الرئيسية | الوطن الجزائري | يسين بوغازي ـ يوم الله النوفمبري العظيم 5/ جويلية /1962

يسين بوغازي ـ يوم الله النوفمبري العظيم 5/ جويلية /1962

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 

 يسين بوغازي

 

امضي جنرال الغزو  الإمبراطوري الفرنسي " بوربون " بحبره الإجرامي يوم الخامس جويلية 1830 قراره بمقتضى  الانتهاء من " احتلال  الايالة " بعدما سرق " كنز القصبة " وقتل الأياليين ،واحرق  دورهم ، ودمر مساجدهم ،وبعد حصارا دام ثلاث سنوات  مند مطالع  1827 إلى أواخر 1830 ، منع  عنها الغداء والماء ، والتجارة والسفر،وأخضعها للقصف والإرهاب والتهديد ، قبل الغزو الجبان فعل ذاك الجنرال ما فعله ضد " الايالة " في  ارتكاب إجرامي تاريخي غير مسبوق ، تاريخي  مؤسس ، فلا يشوبه ادني شك في أن الفرنسيين الإمبراطوريين ، والفرنسيين الجمهوريين  كلها سواء ، في ضغائن الأجرام والجرأة على ارتكابه سيما في الجزائر .

فلا يغرنك ما تلوك ألسنتهم المتأخرة  ؟

لقد ارتكب ذاك الجنرال  الموبقات جميعها ، بوضوح  مهاما مخولة له من طرف " شارل العاشر " الإمبراطور المجنون كما يسميه بعض المؤرخين الفرنسيين أنفسهم .

ارتكب، بامتياز الارتكاب المنوط بالغزاة في جميع الأزمنة، امضي قراره، وغاب في التاريخ، والعقود والأزمنة فأورث عارا لا يفنى بما ارتكب ؟

تماما كما شاء القضاء  الإلهي ، فتناوبت الأزمنة على الغزاة إلى  أن طلع الجيل الغاضب ، النوفمبري  الذي بدا كما الملائكة والقدسيين ، وإن هذا الوصف : قاله  " أندري مارلو"  أعظم المثقفين الفرنسيين المتأخرين ، قال " كان النوفمبريين ، من المناضلين في جبهة التحرير الوطني الجزائرية ، يرون في باريس كما الملائكة والقدسيين "

لجدارة الفداء ، وصفاء السريرة الثورية ، ومبالغ التضحية الباهظة كانوا يرون كذلك  ملائكة و قديسيين ، صدق : أندري مارلو " وكذب " الجنرال بوربون"  المجرم .


طلع الجيل النوفمبري الغاضب ، وأعلن قيامه ، إيديولوجيته ، فلسفته في الثورة ، أمانيه الوطنية ، طلع مسالما إلا على الغزاة ، منتقما ممن سلبوا الأرض والعرض ، استشهادي ضد الطغاة والظالمين ، طلع فأشعلها  حربا  في الجبال والشعاب والأودية ،  حربا ضارية  بمن لا يعرف لها من قبل سمي ؟ أشعلها بمن لا نعرف لها ربما  هوية ، ولا يذكر لهم التاريخ  اسما  فقد اكلهم النسيان ، ممن سقطوا في الأودية  المنسية ، وفى الشعاب  الغارقة بين الجبال والهضبات ، سقطوا كرامة  ودود على الاستقلال ولأجل عصافير الحرية المذبوحة في المعطفات ؟ فيما رفع رفاق لهم الأماني عاليا بجدارة الوفاء على القسم النوفمبري إلى يوم الله العظيم ، النوفمبري الذي طلع في الخامس من جويلية 1962.

طلع القيام  الاستقلالي الثوري ، فأكل الذكريات " البورمونية "  و الأماني  "البيجارية " والأحقاد " السوارسية " و خطط جميع الأقزام المجرمين الفرنسيين " لاكوست " و " لونوار " لاغارد " و غيرهم من القتلة الذي لا تنهى أسمائهم  ممن افرغوا حقدهم الإجرامي  نكاية في شعب لا يخضع ، مند مقاومة "الأمير عبد القادر " إلى صراخات الدخول الاستقلالي  بحناجر المجاهدين الأوائل إلى العاصمة " الجزائر " عشية 1962.

قد لا تهم الأسماء كثيرا في سرد ذكرى يوم الله العظيم  ، قد لا تهم لأن الأسماء في قداسته ومعانيه التي لا تطال  تصير لا شيء ، لان جراح  من سرابيل أعوامه السبعة  ما تزال إلى الآن تدمى عيون يتجول فيها دمع الحنين المؤلم  ، عند الذكرى الأليمة ، وعند معانقة صور  الرفاق  من سكنوا الغياب .

ما يهم انه  " اليوم الاستقلالي "  يوم الله النوفمبري ، الذي آخره  سبعا من الجهد الثوري والتضحية ، ومن الصراخ الآخاد ، وفرح المجاهدين والشهداء ، جميع المجاهدين والشهداء ، وحسن  أولئك  رفيقا.

 

شوهد المقال 1072 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

ثامر ناشف ـ بين قدسية اول نوفمبر54 و"وعد عرقوب" وجوب إسقاط دستور الخيانة ب (لا)!

د. ثامر ناشف  لقد دأب في مفهوم نشأة الدول والامم سياسيا الاستناد لوثيقة تعتبر مرجعية في تأسيس الدول والاحتكام إليها في صناعة دساتيرها وقوانينها الملحقة وذلك
image

وليد عبد الحي ـ حماس : الطريق الى جهنم معبد بالنوايا الحسنة

أ.د.وليد عبد الحي تنبئ اجتماعات تركيا بين الفصائل الفلسطينية ، وقبلها اجتماعات بيروت، وسلسلة البيانات والتصريحات من القيادات الفلسطينية خلال الايام القليلة الماضية عن فصل
image

عبد الجليل بن سليم ـ لكل مرض وصفة علاج Jürgen Habermas فعال

د. عبد الجليل بن سليم  حراك الشعب لم يثر ضد نظام له توجه ايديولوجي بالعكس النظام الجزائري يستعمل شيء أخطر من إلايديولجية و هو إستعمال وسائل
image

رضوان بوجمعة ـ من ديسمبر الانتحار إلى نوفمبر الإنكار والاحتقار

د. رضوان بوجمعة  الجزائر الجديدة 186 تظهر كل المؤشرات أن السلطة تسير عكس التيار، وهي لم تفهم ولا تمتلك أدوات فهم حركية المجتمع منذ 22 فيفري
image

عثمان لحياني ـ النظام..دورة حياة ثانية

عثمان لحياني   وفرت الانتخابات الرئاسية الماضية جرعة أوكسجين للنظام والمؤسسة الحاكمة ، كانت في غاية الحاجة اليها ، بعدما كان الحراك قد خنقها الى الحد الذي
image

حميد بوحبيب ـ تداعيات العدم

د. حميد بوحبيب           
image

بشير بسكرة ـ ذكريات مع حراك 22 فيفري

بشير بسكرة  لا يزال ذلك اليوم عالقا في الذاكرة. أستذكره بكل تفاصيله كأنه حدث بالأمس، و أنا اليوم أعيش أثره النفسي و الفكري بكل فخر ..
image

اطلقوا سراح معتقلات مستغانم ـ بلجيلالي حسنية ، بن عومر فاطمة ، حنان بشكات

عين الوطن 1.بلجيلالي حسنية: متزوجة و أم لأطفال،أحدهم يحضر لشهادة البكالوريا من هذه السنة،تنحدر من أسرة مناضلة معتقلة مع أخيها،مناضلة شرسة لم تتخلف عن
image

شكري الهزَّيل ـ اشكالية الفلسطيني و"الفلسطرائيلي" !!

د.شكري الهزَّيل كثيرة هي المطبات الوطنية التي وقع او تعثر بها المسار التاريخي الفلسطيني منذ اغتصاب فلسطين واحتلالها عام 1948 وحتى يومنا هذا والحديث يدور
image

وجيدة حافي ـ ما محل الثقافة من الإعراب

وجيدة حافي  دائما ما نكتب في السياسة والإقتصاد، ونهتم بالواقع المُعاش للمُواطن العربي وننسى مجالا مُهما وقارا في بُلداننا، لأنه الوسيلة التي تُبين مدى وعينا وفهمنا

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats