس_شرف_الدين_شكري تم اعتقاله امس بسبب منشوراته على الفايسبوك حول كورونا وتفشيها، في #الجزائر لا تتحدث لا تناقش لا تهمس ببنت شفة ،
image

نجيب بلحيمر ـ الحوار الخطيئة في التوقيت الخطأ

نجيب بلحيمر  إلى من توجه عبد المجيد تبون بحديثه في فرانس 24؟ السؤال تفرضه المناسبة. من الناحية الرمزية يعتبر ما أقدم عليه تبون أمرا غير مسبوق في
image

رشيد زياني شريف ـ حراك الشعب وحراك القصر

د. رشيد زياني شريف  لا شك لاحظتم شراسة الهجوم على الحراك في الآونة الأخيرة، وخاصة أثناء "الهدنة الصحية" ولم يفتكم تعدد التهم وتنوعها، من كل
image

العربي فرحاتي ـ حراك الجالية الجزائرية ..رسالة للعالم

 د.العربي فرحاتي  بشعارات الوحدة ونبذ التفرقة بين العرب الأمازيغ وبين أحرار الداخل والخارج ..وبالاناشيد الوطنية وزغاريد الحراير.. وفي مناخ أخوي نضالي..انتفضت الجالية الجزائرية في
image

خديجة الجمعة ـ الفارس الملثم

خديجة الجمعة    وفي ليلة ظلماء أسهبت بنظري للسماء محلقة بفكري . علني أجد شيئا ما بداخلي. وإذ بي أراه حقيقة لاخيال وتلعثمت حينها . وفركت عيني
image

عادل السرحان ـ شهداء الجزائر يعودون

عادل السرحان                   أهلاً بمَنْ فدّى الجزائربالدمِإذ عاد مزهواً بأجمل مقدمِأرواحهم قد حلّقت فوق  العُلاورفاتهم مسك يضوع بمعصمِ مُذْ في فرنسا والجماجم عندهاشطر الجزائر تستديرُ لتُحرمِسبعون عاماً بعد
image

علاء الأديبالنصر للذباب والبعوض... من قصص الحرب

علاء الأديب المكان موضع تحت الأرض بثلاثة أمتار مغطى بالصفيح وكومة من التراب في إحدى جبهات القتال والساعة تقترب من الثامنة مساء.ودرجة الحرارة اكثر من 54.درجة
image

محمد محمد علي جنيدي ـ على حرفي

محمد محمد علي جنيدي                    على حَرْفٍ من الفُصْحَىأُهَادِي الحَيْرَى والجَرْحَىيُسَامِرُ ودُّكُم قلبيولا يَغْفُو إذا أَضْحَىعلى حَرْفٍ بإفْصَاحِونُورٍ مِلءَ مِصْباحيتُسَافرُ دَمْعَتي دَوْمالِبُلْدانٍ وأرْوَاحِأيَا حَرْفِي بلا مَأْوَىتَسِيحُ وأَحْمِلُ
image

نجيب بن خيرة ـ من بعيد .... جماجم.... وجماجم

د. نجيب بن خيرة   رجوع رفات الشهداء إلى أرض الوطن ليس مَزيةً من فرنسا ( البغي ) تتفضل به علينا ... إنه حق شعب في

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats