الرئيسية | الوطن الجزائري | اليزيد قنيفي ـ تأملات..!!

اليزيد قنيفي ـ تأملات..!!

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 

 اليزيد قنيفي

 


ما من مشكلة أو أزمة أو مرض أو ألم يمرّ بنا إلا ونتعلم منها الصبر والتحمل والتعايش ..يزودنا العليم الحكيم  بطاقة هائلة من الأمل و التسامح والغفران وبنظرة أخرى وأفق جديد للأمور والعيش والحياة ..نخرج أكثر نضجا وفهما للحياة ..وليست الحياة سوى محطات فيها الحُلو والمُرّ .. فيها الصعوبات واليسر والنجاح والفرح.. فيها الحزن والألم والإخفاق.. والتوفيق والسداد أيضا.. وكل إنسان معرض بأن يعيش تجربة قاسية أو خيانة أليمة أو حادث وتلك هي دائرة الحياة .

 

 

المسلمون بيوتهم نظيفة وشوارعهم متسخة " مقولة لأحد الكتاب الكبار ..تعبر عن حالنا مع مدننا وشوارعنا وأزقتنا في كذا مدينة عربية .. لننظر كيف أصبحت بعض المدن في عالمنا العربي والإسلامي لا تصلح للحياة ولا تليق للعيش بسبب الأنانية والعشوائية والتعدي على البيئة وحقوق الآخرين ..فيرمي من شاء ما شاء وكيفما اتفق ..لا مراعاة لحرمة المكان الذي نعيش فيه.. مازلنا لم نتعلم بعد كيف نساهم وننظم حركية النفايات المنزلية وبقايا البنايات بشكل لائق ..مع أن ديننا وأخلاقنا تحث على نظافة المكان وحماية البيئة لتي يعيش فيها الإنسان والتعاون على إماطة الأذى عن الطريق ..أين نحن من العبقرية العالمية  التي أبدعت في تشييد ما يسلب العقل .. مدن ذكية وأماكن غاية في النظافة والتناسق والترتيب تبهج الناظر والزائر ..أملنا أن نتعلم من الغير كيف ننظف شوارعنا وننظم حياتنا كما نحرص على نظافة بيوتنا لأن الشارع هو بيتنا الكبير الذي نشترك فيه جميعا ونجلس فيه ونمشي فيه ونقضي معظم وقتنا بصحبته .

 

ليس مطلوبا من الإعلام الأصفر القميء الرديء أن يبث إبداعا أو إشعاعا أو ختراعا أو وعيا أو فكرا ..المطلوب  فقط التوقف عن بث الفرقة والأحقاد بين الناس ، وأن ينتهي عن نشر مناكر التناقض والتناحر والتباغض والفرقة صباح مساء ..فيكفي الأمة أن تبقى دون تهريج وتفاهة تسمعها عبر شاشة التلفزة تزيد الجرح عمقا والألم وجعا .. ويكفي الناس أن يقفوا أمام همومهم ومشاكلهم ويواجهوا صعوباتهم دون أن يسمعوا من يحرك المواجع و يفسد معيشتهم أكثر ما هي فاسدة وبائسة..فلتقف المناكر الإعلامية عن بث مناكرها فهذا إنجاز عظيم دون شك .

شوهد المقال 293 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

أحمد رضا ملياني ـ أصابعي ظمأى

أحمد رضا ملياني          ماعاد المطر ينزل بأرضنا ولا الحب يسقي دربنا الخريف تهب رياحه باردة في كل فصل لتسقط أوراقنا الرصيف يجري خلفنا ليقتل أحلامنا......
image

جمال الدين طالب ـ طاب جناني"...!:

جمال الدين طالب             تعزي اللغة الوقت تبكي ساعاته..تندب سنواته يعزي الوقت اللغة يبكي كلماتها لا... لا يخطب الرئيس ... لا يخطب.. لا
image

اعلان انطلاق مركز طروس لدراسات الشرق الأوسط

 يعلن الأستاذ محمد خليف الثنيان عن إنطلاق مركز طروس لدراسات الشرق الأوسط . مركز طروس هو مركز بحثي متخصص في دراسات الشرق الأوسط حول القضايا التأريخية
image

شكري الهزَّيل ـ رِمَّم الأمم : نشيد وطني على وتر التغريب والتضليل الوطني!!

د.شكري الهزَّيل عندي عندك يا وطن وحنا النشاما والنشميات يوم تنادينا وتذَّكرنا بذكرى وجودك يوم ودوم ننساك وحنا " نحن" اللي تغنينا بحبك ونشدنا
image

سهام بعيطيش ـ هبْ انّ.....

 سهام بعيطيش"أم عبد الرحيم"          هبْ أنّ نجْمَ اللّيلِ دقّ البابَ في عزّ النّهارْ هبْ أنّ شمسًا اختفتْ وقتَ الضُّحى في لحظةٍ خلفَ
image

وليد بوعديلة ـ حضور الأساطير اليونانية في الشعر الفلسطيني- شعر عز الدين المناصرة أنموذجا-

د. وليد بوعديلة  استدعى الشعر الفلسطيني الأساطير الشرقية و اليونانية،بحثا عن كثير من الدلالات والرموز، وهو شان الشاعر عز الدين المناصرة، فقد وظف بعض
image

يسرا محمد سلامة ـ أرملة من فلسطين

 د. يسرا محمد سلامة  منذ أيامٍ قليلة مرت علينا ذكرى وفاة الأديب الكبير عبدالحميد جودة السحّار في 22 يناير 1974م، الذي لم يكن واحدًا من أمهر
image

وليد عبد الحي ـ الجزائر: جبهة التحرير الوطني ومماحكة التاريخ

 أ.د. وليد عبد الحي  تشكل إعادة جبهة التحرير الوطني الجزائرية لترشيح الرئيس عبد العزيز بوتفليقة مماحكة لتاريخ وثقافة المجتمع الجزائري ، فهذا المجتمع كنت قد
image

حميد بوحبيب ـ حميد فرحي ...منسق ال الحركة الديمقراطية الإجتماعية MDS ...يفارق الحياة....

د. حميد بوحبيب  يولد الرفاق سهوا وعلى خجل ...يكابدون قبل الوقوف على أقدامهم من فرط الجوع والغبينة يتقدمون خطوتين، يتعثرون مرتين ...ثم يفتحون قمصانهم على الصدور ،
image

خليفة عبد القادر ـ الجنوب والشمال في الجغرافية الجزائرية

أ.د خليفة عبد القادر*  مفارقة معقدة على المستوى الوطني وأيضا هي معضلة العالم منذ أن توارت -إلى حين- معادلة الشرق والغرب. ما يهمني الآن هو

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats