الرئيسية | الوطن الجزائري | وليد بوعديلة ـ الإعلام في الجزائر..أو تحولات مابعد الحراك السلمي

وليد بوعديلة ـ الإعلام في الجزائر..أو تحولات مابعد الحراك السلمي

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image
د.وليد بوعديلة

لسنا ندري هل نسمح للصحافة الجزائرية بالاحتفال بيومها العالمي في الثالث ماي الذي يجمع بين الإعلام وحرية التعبير ؟؟أم نطلب منها فنح النقاش والبحث حول راهنها ومستقبلها؟؟، بخاصة مع معاناتها لسنوات من مختلف اطر الحصار والخنق والتهديد؟؟
نعلم مختلف ممارسات النظام البوتفليقي التي جعلت من كثير من المؤسسات الاعلاميه ومن الصحفيين مطبلين للبرامج والتوجهات السلطوية والحكومية، مقابل صفحات وومضات الإشهار ومختلف المساعدات في سوق الاقتصاد والإعلام؟؟
ونعلم أن بعض المؤسسات الإعلامية المكتوبة و السمعية البصرية تعرضت للظلم لأنها لم تساند السلطة البوتفليقية أو على الأقل لم ترد أن تطبل لعهداتها، و وقفت إلى جانب الشعب في بحثه عن التعددية الحقيقية والتحولات السياسية والمجتمعية. 
و لا داعي للحديث عن الإعلام العمومي الذي أصبح إعلاما حكوميا؟؟ يتغنى بالمنجزات ويتتبع أخبار الوزراء على حساب الحقيقة و النزاهة، و لم يكشف الصور الأخرى البشعة لممارسات الفساد والخراب وتهديد الأمن الداخلي للوطن؟؟ ففي ظل الاحتجاجات الكثيرة التي كانت تشهدها المدن الجزائرية، لم تكتب عنها الصحافة العمومية ولم تنزل كاميرا القنوات العمومية-الحكومية للتصوير وتقديم الخدمة الإعلامية العمومية الشفافة والنزيهة؟؟
وخنقت قناة اليتيمة جمهورها بأخبار و رسائل فخامة الرئيس دون تقديم كلماته وصوته؟؟ كنوع من استحمار المتلقي الجزائري ومحاصرته برؤية إعلامية وسلطوية شمولية ديكتاتورية، كانت من أسباب الهبة الوطنية الجماعية للتغيير الشعبي السلمي والحضاري.
لقد وعدت مؤخرا حكومة السلطة المرفوضة شعبيا بالتوزيع لعادل للإشهار بين الصحف والمؤسسات الإعلامية، ولم تتجسد بعد الوعود، ولسنا ندري ما هي المعايير التي ستعتمد؟؟ ام أنها عبارة عن وعود شعبوية لاستمالة الإعلام و الصحافة وإعادة سيناريوهات التهديد والترغيب مع أصحاب الكلمة و الصورة؟؟ في ظل غياب مريب لمصالح سلطات السمعي البصري وسلطة الصحافة المكتوبة؟؟
وهي التي تركت الشعب يعاني من المناورات والأكاذيب والتشويهات الإعلامية منذ شهور ، مع يوميات الحراك الشعبي، حيث ظهرت الكثير من الممارسات التي تحتاج للتدخل وتقيم الرؤية الإعلامية بضمير الأخلاقيات المهنية الشفافة، لكن لا صوت لسلطات المراقبة والمتابعة؟؟ وكأنها تنتظر اتضاح المعالم السياسية وتترقب التوجيهات السلطوية؟؟ أو كأنها خادمة في بلاط السلطان؟؟ رغم أن السلطان الذي شكّلها قد ذهب والمفترض تقديم استقالتها والانسحاب، لتأتي سلطة إعلامية( مكتوبة وسمعية بصرية) جديدة تنتصر لصوت الحق في التعبير والأخلاق الإعلامية فقط.
سيحرر الحراك الشعبي كل الممارسات الإعلامية الجزائرية، وبالتأكيد ننتظر تحولات كثيرة تصيب الكتابة والمشهد الإعلامي، ليكون حرا ونزيها، وليضمن حقوق الاجتماعية للعاملين في الحقل الإعلامي، وليقدم الخدمة الإعلامية في سياق الحقيقة والنزاهة، وننتظر منه أن يخدم الشعب وليس الزمر المتصارعة، وعلى الأقل ننتظر من إعلامنا أن لا يكذب على الشعب الغلبان، وأن لا يخادعه، وأن لا يعيد ممارسات سلطة كانت تمارس الاستحمار على شعبها؟؟
و اللهم احفظ الوطن ووفق الصحافة لتخدم هذا الشعب الذي ثار سلميا، ليحرّر المحامين والقضاة والأدباء والإعلاميين والنقابيين...لينجز حراكه السلمي التحرري ، قصد التغيير الجذري الشامل.
ونختم بشعر تحرري للشاعر التونسي أبو القاسم الشابي:
إذا الشعب يوما أراد الحياة 
فلا بد أن يستجيب القدر
فلا بد لليل أن ينجلي 
ولابد للقيد أن ينكسر

شوهد المقال 132 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

رضوان بوجمعة ـ جمعة الوحدة الوطنية ضد المغامرين من مستشاري الريع و العنصرية.

د.رضوان بوجمعة   عشت مسيرة اليوم في الجزائر العاصمة، و لم اعش في حياتي ما عشته من صور الاخوة و التضامن بين الجزائريين والجزائريات، من ساحة
image

فتيحة بوروينة ـالتلغيم الهوياتي ومشاكل القايد صالح !!

 فتيحة بوروينة  مقالي الممنوع من النشر غدا بيومية #الحياة .. الرقيب قرّر ذلك !! التلغيم الهوياتي ومشاكل #القايد!! الحوار الذي يدعو إليه مجددا
image

نوري دريس ـ الأيام الأخيرة لنظام الفساد

د.نوري دريس النظام قي مأزق، و الضغط يزداد عليه. اللغة العشوائية التي بات يخاطب بها الجزائريين، تعكس تخبطه وافتقاده لاية خطة لانقاذ نفسه و
image

سعيد لوصيف ـ الموقف : أقولها و امشي...

د.سعيد لوصيف   سأحاول في هدوء فكري وسياسي – ولو إنني منزعج كثيرا وغاضب أشد الغضب – على تصريح قائد الأركان اليوم والذي يقول
image

عثمان لحياني ـ في المنع والرايات

 عثمان لحياني  تصريح قائد الجيش بشأن منع الرايات غير مناسب زمانا من حيث أن العقل الجمعي يوجه في الوقت الحالي كل المجهود بحثا عن حل
image

لعربي فرحاتي ـ الحراك ..وفزاعة الرايات ..

د.لعربي فرحاتي  مشروع الحراك الشعبي السلمي هو مشروع للحرية والديمقراطية والتنوع وإثراء الهوية الوطنية ..وما رفع فيه من شعارات ترجم إلى حد بعيد هذا
image

فضيل بوماله ـ إنا لله و إنا إليه راجعون وفاة د. محمد مرسي جريمة سياسية وأخلاقية

  فضيل بوماله  منذ شهور طويلة وعائلة الرئيس المصري الراحل د.محمد مرسي تشتكي من وضعه العام بالسجن عامة ومن حالته الصحية المتردية خاصة. ومذ سجن ظلما
image

وليد عبد الحي ـ بموته أطالوا عمره

 أ.د. وليد عبد الحي  أيا كانت الرواية الأصدق لوفاة الرئيس المصري محمد مرسي ماديا عام 2019 ، فإن وفاته المعنوية عام 2013
image

نجيب بلحيمر ـ هل من قارئ لكتاب الثورة ؟

نجيب بلحيمر   بسرعة تبخر الأثر السياسي المرجو من الإسراف في حبس كبار المسؤولين وجاء الرد حاسما عبر مظاهرات الجمعة السابعة عشرة من الثورة السلمية
image

فيصل بوسايدة ـ أي سيناريو يخبئه لنا الجيش الجزائري ؟

 د.فيصل بوسايدة    من الواضح جدا أن الحراك أو الشعب لا يدري تماما الخطوات التي يمكن أن يتخذها الجيش/المنجل، كما أنه لا يدرك الهدف من كل

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats