الرئيسية | الوطن الجزائري | مخلوف عامر - الجيل الجديد والتاريخ المجهول

مخلوف عامر - الجيل الجديد والتاريخ المجهول

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 


د.مخلوف عامر 
 
 
تُعدُّ الثورة الجزائرية معْلماً بارزاً في تاريخ القرن العشرين وامتدَّ تأثيرها إلى سائر حركات التحرُّر حتى قيل إن الجزائر قِبْلة الثوار. والفضل في ذلك يعود أساساً إلى أولئكم الشباب الذين قدَّموا صدورهم للرصاص ومنهم الطلبة الذين تركوا مقاعد الدراسة ليلتحقوا بالثورة.
فأمَّا الذين جعلوا من الثورة نموذجاً يُحْتذى، فلم يكونوا يكتفون بالبطولات التي حققها الجزائريون، بل نظروا إلى بُعْدها الإنساني حيث تعانقت مبادئ المناضلين من جنسيات مختلفة وامتزجت دماؤهم من أجل الحرية.
فهذه (جميلة بوباشا)تُسْجن وتُعذَّب، وتتكفَّل بالدفاع عنها (جيزيل حليميGisèle Halimi) بتفان منقطع النظير، وتجتذب إلى قضيتها كبار الأسماء والكُتَّاب من أمثال:(سيمون دي بوفوارSimone de Beauvoir)التي نشرت مقالاً بجريدة (Le monde)في جوان1960، فأثار ضجَّة في فرنسا وفي العالم، وأدَّى إلى تأسيس لجنة الدفاع عن (جميلة بوباشا).
وممَّا قالته (دي بوفوار): ((فحين يرضى حُكَّام بلد بأنْ تُقترف الجرائم باسمه، يصبح جميع المواطنين أبناء أمة مجرمة)).
ونشطت شبكة (فرنسيس جونسون)وقد وُصف أعضاؤها بـ"حملة الحقائب" على سبيل التحقير والسخرية من مناضلين نذروا أنفسهم لدعم الثورة، لأنَّ السلطة الاستعمارية اعتبرتهم خَوَنة.كما كتب الفيلسوف(جون بول سارتر) كتابه المثير :((عارُنا في الجزائر))يفضح فيه ممارسات السلطة الفرنسية
فلم يكن هناك من فرْق بيْن (أحمد زبانة)و(fernand yveton)إذْ كلاهما أُعْدم بالمقْصلة.وتمَّ تعذيب (Henri Alleg )واستجوابه، كما جرى مع جميلة بوحيرد وجميلة بوعزة وجميلة بوباشا وغيرهم كثير.
.إنَّه العهد الذي كان فيه للالتزام معناه الإنساني العميق، فأمَّا مَنْ يتحدَّث اليوم عن الالتزام - ولو كان وطنياً- فإيُنظر إليه باستخفاف كبير.
الحديث يطول عن هذا الوجْه الغائب والمُغيَّب من الثورة، وما يُؤسف له أنَّ بريقها أخذ يخبو لدى الجيل الجديد،وكذا في الكتابة الأدبية، بعدما كانت –في الماضي القريب-مُتَّكأً مركزياً للذاكرة الوطنية.
فلا غرابة أنْ نصادف جامعيين –أساتذة وطلبة-لم يسمعوا أبداً (بجميلة بوباشا)ولا يعرفون ما إذا توُفِّيت أو هي على قيْد الحياة.وهل هي تحمل شهادة دكتوراه كما توزَّع اليوم سائر الشهادات؟ أمْ أنها كانت شابة تطمح فقط لأن تصبح فحَرَمها قمعُ المسْتعْمِر من تحقيق طموحها؟!
والسبب-فيما أرى-يعود أساساً إلى أنَّ النظام جعل من الثورة منذ الاستقلال رأسمالاً تجارياً لتكريس الرداءة والفساد، فأصبح الشاب العاطل- الذي لم يتلقَّ درْساً وافياً في التاريخ أو هو يفكِّر في "الحرْقة"-لا يقتنع بالخطاب الرسْمي ولو ركب الثورة، وهو يرى واقعاً مناقضاً تماماً لما كان يحلم به الشهداء من رفاق (العربي بن مهيدي)الذي قال يوْماً
((ألقوا بالثورة في الشارع يحتضنها الشعب)).فاحتضنها حقّاً، لكنَّ هذا الشعب المخدوع، هو اليوم غارقٌ في مجرى "النهر المُحوَّل".
 
 
مَنْ لم يستطع أن يقرأ الكتاب، بإمكانه أن يشاهد الفيلم:((من أجل جميلة))
(Pour Djamila) un film réalisé par Caroline Huppert

 

شوهد المقال 2345 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

حكيمة صبايحي ـ الحياء لحاء الحب الوطني الذي لا ينقطع مدده

حكيمة صبايحي  يحتاج الإنسان إلى حافز نفسي لإنجاز أي شيء وكل شيء بقدر ما يمكنه من الإتقان، وحتى عندما يتعب، يتابع العمل والاجتهاد، وحتى عندما تخدعه
image

نصرالدين قاسم ـ "الجمعة 106" خارقة .. فارقة

نصرالدين قاسم قطعت الجمعة السادسة بعد المئة قول كل خطيب، لتؤكد أن الحقيقة كل الحقيقة ولا شيء غير الحقيقة في الشارع في الهتافات والشعارات التي هدرت
image

رضوان بوجمعة ـ الأمة الحية تأبى البقاء رهينة للمنظومة الميتة

د. رضوان بوجمعة  الجزائر الجديدة 195 بعد عام كامل من تعليق الجزائريين والجزائريات للمسيرات بسبب وباء كورونا، عادت الميادين على المستوى الوطني اليوم الجمعة، في أول
image

نجيب بلحيمر ـ عودة السلمية.. الكابوس وطوق النجاة

نجيب بلحيمر "رانا ولينا وباصيتو بينا".. الرسالة واضحة، السلمية عادت وقشة "الاحتفال" التي كانت السلطة وزبائنها يتمسكون بها لعلها تنقذهم من الغرق بطوفان الشارع جرفتها اليوم
image

بوداود عمير ـ واقع الفنان الجزائري المؤلم " الفنان الكبير أحمد قادري " قريقش فنيا "

بوداود عمير  مؤسف ومؤلم جدا واقع الفنان الجزائري، لا وضعية مادية واجتماعية مريحة ولا عروض فنية تحقق بعضا من حضوره الفني. ذلك ما استخلصته وأنا أنهي
image

جلال خَشِّيبْ ـ عودةُ الاحتواء: ما الذّي تعنيه سياسةُ الحرب الباردة للحظتنا الراهنة دِيبُورا وِيلتْش لارسون، مجلّة السياسة الخارجية، 15 يناير 2021، الولايات المتحدّة

إعداد وترجمة: جلال خَشِّيبْ، باحث مشارك أول بمركز دراسات الإسلام والشؤون العالمية (CIGA)  عودةُ الاحتواء: ما الذّي تعنيه سياسةُ الحرب الباردة للحظتنا الراهنةدِيبُورا وِيلتْش لارسون، مجلّة
image

يوسف بوشريم ـ ثلاثة مواقف يوم 22-2-2021 ستبقى راسخة في ذهني. نور السلمية

يوسف بوشريم  الموقف الأول (الحر البصير القادم من خنشلة):العلم الوطني أداة جريمة في الجزائر لمستقلة  و نحن في طريقنا مشيا على الأقدام من ساحة الأمير عبد القادر
image

نجيب بلحيمر ـ إهانة مظاهر "الدولة" أهم من ترسيم تسعيني

نجيب بلحيمر  أهم من ترسيم تسعيني رئيسا لمجلس الأمة، بعد نحو سنتين من توليه هذه المسؤولية بالنيابة، طريقة إخراج هذه العملية.ما حدث اليوم يؤكد أن هذا
image

عبد الجليل بن سليم ـ النظام السلطوي تعامله معنا .. تعاملنا معه

د. عبد الجليل بن سليم  عندما يتم إلقاء القبض على أي شخص قام بحقه في الكلام و التعبير عن سخطه ، فان ردة فعلنا لمادا النظام
image

عبد الرحمن صالح ـ عزيزي المواطن(ة): اعرف حقوقك عند الاعتقال من طرف الشرطة الجزائرية أو المخابرات

عزيزي المواطن(ة):اعرف حقوقكإن ممارسة التظاهر والتجمع و التعبير عن الرأي حق دستوري مكفول ، وتضمنه المواثيق الدولية و التشريع المحلياذا تم توقيفك بمناسبة ممارسة هذه

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats