الرئيسية | الوطن الجزائري | فارس شرف الدين شكري ـ عسكر الجزائر رهان خاسر

فارس شرف الدين شكري ـ عسكر الجزائر رهان خاسر

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 


 فارس شرف الدين شكري 
 
...راهنا على المؤسسة العسكرية، وساندنا قيادتها حين حمت الحراك، وكانت مع مطالبنا، وضننا فيها الخير حتى آخر لحظة، بعدما أعطتنا كل الضمانات للانتقال الديموقراطي، وقالت بأنها مع الشعب، ومع خيار الشعب..ومادامت مع الشعب سنظل دوما معها، ولطالما كررنا هذا أثناء تقديم بوتفة لاستقالته، واعتبرنا قرار المؤسسة العسكرية بقيادة القايد، منجزا تاريخيا يحسب للحراك الذي ضربت به الأمثلة في العالم، حتى، خرج علينا قرار الإبقاء على نفس النظام، وبنفس الأوجه، وقرارات بداية القمع للحراك...
اعتبرنا بأن المؤسسة العسكرية، مجددا، لا ترغب في القفز فوق الدستور، وأنها منحت الخيار للساسة من أجل أن يحترموا كلمة الشعب،حين الحقت المادتين 7، و8 بمادة إثبات شغور منصب الرئيس، لكن بداية قمع المتظاهرين دليل قاطع على أنّ هناك منحى جديد، عجزت المؤسسة العسكرية عن الاستمرار في توفيره للشارع، أو أنها متواطئة مع نفس النظام منذ البداية وأننا كنا مجرّد أراجوزات للإعلام المظلل، أو أن السعيد استردّ انفاسه، ورد الكيل للمؤسسة العسكرية، بمكيالين...
الآن، الحراك ، وبعد أن طعن في أي ممثل كان بإمكانه أن يتحاور مع المؤسسة العسكرية، وهو أمر مقصود، تم احتواء الحوار مجددا بين الطرفين المتنازعين، وتأكدا بأنّ الشعب مشكاك وغير منطقي في مطالبه، فاستخفوا بنا، وربما اعادوا الالتفاف حول بعضهم البعض لأننا اثبتنا عجزنا، وضيعنا فرصة تاريخية كان بإمكاننا أن نصنع فيها المعجزات...
لن أخوّن المؤسسة العسكرية لأنها أكبر ربما من القيادة العاجزة التي آثرت مصالحها على مصالح الشعب، لكن خيانة دُبّرت بليل هي المتصدّرة للمشهد اليوم...ولذلك فإن مصير الحراك لن يكون بيد أي طرف آخر، إلاّ بيده هو ذاته، بعد خيانة الأصدقا. وتحدّي بقائه من عدمه، ستحدده التضحيات التي قررت الجهات الأمنية منحها الضوء الأخضر للانطلاق ابتداء من الأسبوع القادم. وما مصير حراكنا إلاّ بمصير القوة التي يدفع فيها الشعب برغبته ‘إلى التحرر.
نحن بحاجة مستقبلا إلى انقلابَين..... وإلى الكثير من التضحيات..
كنا في صف الجيش، حين كان في صف الشعب..ونحن اليوم مع الشعب،ضدّ خيار الجيش الضعيف (حتى لا اقول الخؤون)‘... 
وأما عن الانتخابات القادمة : فالربيع يبان من خريفو...

 

شوهد المقال 180 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

عثمان لحياني ـ في المنع والرايات

 عثمان لحياني  تصريح قائد الجيش بشأن منع الرايات غير مناسب زمانا من حيث أن العقل الجمعي يوجه في الوقت الحالي كل المجهود بحثا عن حل
image

لعربي فرحاتي ـ الحراك ..وفزاعة الرايات ..

د.لعربي فرحاتي  مشروع الحراك الشعبي السلمي هو مشروع للحرية والديمقراطية والتنوع وإثراء الهوية الوطنية ..وما رفع فيه من شعارات ترجم إلى حد بعيد هذا
image

فضيل بوماله ـ إنا لله و إنا إليه راجعون وفاة د. محمد مرسي جريمة سياسية وأخلاقية

  فضيل بوماله  منذ شهور طويلة وعائلة الرئيس المصري الراحل د.محمد مرسي تشتكي من وضعه العام بالسجن عامة ومن حالته الصحية المتردية خاصة. ومذ سجن ظلما
image

وليد عبد الحي ـ بموته أطالوا عمره

 أ.د. وليد عبد الحي  أيا كانت الرواية الأصدق لوفاة الرئيس المصري محمد مرسي ماديا عام 2019 ، فإن وفاته المعنوية عام 2013
image

نجيب بلحيمر ـ هل من قارئ لكتاب الثورة ؟

نجيب بلحيمر   بسرعة تبخر الأثر السياسي المرجو من الإسراف في حبس كبار المسؤولين وجاء الرد حاسما عبر مظاهرات الجمعة السابعة عشرة من الثورة السلمية
image

فيصل بوسايدة ـ أي سيناريو يخبئه لنا الجيش الجزائري ؟

 د.فيصل بوسايدة    من الواضح جدا أن الحراك أو الشعب لا يدري تماما الخطوات التي يمكن أن يتخذها الجيش/المنجل، كما أنه لا يدرك الهدف من كل
image

أحمد حمادة ـ موسكو وسياسة الخداع والتضليل..

العقيد أحمد حمادة * لقد اتسمت السياسة الروسية بعد إنهيار الإتحاد السوفييتي بنفس السياسة السابقة التي تدعم الأنظمة الشمولية، ورسخ هذه السياسة وصول بوتين الذي
image

نوري دريس ـ خدام الدولة و خدام النظام، وخدام نفسو...اويحيى

د.نوري دريس   سجن أويحي هو درس لهؤلاء ااسياسيين الذين يتلونون مع ايديولوجية المرحلة، و يوالون سيد اللحظة، و يقدمون ذلك كشكل من أشكال خدمة
image

يسين بوغازي ـ شجون التاريخ الحراشي!

  يسين بوغازي   عجيبا غريبا تاريخ  - مقاطعة الحراش القديم - ذاك النائم على وسدائد الشرق من العاصمة ،عجيبا  في
image

رضوان بوجمعة ـ أحمد اويحيى... من إعلان فشل الحوار إلى سجن الحراش

د.رضوان بوجمعة  أحمد أويحيى هذا الرجل الذي كتب في حقه الكثير من الصحفيين و الصحفيات ومدراء المؤسسات الإعلامية الآلاف من المقالات التي تصفه بأنه

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats