الرئيسية | الوطن الجزائري | بغداد بلحاج محمد الأمين - الجامعة الجزائرية إلى أين؟

بغداد بلحاج محمد الأمين - الجامعة الجزائرية إلى أين؟

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 

 بغداد بلحاج محمد الأمين 

 

يعتبرقطاع التعليم العالي والبحث العلمي من أهم القطاعات الحساسة ورأسمال الدولة الحقيقي بإعتبار الجامعة حصنا عتيدا وقلعة راسخة للعلم والمعرفة بالإضافة إلى مهمتها في تكوين الموظفين والأساتذة و الكوادر والباحثين في كل مجالات التنمية ويمكن تعريف التعليم العالي بأنه التعليم الذي يتعلق بوضوعات معقدة بالغة الأهمية للباحتين في حاجة إلى دقة بالغة لعلم المناهج وهو المسؤول عن رفع مستوى معرفة الطلاب ويعرفه الذكتورسعيد طه محمد على أنه أداة لتحقيق الأمن القومي وتحقيق التنمية الشاملة وأداة لبناء الجيش والأسطول القوي وتحقيق التنمية الشاملة في مختلف مجالاتها الإقتصادية والإجتماعية والتقافية والتكنولوجية.
أما البحث العلمي فيمكن تعريفه حسب الدكتور أحمد الخطيب على أنه المسؤول الأساسي للتورة العلمية والتكنولوجية وثورة الإتصالات والمعلومات وهو المطلوب منه حل المشاكل اليومية التي تواجه المجتمع في مجال الإنتاج والخدمات وإعداد البحوث والدراسات والإستشارات العلمية وتقديمها إلى صناع القرار في جميع مجالي الحياة الإجتماعية والإقتصادية والسياسية والصناعية والإدارية.
نظرا للقيمة الكبيرة التي تحتلها الجامعة الجزائرية رصدت لها الدولة غلاف مالي ضخم جدا للتكفل الأمثل والدفع بها إلى مصاف الجامعات الأجنبية الكبرى كما صرح بذلك رئيس الجمهورية السيد عبد العزيز بوتفليقة في العديد من المناسبات بالرغم من كل ذلك تبقى الجامعة الجزائرية متذيلة الترتيب العالمي ؟؟؟
ففي دراسة جامعية لمخبر القياس والإرشاد النفسي بجامعة الجزائر 2 "بوزريعة" في العدد الثاني لمجلته العلمية "المرشد" سنة2012 تناولت المشاكل البيداغوجية التي يعانيها الطلبة في الجامعة الجزائرية جدلا واسعا في الوسط الجامعي، بعدما اعترف 71 بالمائة من الطلبة أنهم تعرضوا للابتزاز من طرف الأساتذة عن طريق استغلال عامل النقاط، كما أكد 83 بالمائة من المستجوبين غياب الثقة بين الطلبة والأساتذة، وكشف 80 بالمائة من الطلبة أنهم يشعرون بالألم لعدم الاهتمام بهم من طرف الأساتذة. 
و أكبر عقبة تواجه جودة التكوين الجامعي والبحث العلمي هي الجهاز الإداري الذي تسيطر عليه عقليات بيروقراطية ومصلحية واشتغال بعض الأساتذة الباحثين بالصراعات والنزاعات من خلال النميمة والغيبة من اجل مصالح شخصية ومادية ، بدل المنافسة العلمية في التأليف والنشاط العلمي والثقافي داخل الجامعة، بتأسيس مدارس ومرجعيات فكرية وعلمية في مختلف التخصصات، وتأسيس منتديات ومواقع ومجلات ودوريات إلكترونية وورقية ... وفتح ورشات عمل بيداغوجية وأكاديمية متخصصة تتناول قضايا كبرى وإستراتيجية تساهم في التنمية البشرية والاجتماعية والاقتصادية للمجتمع الجزائري ، لتنافس المجتمعات الصناعية والدول المتقدمة.إضافة إلى النشر العلمي في المجلات والدوريات فإنه يرتكز على معايير الولاءات والصداقات والتكتلات،
ناهيك عن العشرات من المشاكل البيداغوجية والإجتماعية التي يتخبط فيها الطالب الجزائري والتي يعرفها العام والخاص نظرا لكترة تداولها وليس دوري أن أعيدها ولكني أدعو من هذا المنبر معالي وزير التعليم العالي والبحث العلمي والقائمين على شؤون القطاع إلى تشبيب القطاع وضخه بدماء جديدة لها أفكار ومشاريع خلاقة للرقي بالقطاع والجامعة الجزائرية تتماشى مع التغيرات والمستجدات الدولية لأنه لايمكن للجامعة الجزائرية أن تتقدم ومعدل أعمار مدراء الجامعات 60 سنة وهو الحال بالنسبة لعمداء الكليات يجب أن نمنح فرصة للشباب الجزائري ليبدع في هذا المجال الحساس والمهم جدا لتحقيق تنمية مستدامة وقفزة إقتصادية وقد أكد رئيس الجمهورية أن المسؤولية الاجتماعية للجامعة في المرحلة القادمة تقع في "صلب التحولات التي عقدنا العزم على خوض غمارها برصانة وتبصّر من أجل تعميق مسار الإصلاحات السياسية والاقتصادية، وترسيخ الديمقراطية وتوسيع نطاق الحريات الفردية والجماعية".وبعث أنماط جديدة من التعلم بما في ذلك إنشاء قناة تلفزيونية جامعية وتعزيز التوجيهات العلمية والتكنولوجية ،نظرا لما يتسم به هذا العصر بالنزعة العلمية الزاحفة حتى في مجال الاجتماعيات والإنسانية والفنون.

 

شوهد المقال 872 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

نهاد مرنيز - " سي بوعزيز بن قانة " .... كتاب مسمُوم يوظفُ وجهة النظر الإستعمارية للثورة التحريرية

نهاد مرنيز أثارت عودةُ " قاطع أذُن " الجزائريين من خلال كتابٍ يُمجدُ تاريخهُ " القذر "والذي توثقهُ شهاداتٌ وصورٌ وحقائق ، الكثير من الجدل بين
image

رائد جبار كاظم - النفط مقابل الحياة

د. رائد جبار كاظم صرح الرئيس الأمريكي الجديد دونالد ترامب حول مسألة النفط في العراق بقوله : "إن واشنطن كان عليها أن تأخذ احتياطيات الخام العراقية"
image

بوزيد بغدادية - امرأة من دانتيل

بوزيد بغدادية               كَكُلِ أُنثى أناأصنع الفراشات وأهديها لحقولِ وطنيوأهديها للورْدِ والزَّهْرِككل أنثى أنا أخيط العرائسَ من القطنِوانْفُخُ فِيهَا طُولَ العُمْرِوأسْرِي... وأسْرِي... حالمةًوحظي الودودُ مَحْبُوسٌ في الأَسْرِوقدري البَائِسُ بَاعَ
image

مادونا عسكر - الرمزية ومدلولاتها في ديوان "من عبادان نحو العالم الفرنكوفوني" للشّاعر الإيراني جمال نصاري

مادونا عسكر- لبنانعندما تعجز اللّغة يحضر الشّعر بانسيابه العذب ومنطقه الأعلى وروحانيّته المتّقدة. يحضر، وتحضر معه فضائل العالم الشّعريّ الملامس للأرض المطاول للسّماء. "من عبادان
image

عبد الباقي صلاي - ما هكذا تورد الإبل يا حاكم الشارقة؟ !!

عبد الباقي صلاي لم نكن ننتظر من حاكم الشارقة "سلطان بن محمد القاسمي" أن يخرج علينا بتصريح أقل ما يقال عنه إنه تصريح غير مسؤول عن
image

بادية شكاط - حين صار الإسلام مشكلة.. هل ستصير العلمانية هي الحل؟

بادية شكاط   لا شك أننا اليوم بتنا بحاجة إلى بوصلة تُحدّْد لنا مواقعنا الإيديولوجية، تمامًا كتلك التي تُحدّد لنا مواقعنا الجغرافية، خاصة ونحن نعيش هذه الفوضى
image

ولد الصديق ميلود - السياسي الانتهازي في مقابل المواطن الانتهازي : موسم التعايش السلمي

د.  ولد الصديق ميلود  إذا كان موعد إجراء أي استحقاق انتخابي في الديمقراطيات العريقة أو حتى الناشئة هو فرصة للتباري بعرض البرامج  الانتخابية ومسلكا مهما  للتجنيد
image

حمزة حداد - إقطاعيوا الإدارة .. " الصغار " !!

 حمزة حداد   الإقطاعية في أوربا انتهت بما عرفته من ثورة صناعية وعمليات تحديث وتحيين لمجموعة من المفاهيم التنورية التي تجعل من الإنسان مبتدأ الاهتمام ومنتهاهللأسف
image

كاظم مرشد السلوم - حكاية الهروب من جحيم إلحرب الى غياهب البحر

كاظم مرشد السلوم  ماريه نوستروم ، عملية عسكرية  امنية بحرية اطلقتها ايطاليا في اكتوبر تشرين الاول عام 2013 للحد من موجات النزوح والهجرة غير الشرعية من
image

نوميديا جرّوفي - جماليّة النّصوص في كتابات الشّاعر "بهاء الطّائي"

 نوميديا جرّوفي"بهاء هدب الطائي" من مواليد 1967 ، بالكاظميّة، بغداد، العراق، خرّيج كليّة الزراعة سنة 1991.صنع لنفسه عالمه الخاصّ من خلال كتاباته المتنوّعة و الكثيرة

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats