الرئيسية | الوطن الجزائري | يسين بوغازي - في رحيل آخر مفجري ثورة القيام النوفمبري الجزائرية . عمار بن عودة لمن لا تنساه الزغاريد

يسين بوغازي - في رحيل آخر مفجري ثورة القيام النوفمبري الجزائرية . عمار بن عودة لمن لا تنساه الزغاريد

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 

يسين بوغازي

أماسي القرى والمداشر والمشاتي مند النصف الثاني من عقد خمسينيات القرن العشرين  إلى عام الغياب الحزين ، ما تزال تنتظره على موائد الرجولة والنشيد الوطني ،والعنفوان الثوري البريء ،هي قراه مداشره مشاتيه التي لطالما ضمته من برد وآوته من جوع ، وهي الفقيرة ،الخائفة  التي  كانت في أرياف مدن الشرق الجزائري أدبان القيام الثوري النوفمبري من قمع  مرور المجرمين والحركي .

 

لقد الشمال الجزائري  يتربص به الحقد الاستعماري الفرنسي ، وكان عمار بن عودة ضمن من يتربصون بالحركي والاستعماريين والخونة ليل نهار ؟ لقد كان لاسمه رهبة وقتها ، و مرورها ثقة و لظله شواطئ من أمل الحرية .

قراه مداشره من أقصى الحدود التونسية إلى أعالي النمامشة المنتفضة ما تزال  تستذكره  إلى اليوم متمردا بطلا مجاهدا ، و هي تبكيه اليوم أيضا فقيدا أدى الأمانة وجاهد في الله حق جهاده ،وأن  الأرض لعبادي الصالحين .

وان رحليه في كنف القضاء الإلهي المحتوم، ليفه غيابه الأبدي لم يلغي ذكراه أبدا ومروره الثوري الباسم.

انه أسد الشمال القسنطيني  بيضة القيام القيام النوفمبري ، والشمال القسنطيني باعث الروح  النوفمبرية الثانية في انتفاضته الأوثية  الغاضبة ، وانه عمار بن عودة الثائر الذي لطالما مليء في أماسيه أحلاما بغد لا تشوبه الخيانات .وكانت لا تنام  طينته حتى تتكحل بسواد عينيه ، وعيونهم ، بجبهته ، وبجباهم  ، بظله ، وبظلالهم  وهم النوفمبرون  المارون على عبق الحرية ،حاملين  أرواحهم عرابين على الأكف زحفا إلى  ساحات الحرية  ، لقد كان الشرق كله لا ينام لأجلهم . وان  يترجل آخر النوفمبرون المفجرون  للثورة وقيامها  الخالد ،فلا أدري تماما لمن ستلقى الأمنيات و سلام الذكرى .

 

 انه المجاهد عمار بن عودة (1925 – 2018 ) وان تاريخه من الأكثر ما يحتفي  به الشرق الجزائري الحزين ، لأنه عرفه أول مرة عند القيام النوفمبري الأول، وعرفه على أسنة السنوات الاستعمارية والصبر التحرري العظيم  فكان كما أول مرة لم يبدل وجهه ،ولا كفه ،ولا بندقيته .وعرفه في الخضم الانتفاضي و قيامة الشمال القسنطيني  متمردا قائدا يحمله الرصاص ، وعرفه فيما تلا أزمنة التنظيم والتأهيل والمفاوضات ورافعا للأعلام الاستقلال متبخترا بالنصر قابضا على التراب .

 

عمار بن عودة ، فلا ينسي اسمه ،ولا ظله في تلك المشاتي والمداشر والقرى ربما سيزورها كل مساء بدءا من يوم الرحيل .لأني أغاني شعبية ثورية بسيطة كانت تتداول سرا بين الفقراء المتعبين في بيوت التبن والديس والطين الأسود عنه نكاية في الجبروت والظالمين .

أغاني تحتفي بعمار بن عودة ورفقاءه من الغاضبين النوفمبريين وهم يستلمون آخر الرفقاء .

 

لقد كان رجلا  ممن رفعوا عاليا كرامة ثورية فوق رؤؤس الأشهاد و الخونة والحركي ، رفعها كلها بمعانيها  بعاداتها ،وتقاليدها ،وعقيدتها و عروبتها وبالأعظم بجزائريتها العظيمة صونا لمن أكلتهم عبر القرن و النصف قرن  الوحوش الفرنسية والديغولية دون لن ندري لهم اسما ،أو قبرا ،أو بقايا ذاكرة.

 

لقد ترجل آخر مفجري القيام  النوفمبري الجزائري الأكثر شراسة فى أخد الحرية ، والأعمق ثورية ، والأبقي أثرا في سير الشعوب الغاضبة كلها ، و الألمع نموذجا للعين  وهي ترفع  نكاية في وجه المخارز الاستعمارية والخونة . وهو الذي  كان في عز  اللهيب الثوري في النصف الثاني من العقد الخمسيني للقرن العشرين بطلا شعبيا ، وأيقونة  ثورية جزائرية خالصة في الشرق الجزائري الشاهد والشهيد و البقية المنتفضة على المحتلين .

قالها غاضب  في بوح حزين للتو يسمع النبأ العظيم .

 

لقد خاض الراحل مساره الثوري مناضلا ، مجاهدا ،عسكريا دبلوماسيا طوال أيامه التي طالت في طينته التي ستحتضنه كما لم تحتضن احد قبله لأنه آخر الثوريين النوفمبرين المفجرين للقيام ، ستحتضنه سيدا نوفمبريا لا تنساه الزغاريد .

 

وان لله وان إليه راجعون

 


تنويه : رحل المجاهد عمار بن عودة يوم 4/2/2018

 

شوهد المقال 556 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

جيهان أبواليزيد - أحمد خالد توفيق .. تركتك تغزو عقلى فكيف تكون قصاصاتك قابلة للحرق ؟

 د.جيهان أبواليزيد  هل فهمت الآن الحكمة من كون عمر الإنسان لا يتجاوز الثمانين على الأغلب؟. لو عاش الإنسان مائتي عام لجن من فرط الحنين إلى أشياء
image

رشيدة زروقي - وضع عبد الله بن نعوم عينة من واقع حقوق الإنسان في الجزائر محكمة غليزان تدين الناشط بن نعوم بالسجن سنتين نافذة

 رشيدة زروقي  وضع عبد الله بن نعوم عينة من واقع حقوق الإنسان في الجزائرمحكمة غليزان تدين الناشط بن نعوم بالسجن سنتين نافذة      
image

شكوى من مظلوم تعرض للظلم والتعسف من محكمة حجوط إلى وزير العدل الجزائري

 السيد زقاوة محمدرقم القيد 13382 مؤسسة إعادة التربية و التأهيل القليعةبسم الله الذي ليس مع عدله عدل لا في الارض و لا في السماء و
image

ناهد زيان - مدرسة إلهام ذهني التاريخية

 د. ناهد زيان إن كنت من المهتمين بالتاريخ عموما أو من الدارسين له والباحثين فيه ولاسيما التاريخ الحديث فإنك حتما تعرف من هي الدكتورة "إلهام محمد
image

بوفاتح سبقاق - الكاذب الرسمي

بوفاتح  سبقاق الزعيم منزعج و متشائم بخصوص إستمرارية حكمه ، إشاعات كثيرة هذه
image

حميد عقبي -جوع

حميد عقبي             هذه الأرصفة الجائعة تبدو وحيدة ترتجف تلك خطواتنا لا أثر لها الآن مصباح الشارع يلتزم الصمت كانت هنالك حافلات مزركشة كانت
image

وليد بوعديلة - قصة حيزية عند الشاعر الفلسطيني عز الدين المناصرة

 د. وليد بوعديلة (حيزية) هو اسم امرأة جزائرية، سجلت الذاكرة الشعبية قصتها التي وقعت في القرن التاسع عشر، وهي حسب قصة رواها
image

شكري الهزَّيل - خُذ غصنك وارحَّل!!

د.شكري الهزَّيل لا ادري متى ضبطا بدات علاقتي او ملاحظتى ووعيي بتلك الشجرة الضخمة الوحيدة وسط ارض شاسعه وواسعة وشبة قاحلة,
image

جيهان أبواليزيد - من سيذهب ليقول " يُتبــــع " ومن سيذهب ليقول " تــــم " ؟

   د. جيهان أبواليزيد  كأس العالم ...أعتبرها فرصة لتصفية خلافات وأحقاد سنين فمن لم يأتى بالسياسة يأتى بالرياضة ، فخريطة المجموعات الغريبة إلى حد
image

جيهان أبواليزيد - الهند ليست سيف على خان وكاترينا كييف

 د. جيهان أبواليزيد ذهبت مع صديقتى رافينا وريشما وهما من المسلمات الجديدات بمكتب الدعوة والارشاد بالأحساء  شرقى المملكة العربية السعودية وذلك للتعرف على كومار عامل نظافة ببلدية الإحساء وسابقا عامل صرف صحى بالهند، أردت أن استنطقه لما دفعه لاعتناق الإسلام وعن

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats