الرئيسية | الوطن الجزائري | قتلة "جمال خاشقجي" ضيوفا في بلد قتلة" محمد تامالت" في إطار العلاقات الوثنية!

قتلة "جمال خاشقجي" ضيوفا في بلد قتلة" محمد تامالت" في إطار العلاقات الوثنية!

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

لخضر خلفاوي ـ ياريس‪*

أفاد بيان رسمي لرئاسة الجمهورية الجزائرية بأن زيارة سماها بـ " الرفيعة" المستوى لوفد سعودي يقوده وليّ "العهر " المسمى بـ"الأمير بن محمد بن  سلمان" ، و تبدأ يوم الأحد  هذه الزيارة كما تناقلته وسائل الإعلام  الجزائرية و جهات رسمية بأن اليومين الأحد و الإثنين ستكون فرصة لالتقاء  الوفد المكون من رجال أعمال و شخصيات بارزة ـ تحب التبرّز في الأماكن  الطاهرة ـ بنظرائهم الجزائريين.. و كما جرت العادة و حسب الأغنية القديمة  الجديدة للاستهلاك الإعلامي  ؛ أن الزيارة هذه  تصب في إطار توطيد العلاقات  " المتميزة جدا " التي تربط النظامين ببعضهما لأن العلاقات بين الشعب  السعودي و الشعب الجزائري ليست بحاجة إلى توطيد و تجديد الثقة أو إلى تذكير  و تحديث منذ متي كانت الأخوة بحاجة إلى برتوكولات .

يضيف بيان رئاسة الجمهورية " الموميائية" الجزائرية بأن زيارة "وضاعته"  ولية العهر للملكية الآل سعودية العربية ستكون فرصة لتبادل وجات النظر بشأن  "المسائل السياسية و الاقتصادية العربية و الدولية ذات الاهتمام المشترك"  أو الشركي و في مقدمتها القضية الفلسطينية التي باعها العرب في مقدمتهم "آل  سعود" :" بسم الله الرحمان الرحيم : أنا السلطان عبد العزيز بن عبد الرحمان  السعود أُقرُّ و اعترف ألف مرة للسيد " برس كوكس" مندوب بريطانيا العظمى ـ  أنه ـ لا مانع  عندي من أن أُعطي فلسطين للمساكين اليهود أو غيرهم و كما  تراه بريطانيا التي لا أخرج عن رأيها حتى تصبح الساعة"! وثيقة مسربة عن  علماء الحجاز منشورة في 21 تموز 1991. أما المسخ الجديد من آل سعود أعطوا لترامب 400 مليار دولار ، و هو مبلغ  خرافي تاريخي لإنعاش الإقتصاد الأمريكي و منح القدس مؤخرا لليهود كعاصمة  لهم  لإتمام صفعات القرن الماضي مقابل دعم و حماية العرش السعودي المسعور  من ثورات داخلية مناهضة للفساد و بث أفكار جمهورية ، ثم ضرب إخواننا  المسلمين العرب و تشتييتهم.. آل سعود بقيادة ولي عهرهم الجديد " ما حُمّد و  ما سُلّم " الذي يقتّل في شعب اليمن و يجوعه مع حلفائه من أنظمة ديكتاتورية  من بني يعرب و بني كلب !

إني أتساءل ما هي المواضيع المشتركة و وجهات النظر التي سيتبادلانها كل من  الطرفين في هذه الزيارة العار ذات الاهتمام المشترك.

أنا اجتهدت و وجدت نقطة مشتركة على الأقل بين النظامين "السعوري النوقي " و  " البوتفموميائي"…قبل عامين في ديسمبر 2016 النظام الجزائري كان وراء ظروف و ملابسات اعتقال و وفاة المدون الصحفي "محمد تامالت" بعد تعرضه  للإهانات  و العنف الجسدي و النفسي داخل سجنه باطلا و لم تسفر إلى يومنا هذا ما زُعم  بـ التحقيقات بأي نتيجة لملابسات وفاة مثقف و صحفي داخل زنزانة النظام  الجزائري…

 و في أكتوبر 2018 يعني قبل شهرين كان هذا "وليّ العهر " متورطا بشكل كبير  و نظامه السعوري المسعور النوقي الجلف و المتخلف في قتل الإعلامي "جمال  خاشقجي" داخل السفارة السعودية بتركيا التي كانت ترقب السيناريو هي بدورها بشكل مريب و  " تلفزي واقعي"، و لم تكتف أياد إجرام هذا النظام المتخلف و  الجبان و عميل إسرائيل و الولايات المتحدة الأمريكية بكتم داخل "مبنى 

السفاهة" أنفاس هذا الصحفي المعارض للفساد الفاحش لنظام الملكية السعودية  بل أسرفوا في قتله بتقطيع جسده تقطيعا همجيا ليسهل عليهم إخفاء جرمهم البشع ، ظنوا أن العالم الحر المتقدم سيتشابه عليهم "بقر و إبل " آل سعود و تختفي  ملامح جريمة نفذت بكل همجية و غباء! أضربوهم ببعضها كذلك يبين الله طبيعة  أنظمة صعلوكة، عن " الحقيقة" أتحدث!

*إعلامي، أديب و مفكر عربي

khelfaoui‪.lecrivain‪@free‪.fr

شوهد المقال 94 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

بادية شكاط ـ صراع السياسة والأخلاق،في دوائر النظام الدولي

 بادية شكاط                                                                                                                                                                 يقول الشاعر الإنجليزي"بيرسي شيلي" :"إنّ أكبر جرم إرتكِب في تاريخ البشرية،هو فصل السياسة عن الأخلاق" فإلى أيّ مدى
image

حوار مع عزالدين عناية : القدرات العربية في علم الأديان ضحلة ـ حاورته باسمة حامد

  حاورته باسمة حامد  في كتابك "العقل الإسلامي: عوائق التحرر وتحديات الانبعاث" نبّهت إلى ضرورة فهم عميق للدين في المجتمعات العربية التي يتصارع
image

رائد جبار كاظم ـ الإيمان العجائزي والتدين الجنائزي

  د. رائد جبار كاظم  لا أعرف ما هي القيمة المعرفية والروحية والفكرية والدينية الايجابية التي تحققها مقولة ( اللهم ايمان كإيمان العجائز)،
image

محمد محمد علي جنيدي ـ روحُ والدي

محمد محمد علي جنيدي – مصر         يا حناناً غاب عن قلبي طويلا يا غراماً عاش في الوجدانِ جيلا لم تزل نوراً لروحي لم تزل قلباً
image

محمد محمد علي جنيدي ـ لا أنساكا

محمد محمد علي جنيدي - مصر           قُلْ لِـي شَيْئـاً غَيْـرَ هَوَاكَـا فَــأنَــا أبَــــداً لا أنْـسَـاكَــا تِلْـكَ عُيُـونُ الْبَـدْرِ بِعَيْنِـي أحْسَبُهَـا مِـنْ نُـورِ بَهَـاكَـا ثُــــمَّ إذا تَــدْنُــو
image

عادل السرحان ـ حين يحلّقُ قلبي بعيدا

عادل السرحان               في هذه الساعة قلبي يحلق بعيدا بين السماء والأرض ومعزوفة الحزن تتعالىتُحيطُ به عيونٌ وآذانٌ أغار  منهاورداء الوحدةيخلع كل شيءويرتديني كل ماحولي مثل قطعة ثلجٍحتى أطرافي وحيدا  أتململُوتعصف بي الريحمثل
image

مادونا عسكر ـ استبطان الذّات الرّائية في قصيدة "الدّاخل أرحب" للشّاعر يوسف الهمامي

  مادونا عسكرـ لبنان  - النّصّ: الدّاخل أرحـب سقطتُّ في السّماء كنت أعرجُ في أرض بلا
image

إيناس ثابت ـ روافدُ القلب

    إيناس ثابت - اليمن              وشاحُ حريرٍ غَزَلَتْه "پينولوب" من وحيِ حكايتك بفيضٍ من
image

محمد مصطفى حابس ـ المرحوم عبد الغاني بلهادي: نعم الرجال الذين يهبون عند الفزع و يفسحون الطريق لغيرهم عند الطمع.

محمد مصطفى حابس إنَّ مرحلة الشَّباب هي الفترة الذَّهبيَّة من عمر الإنسان، وهي الَّتي ترسم ملامح مستقبل المرء وتحدِّده، لذلك حرص الإسلام كلَّ الحرص على التربية
image

خالد صبر سالم ـ ـغنيّةُ الألـَق

  خالد صبر سالم                                          النهرُ يفيضُ وجوهَ حَبيباتٍ تـَتـَألقُ   في خاطرة القنديلِ   

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats