الرئيسية | الوطن الجزائري | عثمان لحياني ـ في المنع والرايات

عثمان لحياني ـ في المنع والرايات

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 

عثمان لحياني 
 
تصريح قائد الجيش بشأن منع الرايات غير مناسب زمانا من حيث أن العقل الجمعي يوجه في الوقت الحالي كل المجهود بحثا عن حل للأزمة، ومقاما حيث ليس من مقام قائد الجيش أن يخوض في مسائل تعبيرية يمكن معالجة الملتبس منها بسياق مغاير. 
قرار منع الرايات التعبيرية لايمكن أن يؤدي الا الى تفخيخ الحراك الميمون واستعداء للشارع واستدعاء مجاني للتوتر، وهكذا قرار أمني ملتبس غير موفق ،يفتقد الى اللباقة واللياقة السياسية لا يمكن أن يكون نتاج عقل سياسي يستوعب طبيعة الحساسيات المجتمعية الموجدة والمخاطر المترتبة عن النبش في قضايا هوياتية، بقدر ما هو تقديم منطقة كاملة هدية لحركة انفصالية، وفي المقام الثاني تدمير ذاتي لشخص قائد الجيش ورمزية الجيش الذي يمثل كل الهويات المحلية الثرية في المكون الثقافي والسياسي الوطني.
لم يكن الربيع الأمازيغي في ربيع 1980 سوى نتاج حالة قمع ثقافي عن محاضرة شعر، وسيكون قاسيا على الجزائريين في عز هذه الثورة السلمية المباركة ، والتي اثمرت حالة من التصالح الوطني والاجماع التاريخي على مركزية المسألة الديمقراطية، اعاة النبش في مسألة الهوية وحدودها التعبيرية . 
ليس هناك أي خلاف حول واحدية العلم الوطني ، لكن ذلك لا يمنع وجود رايات لمكونات ثقافية محلية تتعزز بها البنية الوطني ،خاصة وان المجتمع الجزائري توصل الى مصالحة ثقافية وتاريخة مع الهوية، بحيث لم تعد المشكلة الثقافية والهوياتية مطروحة الا في نطاقات متشجنة ومحدودة ولدى مجموعات صوفية او سياسية معزولة تجد نفسها منبوذة ويتكفل المكون المجتمعي باستبعادها مثلنا يظهر ذلك جليا في المظاهرات.
حتى في حال كانت هذه المجموعات المعزولة ثقافيا وسياسيا هي المعنية بالقرار، فان التاريخ والتجارب، بما فيها التجربة السياسية الوطنية ، أن القضايا الثقافية والتعبيرية لا يمكن أن تكون محل معالجة بالأدوات الأمنية، بقدر ما يزيدها ذلك توهجا ممظلومية. 
يكشف الخطاب العسكري اليوم عن وجه لا يريد الجزائريون أن يتمثل في أي من قادة الجيش، فيه من النزوح نحو السلطوية والتفرد بالسلطة ، وتجاوز -من حيث اصدار قرارات لمصالح الأمن -للسلطة المؤسسة السياسية المعنية بالقرار الميداني فيما يتصل بالمظاهرات.
تستدعي الحالة الثورية والاحتجاجية من قائد الجيش او من غيره من الفاعلين ،قراءة متن أكثر هدوءا والاستناد الى الذكاء الجماعي ، وأبعد ما يكون عن استدعاء قوافي التوتر والفرادنية، يستدعي الموقف التوضيح والاستدراك حبا في البلد وتهدئة للخواطر فان يوم الجمعة قريب .

 

شوهد المقال 645 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

وليد عبد الحي ـ مشروع سمو الأمير حسن للشرق الاوسط

أ.د .وليد عبد الحي نشرت صحيفة يديعوت أحرنوت مع نهايات شهر شباط/ فبراير الماضي نص رسالة او مقال منسوب لسمو الامير الحسن حول رؤيته لمشكلات
image

عبد الجليل بن سليم ـ الحراك بين.le peuple و l'individu

د . عبد الجليل بن سليم  قبل ما نبدا. مستحيل تفهم السياسة و الانسان ما قراش التاريخ، شخصيا من أهم الفترات اللي أفادتني ياسر في فهم
image

بوداود عمير ـ الاشعاعات النووية من الصحراء الجزائرية لجبال فرنسا

بوداود عمير   تظهر الصورة منظرا من السلسة الجبلية "جورا" الفرنسية على الحدود السويسرية، وهي منطقة معروفة بكثافة ثلوجها وسُمكها، وقد تحوّلت من اللون الأبيض إلى اللون
image

نصر الدين قاسم ـ عور التحليل وبؤس التدليل

نصرالدين قاسم أعاب بعض الإخوة بعض الشعارات التي رفعها بعض المحتجين، وهتفت بها حناجر بعض الغاضبين في مسيرات الجمعة السادسة بعد المائة، ووجدوا فيها صهوة للتحامل
image

نجيب بلحيمر ـ مجازفة التأويل " شعارات الحراك الجزائري "

نجيب بلحيمر  الاستغراق في التحليل قد يحجب عنا التفاصيل البسيطة التي نراها على الأرض، والاجتهاد في البحث عن قراءات تؤكد ما نفكر فيه يؤدي في بعض
image

رشيد زياني شريف ـ اسئلة للقانوني رضا دغبار حول الحراك الجزائري

د. رشيد زياني شريف  لا نخوّن أحد، لكن، لن تكمموا أفواهنا، نحن أحرار ولا نساوم فيما نعتقده حقاأوجه جملة من الأسئلة إلى السيد رضا دغبار، هي
image

أبوطالب شيبوب ـ كلمتين بالدارجة الجزائرية لمن يحاول التحريض على الحراك الجزائري

أبوطالب شيبوب  كلمتين بالدارجة راهم في خاطري وبغيت نقولهم قبل ما نرقد.. بالاك غدوة نموت ومازالوا حاصلين ليا في الڨرجومة: راه كاين واحد الفرق ااواضح -
image

العربي فرحاتي ـ نقد النقد ضروري..أيضا ..المتنمرون على الحراك الجزائري

د. العربي فرحاتي  كنا ننتظر من نخبنا الحراكية بعد هذه الهبة الاستئنافية للحراك أن تقرأ المشهد الاستئنافي بروية وبصيرة وتوجه انتقاداتها إلى السلطة .وتحثها على
image

خديجة الجمعة ـ امرأة ثلاثينية

خديجة الجمعة وقفت امرأة ثلاثينية، تخاطب نفسها!! اهو الزمان قدعصف بي أم أنا عصفت بهذا الزمان؟! وهل هم الأصدقاء مابرحوا ينتظرون الزهور التي أعددتها لهم؟ أم
image

مريم الشكيلية ـ على مائدة الكلمات

مريم الشكيلية ـ سلطنة عماندعاني ذات فصل لوجبه عشاء على أظرفة شتاء...قال لي :جميل لون الوشاح الذي يطوق عنقك..قلت :يا سيدي أنا أنثى ترتدي الفصول

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats