الرئيسية | الوطن الجزائري | زهور شنوف ـ لا لحملة الكادر

زهور شنوف ـ لا لحملة الكادر

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 

زهور شنوف 
 
لا النظام ولا الاحزاب السياسية ولا نخب البلاطوهات والفتات السري يمكنها فهم هذا المجتمع الذي خلق ديناميكية التغيير بقدرة رهيبة من الاستيعاب والتفكيك العالي لواقعه.. لان العجز ليس في الوسائل لقد اتضح بشكل جلي أنه فالنفوس.
عندما وصلتني هذه الصورة تذكرت تفصيلين في مسار الثورة.. الاول رد الجزائريين على تصريحات أويحيى أويحية التخويفية المتفخمة بالتهديد في البرلمان في المظاهرة التي جاءت بعدها بثبات واسقطت استعلاءه في بحر الاذلال، والثاني رد الجزائريين على رحلة رمطان لعمامرة إلى الخارج التي اسقطته من عيون الناس وعرضته للمهانة والتهجم رغم انه رجل لم يعرف عنه عند العامة أنه - على الأقل - غير نظيف، وكانت مظاهرتهم اللاحقة تعبيرا صريحا عن رفض تواجده في الصورة هو ومن معه خاصة الابراهيمي، وأيضا لمن ذهب ليشرح لهم وينورهم بالضوع الجديد في البلد، أتذكر اللافتة التي كتب صاحبها (زيتنا في دقيقنا) وتلك اللافتات الكثيرة الموجهة إلى ماكرون (الها بالسترات الصفراء هذ الشيء خطيك) وإلى روسيا (قلنا لداخل الدزاير ماشي سوريا)..
اليوم عندما وصلتني هذه الصورة، عرفت ان النواة المركزية للثورة مازالت صلبة وتفكر بالوسائل التي عجز النظام مسكين على استيعابها إلى هذه اللحظة، رغم الاستعراضات والتنازلات الكاذبة التي قدمها، لقد عجز على اختراق هذه النواة لانها واسعة ومطامعها لا يمكن شراؤها بوعود مستقبل "خماس النظام" مطامعها أكبر بكثير، هي أن يعيش الجزائري باحترام في بلد آمن ويتحرك نحو مستقبل حقيقي للجميع. 
نعم لقد كان تبون كان أحد حملة الكادر إلى أن رحل، وظهوره الوحيد بعد ان طرد بشكل مهين من قبل من خدمهم طوال مساره، كان ليقول انا لا يمكن ان اترشح مادام الفخامة مترشح (يعني راني مستعد للعودة الى حمل الكادر) ويلوم من سرب إشاعة ترشحه للانتخابات التي اسقطت ربه بشكل مذل.. 
إن مجرد تفكير المسمى تبون على الترشح هو إهانة كبيرة لثورة الشعب، ومؤشر قوي من شأنه أن يثير مخاوف كبيرة حول مسار المحاكمات في بلادنا وعمل القضاء وطبعا يلقي الضوء حول نزاهة الانتخابات التي يتم التبجح بها ويعري كل المنخرطين في مسارها الهش. 
ماتزال الجموع قوية ومتماسكة وتعرف الجزائر الاي تريدها، وكثير من الناس سيكون خسرانهم كبيرا أمام التاريخ، لا اتكلم هنا طبعا عن الاتباع اتكلم عن صناع القرار.. سيذكر التاريخ وتصنع "خواتم كثيرة" في هذه اللحظة..
شكرا لوعي الجموع وحركة التاريخ.

 

شوهد المقال 153 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

العربي فرحاتي ـ قناة المغاربية وحرب النظام الجزائري عليها ... صوت الحرية سينتصر

 د. العربي فرحاتي   طرب الملوثون بالديكتاتورية من الباديسيين والنوفمبريين والذباب الأكاديمي لحجب قناة المغاربية (قناة الشعب) على نايل سات..واعتبروه حدث جلل وانتصار لهم
image

سالم الأصيل ـ راهْنامَج أمجد المحسن

سالم الأصيل هَلْ يحتاج الدليل الى دليل؟ ظني أنّ في التدليل على من كان دليله شِعره تضليل، وتمجيد من كان مجده شعره
image

عثمان لحياني ـ المشكلة في الصندوق أم في الديمقراطية

عثمان لحياني  مشكلة الجزائريين مع النظام لم تكن مرتبطة بالانتخابات فحسب، والا لكانوا انتخبوا في أابريل أو يوليو، لأن تركيز السلطة واصرارها على الانتخابات
image

نجيب بلحيمر ـ عدوى الإنكار تنتقل إلى "المعارضة"

نجيب بلحيمر   بعد جمعة حاشدة، وأحد تاريخي، وثلاثاء أعادت مظاهرات الطلاب إلى أعلى مستويات المشاركة، جاء خطاب رئيس الأركان ثابتا على الخيارات القديمة؛ الانتخابات
image

نوري دريس ـ الحريات الدينية و صناعة الطوائف في سياق تاريخي....

د. نوري دريس   مثلما اقف ضد السلفية و الاحمدية و الشيعية و كل المذاهب الوافدة، انا ايضا ضد صناعة طوائف دينية جديدة  ، ما نعيشه منذ سنوات
image

حميد بوحبيب ـ الشرذمة ترفض رهن البلد :

د. حميد بوحبيب  القفزة النوعية التي حدثت في الحراك الشعبي جديرة بالتأمل :كانت الجماهير من قبل تطالب بحقها في السكن بكل صيغه ، وتغلق الطرقات
image

رضوان بوجمعة ـ إلى أين تتجه الجزائر؟ التوافقات الممكنة لتغيير النظام وإنقاذ الدولة

د. رضوان بوجمعة  هل تتجه الجزائر نحو الوصول الى توافقات سياسية من أجل بناء الدولة وانقاذها؟ أم تسير بمنطق ستينيات القرن الماضي، أي بالإقصاء والعنف
image

مروان لوناس ـ الحراك الجزائري ليس غوغائيا أو شعبويا

 مروان لوناس    البعض لم يبتلع أن يخرج الحراك في جمعته 34 صارخا ورافضا ومنددا بقانون المحروقات..فبدأ التشنيع والهمز واللمز في حق الحراك باسم الشعبوية
image

خالد لنوار ـ الحراك وقانون المحروقات الجزائري الجديد

خالد لنوار   بصفتي إطار في سوناطراك وعامل في مجال العقود والشؤون القانونية "Direction juridique et Contrats - Division Association "،مداخلتي ستكون فيما يخص قوانين المحروقات السابقة

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats