الرئيسية | الوطن الجزائري | أسامة بقار ـ تعليقات حول مسألة تبني الأبجدية اللاتينية كأبجدية كتابة اللهجات البربرية

أسامة بقار ـ تعليقات حول مسألة تبني الأبجدية اللاتينية كأبجدية كتابة اللهجات البربرية

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 أسامة بقار 

أثار تصريح رئيس المحافظة السامية للأمازيغية حول تبني هذه المؤسسة للأبجدية اللاتينية كخط لكتابة اللهجات البربرية بين رافض لها ومرافع لتبني الخط العربي لإعتبارات الوحدة الوطنية وتقوية النسيج الإجتماعي وبين مؤيد للقرار لأنه من شأنه النهوض بها والمضي بها قُدما مع أقلية متواضعة رافعت على خط التيفناغ، لذلك نرى أنه من الهام تقديم ملاحظات حول أسباب تبني هذا الخط:

1-كانت فرنسا هـي المنظرة لتعليم البربرية في الجزائر منذ سنة 1880 عبر تدريسها في المدرسة العليا للآداب (تحولت لكلية الآداب سنة 1909)، وكذلك في المدرسة العليا لبوزريعة، هتين المؤسستين شكلتا "المشتلة" pépinière لتكوين مُدرسين جزائريين. وفي سنة 1885 تم إنشاء إجازة اللغة القبائلية، وشهادة "اللهجات البربرية" dialectes berbères سنة 1887، هذا التكوين الذي تواصل مع إنشاء جامعة الجزائر وكان بالأبجدية اللاتينة أدى لبروز نخبة بربريستية متشبعة بقيم ومفاهيم درسها إياها مستشرقون ومؤرخون فرنسيون من أمثال: René Basse، André Basset ،André Picard، هذا النشاط الذي كان يحدث في الجزائر واكبه دعم ونشاط فرنسي في المغرب. وفي سنة 1913 تم تدريس اللهجات البربرية رسميا في كلية اللغات الشرقية بفرنسا والمعروفة حاليا باسـم INALCO (من بين أساتذها سالم شاكر)، والتي يُدرس بها: اللسانيات، الأدب، والتاريخ البربري، لتفتح هذه الكلية أبواب الدراسات العليا (الدكتوراه)، هذا النشاط خلق مثلث بربريستي: الجزائر-الرباط-باريس.

2-خلال الإحتلال الفرنسي وللفترة الحالية لعبت فرنسا عبر ضباطها وإدارييها ولغوييها دور كبير في إنشاء قواميس ومعاجم لمختلف اللهجات البربرية: فرنسي-قبائلي (أكثر من 16 مؤلف بين قاموس ومعجم من 1884 إلى 1985 وكلها إختارت الخط اللاتيني)، تارقي-فرنسي (9 مؤلفات بين قواميس ومعجمات من 1908 إلى 1980)، شلحي-فرنسي (03 مؤلفات بين قواميس ومعاجم)، ميزابية-فرنسية (02 مؤلفين)، شاوية-فرنسية (02 مؤلفين)، وبالتالي فنحن أمام قواميس ومعاجم كتبت بالخط اللاتيني وضعت حجر الأساس لتدريسها بهذا الخط.

 

3-الشخصيات البربرية البارزة دافعت عن تبني الخط اللاتيني: مولود معمري، سالم شاكر، محمد شفيق وغيرهم بحجة النظام الفونولوجي والذي قد لا يسعنا إصدار حكم بشأنه، لكن يجب ألا ننسى أن الشخصيات الأكاديمية البربريستية هي شخصيات ذات تكوين فرونكوفوني ولها عداء للبعد العربي، وبالتالي فإنها سترفض الخط العربي واعتبرت التيفناغ خط غير مساعد على تطويرها.
في الأخير إن التراث القاموسي، المعجمي، التأليفي (الأدب والتدريس في الجامعات الجزائرية) للهجات البربرية هو بالخط اللاتيني منذ أكثر من قرن، ومع توافر الدوافع الأيديولوجية فإن تبني هذا الخط هو مسألة مفروغ منها في نظر المختصين فيها، لذلك فإن هناك ايمان عميق لدى الأكاديميين أن تطويرها لن يكون إلا بالخط اللاتيني وفرض القبائلية على بقية اللهجات.

 

شوهد المقال 874 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

حوار مع عزالدين عناية : القدرات العربية في علم الأديان ضحلة ـ حاورته باسمة حامد

  حاورته باسمة حامد  في كتابك "العقل الإسلامي: عوائق التحرر وتحديات الانبعاث" نبّهت إلى ضرورة فهم عميق للدين في المجتمعات العربية التي يتصارع
image

رائد جبار كاظم ـ الإيمان العجائزي والتدين الجنائزي

  د. رائد جبار كاظم  لا أعرف ما هي القيمة المعرفية والروحية والفكرية والدينية الايجابية التي تحققها مقولة ( اللهم ايمان كإيمان العجائز)،
image

محمد محمد علي جنيدي ـ روحُ والدي

محمد محمد علي جنيدي – مصر         يا حناناً غاب عن قلبي طويلا يا غراماً عاش في الوجدانِ جيلا لم تزل نوراً لروحي لم تزل قلباً
image

محمد محمد علي جنيدي ـ لا أنساكا

محمد محمد علي جنيدي - مصر           قُلْ لِـي شَيْئـاً غَيْـرَ هَوَاكَـا فَــأنَــا أبَــــداً لا أنْـسَـاكَــا تِلْـكَ عُيُـونُ الْبَـدْرِ بِعَيْنِـي أحْسَبُهَـا مِـنْ نُـورِ بَهَـاكَـا ثُــــمَّ إذا تَــدْنُــو
image

عادل السرحان ـ حين يحلّقُ قلبي بعيدا

عادل السرحان               في هذه الساعة قلبي يحلق بعيدا بين السماء والأرض ومعزوفة الحزن تتعالىتُحيطُ به عيونٌ وآذانٌ أغار  منهاورداء الوحدةيخلع كل شيءويرتديني كل ماحولي مثل قطعة ثلجٍحتى أطرافي وحيدا  أتململُوتعصف بي الريحمثل
image

مادونا عسكر ـ استبطان الذّات الرّائية في قصيدة "الدّاخل أرحب" للشّاعر يوسف الهمامي

  مادونا عسكرـ لبنان  - النّصّ: الدّاخل أرحـب سقطتُّ في السّماء كنت أعرجُ في أرض بلا
image

إيناس ثابت ـ روافدُ القلب

    إيناس ثابت - اليمن              وشاحُ حريرٍ غَزَلَتْه "پينولوب" من وحيِ حكايتك بفيضٍ من
image

محمد مصطفى حابس ـ المرحوم عبد الغاني بلهادي: نعم الرجال الذين يهبون عند الفزع و يفسحون الطريق لغيرهم عند الطمع.

محمد مصطفى حابس إنَّ مرحلة الشَّباب هي الفترة الذَّهبيَّة من عمر الإنسان، وهي الَّتي ترسم ملامح مستقبل المرء وتحدِّده، لذلك حرص الإسلام كلَّ الحرص على التربية
image

خالد صبر سالم ـ ـغنيّةُ الألـَق

  خالد صبر سالم                                          النهرُ يفيضُ وجوهَ حَبيباتٍ تـَتـَألقُ   في خاطرة القنديلِ   
image

علي المرهج ـ المحبةُ سلطة

  د. علي المرهج إذا فهمنا السلطة على أنها فن إدارة العلاقة مع مُقربين، أو مع الأسرة، أو الجماعة، بل وحتى المؤسسة،

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats