الرئيسية | الوطن الجزائري | جباب محمد نور الدين - إلى السيد وزير الثقافة المصري :عبد الحميد بن باديس ليس تلميذا

جباب محمد نور الدين - إلى السيد وزير الثقافة المصري :عبد الحميد بن باديس ليس تلميذا

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 

د. جباب محمد نور الدين

 

 

الأشقاء في مصر لازالوا يعيشون بالذهنية القديمة ولم يتطورا، ولاتزال الوصاية المصرية على الثقافة العربية والفكري العربي وعلى الإسلام في العالم العربي هي نفسها منذ القديم ولم تتغير، منذ كان المشرق يقول عن المنتوج الفكري في المغرب "هذه بضاعتنا ردت إلينا" رافضين تميز وتفرد المغرب عن المشرق
كانوا ولازالوا يرفضون ويقاومون إلى اليوم " تطاول " المغرب على سيده المشرق رغم صراخ جمال عبد الناصر الذي بح صوته من مقره بقصر العروبة الذي ظل يخطب ويخطب ولم يتوقف حتى أخر يوم في حياته عن العروبة والقومية العربية ولوحدة العربية و المصير العربي المشترك 
العنجهية المشرقية هي التي دفعت المفكر محمد عاد الجابري لكي يرد الصاع صاعين في موقف لا يخلو من تطرف، عندما جعل العقلانية حكرا على المغرب عكس المشرق غير العقلاني، الصوفي والعرفاني، وكلنا تابعنا كيف تشكلت قيادة أركان حرب مشرقية بقيادة الجنرال جورج طرابيشي للتصدي و الهجوم وقصف المغربي الذي لم يلتزم حدوده. 
اليوم وزير الثقافة المصري، وهو أحد سدنة نظام السيسي، في مقابلة مع الصحافة الجزائرية "جريدة الخبر" وذلك بمناسبة المعرض الدولي للكتاب ومصر هي ضيف شرف هذه الدورة يعيد السيد الوزير انتاج نفس الخطاب القديم خطاب الوصاية و التعالي في وقت لم تعد مصر وعموم المشرق يملك هذا الحق ولا هذه الوصاية 
وزير الثقافة المصري في هذه المقابلة تحدث عن أشياء كثيرة بكثير من الخلط و التلفيق بخاصة حديثه عما سماه ب "الثورة الدينية" لكن ما لفت انتباهي تلك العنجهية التي تحدث بها السيد الوزير، في حقيقة الأمر هي جهل بحقائق قبل أن تكون عنجهية، عندما ذكر أثنا حديثه عن الثورة الدينية أحد رموز الإصلاح الديني محمد عبده حيث قال بالحرف" نحن بحاجة إلى ثورة للإصلاح الديني وهذه الثورة كانت قد بدأت بوجود الأستاذ الإمام محمد عبده ومدرسته الممثلة في الجزائر بالشيخ عبد الحميد بن باديس" 
اولا السيد الوزير انتهك مفاهيم لا يصح انتهاكها مثل الثورة و الإصلاح فعندما يقول" نحن بحاجة إلى ثورة حقيقية للإصلاح الديني" فهذا خلط كبير لأن الإصلاح شيء و الثورة شيئا آخر وهذا حديث أخر 
نعود إلى موضوعنا يقول السيد النمنم "محمد عبده ومدرسته الممثلة في الجزائر بالشيخ عبدالحميد بن باديس" 
كلام النمنم يفهم منه أن محمد عبده فتح "اناكس" لمدرسته وعين لهذا "الأناكس "موظفا وهو عبد الحميد بن باديس لكي يدير هذا الفرع 
هنا لابد من الإشارة أن الأستاذ الإمام محمد عبده يعد أكبر رجل دين استنارة وعلاقية بل لقد كان متقدما على عصره وعلى الكثير من عصرنا ولهذا لم أوافق يوما بل اعترضت ،وأنا شاب في العشرينيات، على نقد عبد الله العروي للشيخ الإمام كما اعترضت لاحقا على نقد محمد أركون لأن محمد عبده قامة كبيرة وقيمة لا تقدر بثمن ورائد كبير في حركة الإصلاح الديني ولا أحد يجرؤ على القول أن الأستاذ الإمام لم يكن له تأثير كبير في العالم العربي والجزائر التي زارها سنة 1903 وتجول في مساجدها واستقبل بحفاوة كبيرة 
لكن الشيخ الجليل عبد الحميد بن باديس، الذي تأثر بدون شك بحركة الإصلاح الديني، هو نتاج لتاريخ آخر ولمسيرة تاريخية أخرى وخصوصييه تاريخية أخرى واستمرارية تاريخية أخرى مغايرة . الشيخ الجليل عبد الحميد بن باديس استمرار تاريخي للأمير عبد القادر وحلم الدولة الوطنية.
في تقديري هذا هو المدخل الصحيح لكي نحسن فهم الشيخ الجليل عبد الحميد بن باديس ونفهم إسلام جمعية العلماء المسلمين الجزائريين وتفهم الإسلام الجزائري الذي يختلف عن الإسلام في الشقيقة مصر و المشرق العربي 

 

شوهد المقال 3256 مرة

التعليقات (1 تعليقات سابقة):

ابو عمر في 11:46 23.01.2017
avatar
فكرة الإسلام الجزائري فكرة بدأت في الرواج مع بداية التسعينات من القرن الماضي و لم نسمع أحد تلفظ بها لا بين دعاة الإصلاح في جمعية العلماء المسلمين و لا عند التيار الآخر المضاد اي الطرقي الصوفي و لاحتى عند الجزائري المسلم العادي الذي لم يكن لا مع هذا و لا ذاك .. سؤال أطرحه على الدكتور المحترم مل هي خصائص الإسلام الجزائري مقارنة مع الإسلام الأخر الذي يبدأ مباشرة عند دخول الأراضي التونسية هل عنده قرآن آخر غير القرآن الذي في متناولنا هل عنده مصادر سنة أخرى غير التي نعرف هل له قبلة غير التي نصلي إليها جميعا هل نبي الإسلام الجزائري غير محمد صلى الله عليه و سلم ؟
منذ مدة ونحن نسمع "الجماعة" تتكلم عن مرجعيات وطنية وهمية لم يحددوها لنا حتى نعرفها. نجح الإستعمار في التفتيت الجغرافي لأوطان العرب و المسلمين بل و أكثر من ذلك سلطهم على بعضهم البعض يتهارشون تهارش الحمير ..وأصطنع نخب كرتونية مزيفة تتاجر بالمواقف كما تفعل المومسات شخص مصري قال أن ٌبن باديس تلميذ عبده و اين المشكل في هذا ؟ نفس النخب التي أخذتها العزة بالإثم من أجل هذا لم تحرك ساكنا و هي ترى رؤساء فرنسا كل مرة يستقبلون إستقبال الفاتحين ؟ وهي ترى أن القوة الأستعمارية القديمة لا تزال تحبس" الأرشيف الوطني و الذاكرة الوطنية مرهونة و لا أحد من النخب المزيفة اخذته العزة و أرغى و أزبد وأقسم ألا يمس جسمه ماء حتى تعود الذاكرة الوطنية الى الوطن ؟ لكن قل لي من يجرؤ التكلم في حضرة فرنسا و ما أدراك ما فرنسا لذلك من السهل أن نرد الغيض و الفيض على من هم أضعف لأن اي كلام ضد فرنسا ممكن تعرض المنصب للخطر فالسفارة في العمارة لا تعرف الهزل ولنا في سي بلوصيف رحمه الله العبرة لمن يريد أن يعتبر .. في نظام ما بعد 92 يكفيك أن تتعرض للمشارقة....و ...المغاربة كذلك بالسب و اللعن و التجريح و التنقيص حتى ترى ابواب العلا تفتح لك على مصراعيها ..حتى و إن لم تكن هناك خلافات و مشاكل مع هؤلاء يجب إفتعالها وإختراعها .. لقد خرجنا من التفتيت الجغرافي الى التفتيت الديني... وبعد فترة لست أراها بعيدة سنعيش المرحلة القادمة سيكون هناك ذكاترة في غاية الدكترة سيدافعون عن إسلام وهراني مقابل إسلام قسنطيني وعن تاريخ صحراوي مقابل تاريخ قبائلي.. لا أعتقد أن ليفي Levy سيقنع بهذا القدر من التفتيت و التشطير فشهيته أنفتحت بعدما رأى أن القوم يخربون بيوتهم بأيديهم

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

عادل السرحان - أوجاع بصرية

 عادل السرحان - العراق             الرصيف يسرح النظر الى آخر السفن الخشبية المغادرة وهي ترشه برذاذ من دموع الوداع دون ان تلتفت اليه بين انين ووجوم ودخان وصيحات سرب
image

كلمة الى الرئيس بوتفليقة من دون زيف او تدليس

جزائرية  أيها الرئيس إنني الآن قبل أن أخاطب فيك قلب صاحب الجاه والسلطان فإنّني أخاطب فيك قلب الإنسان ،لأتوجه إليك باسم عدالة السماء التي لم تجعل
image

الصمت القاتل: سجن باحث اقتصاد في الإمارات الدكتور ناصر بن غيث

 أورسولا ليندسي  حكمت محكمة إماراتية الأسبوع الماضي على ناصر بن غيث، الخبير الاقتصادي البارز الذي يدعو للمزيد من الديمقراطية وحقوق الإنسان، بالسجن عشر سنوات. وتضم جرائمه المزعومة
image

تاريخ مؤلم من العبودية خلف تنوع الموسيقى العُمانية

بنجامين بلاكيت  مسقط – لم يمضِ وقت طويل على مقابلتي مع ماجد الحارثي، المختص بعلم موسيقى الشعوب (علم الموسيقى العرقية)، حتى تحدث عما يراه تميّزاً هاماً. قال موضحاً بحماس ودود “لا
image

ناهد زيان - فيرحاب أم علي عمدة النسوان

 ناهد زيان  كنت لا زلت طفلة تلعب بالدمى وتقضي يومها لاهية في جوار جدتها وعلى مرأى من أمها في غدو ورواحها وهي تقضي حوائجها وتنجز
image

عبد الباقي صلاي - غياب الاستثمار الحقيقي في الجزائر إلى أين؟؟

عبد الباقي صلاي* لا أدري لماذا كلما استمعت إلى خطاب الحكومة حول الاستثمار سواء كان محليا أو أجنبيا  إلا وتذكرت فيلما شاهدته عدة مرات عنوانه "بوبوس"
image

سهى عبود - موعد مع الياسمين.. تفصيل بحجم الكون.. الحلقة الاولى.

  سهى عبود سماء القرية هذا الصباح متواطئة مع حالتي النفسية.. تزيح عنها الغيوم برفق لتفسح الطريق لخيوط ذهبية خجول..تحدثتُ طويلا مع امي قبل ان أغادر البيت،
image

محمد مصطفى حابس - الرجيمة" مسرحية تستغيث ، من يرشدها ؟

  محمد مصطفى حابس : جنيف -  سويسرادُعيتُ نهاية هذا الأسبوع في إطار النشاطات الثقافية للتقريب بين الأديان، للتعليق على مسرحية دولية، أمام جمهور غربي!! و كل ما في أمر
image

مادونا عسكر - القصيدة مخلوق في لحظة سجدة " لمحة نقديّة في نصّ للشّاعرة التّونسيّة فريدة بن رمضان

مادونا عسكر - لبنان - النّصّ:يناوشني اللّيل:"في قلبي لكِ كلمة"يهمس في أذني الشّعر:"حان أوانُ الغزل"أختلسُ غفلةً من زمنٍ هجيعوأفرُّ إلى سجدة!(فريدة بن رمضان)- لا يكون الشّعر شعراً
image

عامر موسى الشيخ - عكود السماوة و سماء التسميات ...

عامر موسى الشيخ - شاعر و روائي.عكد اليهود  ، عكد الشوربة ، عكد دبعن : أسماء مرّت عليها عقود  ولازالت على قيد التداول. فوق  أريكة من

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats