الرئيسية | الوطن الجزائري | اليزيد قنيفي ـ العهد الجديد ..بين التفاؤل والتشاؤم ..!!

اليزيد قنيفي ـ العهد الجديد ..بين التفاؤل والتشاؤم ..!!

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

اليزيد قنيفي 
 
على مدار عهد طويل تعرضت البلاد إلى حالة من التدمير والحرق والإهانة والسخرية والتجريف والنزيف غير مسبوقة ..استبداد وغلق وفساد معمم وشامل... ورداءة وفضائح سياسية وثقافية وإدارية غير مسبوقة .

كل هذا وأكثر أدى إلى كارثة شاملة حتى وصلنا إلى حافة الانهيار وكدنا نُصنف كدولة فاشلة أو دولة موز.

اليوم نستشرف عهدا جديدا بعد حراك بديع وراقِ ومتحضر...ومن السابق لأوانه أن نحكم عليه بالجديّة والاستقامة والرشادة والحريات والانفتاح الحقيقي...لا يمكن أن نكون أكثر تشؤوما ولا مفرطين في التفاؤل ..ببساطة لأنّ المشهد لم يكتمل ولم تتضح الأمور بعد ولم نصل إلى النهاية ..أو نحن في بداية الطريق ..طريق دولة الحق والقانون .

من مظاهر التفاؤل البسيطة أن نصل إلى عدالة تسجن الوزير كما تسجن المواطن ...وتحاسب المسؤولين وتراقبهم كما تحاسب بقية الناس ...ومن التفاؤل أيضا أنّ المسؤولية ليست تشريفا وأبهة وامتيازات ومحاباة ومحسوبية وهروب من القانون وإنما هي تكليف وحساب وعقاب وحصيلة...نتفاءل لأنّ الوزير أصبح اليوم تحت طائلة القانون كبقية البشر ولا مجال للحصانة إذا تعلق الأمر بالمال العام وحقوق الناس والتعسف في استعمال السلطة ..لكن نتمنى أن يستمر هذا الوضع ولا يُستعمل القانون مرة أخرى في تصفية الحسابات وندخل في النفق المظلم مجددا.

لكنّ المخيف أو التشاؤم يكمن في هذا الغلق الإعلامي غير المسبوق في بداية مرحلة جديدة تستدعي الانفتاح والقبول بالرأي والرأي الآخر وتقبل الجزائريين لبعضهم البعض ...ومواجهة الأفكار بالأفكار... وبالمناظرة في الإعلام والصحافة دون ضغط ولا إكرااه ولا تمييز ولا تَحكُم ...لأنّ دلالة الانفتاح والحرية هو حرية الصحافة والإعلام وعدم الإقصاء وإتاحة الفرصة للجميع للتعبير عن أرائهم في إطار القانون ...وبما فيها حرية إنشاء الأحزاب والجمعيات التي لا تزال تُمنح بازدواجية وتمييز وريبة ..وكأننا في بداية التعددية أو نتراجع إلى الوراء في مجال الحريات العامة والخاصة ...أو نرسم صورة تشاؤومية عن العهد الجديد الذي يفترض أن يفرز كل آمال الجزائريين الطامحين للتغيير في إطار دولة جديدة مبنية على القانون وسمو العدالة ...لا دولة الأشخاص والمجموعات واللوبيات .

شوهد المقال 312 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

علي سيف الرعيني ـ الجابري الشاعر اليمني شاعرالارض والانسان

علي سيف الرعيني   الشاعرالجابري هوالأكثرتميزا شنف اذاننا بقصائده بمختلف اللهجات اليمنية نحن نتكلم عن الانسان المغرم بحب الارض والانسان ، لديه كتاب في علم العروض طريقة
image

ناصر جابي ـ هل صحيح أن الجزائر مقبلة على دخول اجتماعي وسياسي مضطرب؟

د. ناصر جابي  هذا ما توقعته مؤسسات دولية مختصة في دراسة الأزمات (كريزيس قروب) crisis group- ووكالة بلمبيرغ التي عادت للاهتمام بالوضع في الجزائر
image

نجيب بلحيمر ـ حديث المؤامرة

نجيب بلحيمر   في الصفحة الرسمية لرئاسة الجمهورية على فيسبوك نقرأ بيانا جاء فيه: "أمر اليوم رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون، الوزير الأول بفتح تحقيق
image

طارق السكري ـ اليمن خارج التعاطف

  طارق السكري  " نحن في نظر الدولة : خارجون على القانون . محل ريبة وعرضة للملاحقة أو النفي أو السبي . أو قبيلة من
image

خديجة الجمعة ـ عالم آخر

خديجة الجمعة   أنا وحدي عالم آخر لاأعرف نفسي، أينما ذهبت. فقد أكون موسيقى تعزف على وتر؛مرهفة الحس. وقد أكون في لحظة ما  تلك الصلبة التي لاتهزها
image

عادل السرحان ـ ماذا أُهديكِ يا بيروت

عادل السرحان                ماذا أهديكِ يابيروت سوى الكلمات ماذا أهديك وقد شُرِعَتْأبواب  الوطنِ  للسراق وللراياتهم ذبحوا كل الثورات هم كسروا كل الناياتْواغتالوا ألقَ الماضي وزهوَ  الحاضرِ والآتْماذا أهديكِ سوى الدمعاتفالدمعُ  كثير في وطني والجُرحُ
image

حميد بوحبيب ـ سيد الحماقات

د. حميد بوحبيب         للطبيعة حماقاتها... غديرٌ يتهادى رقراقا بين السهول ثم يغورُ فجأة في رحم الأرض ولا يعود إلى الظهور !
image

عثمان لحياني ـ موت السياسة في الجزائر

عثمان لحياني  مستوى السلطة السياسية كان أرقى بكثير في العقود السابقة، على الأقل كانت تعتمد نظرية المؤامرة عندما يتعلق باحداث أكثر جسامة ،كانتفاضة كأكتوبر
image

عبد الجليل بن سليم ـ فيروس COVID 19 علاقته مع الأصحاء، قلق الخوف

 د. عبد الجليل بن سليم  الان الكل و دون اسثناء يعرف مادا يفعل الفيروس بالذي أصابه لكن ماذا يفعل الفيروس بابالاضافة إلى العزلة و الحجر
image

مروان الوناس ـ الإشهار وسيلة ابتزاز النظام للصحافة الجزائرية

 مروان الوناس  منذ ربع قرن على الأقل كل المشتغلين في حقل الصحافة والاعلام يعرفون أن الاعلانات الحكومية التي توزعها شركة النشر والاشهار

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats