الرئيسية | الوطن الجزائري | رياض بن وادن - إنها دولتنا..فماذا نحن فاعلون بها!؟.

رياض بن وادن - إنها دولتنا..فماذا نحن فاعلون بها!؟.

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

رياض بن وادن 

 

أعظم شيء أبغضه في العمل السياسي عموما هي تلك الألفاظ غير المسؤولة التي تصدر من هذا الطرف أو من ذاك حين يتهم فيها السياسيون بعضهم البعض بالعمالة للخارج أو الخيانة..أو حين يصبح كل من يتكلم أو يكتب في أي موضوع يهم المجتمع و يهم مستقبل الأجيال فتّانا يريد تخريب البلاد و الزّج بالعباد في متاهات كبيرة ليست لها نهاية و لا مخرجا.

 

و هذا ما سجلناه بمناسبة زيارة الوفد الأوروبي للجزائر و لقائه ببعض قيادات أحزاب المعارضة حيث تحركت آلة السلطة و كل الأحزاب التي تحوم حولها و تقتات من قصعتها بكل قوة و على جميع الأصعدة مستعملة كل الوسائل الإعلامية الثقيلة منها و الخفيفة من أجل تجريم هذا الفعل و حتى يظهر للناس ذلك اللقاء بأنه لقاء مجموعة من الشياطين تريد أن تهلك الحرث و النسل أو كأنها تريد نشر الفساد في البر و البحر!!.

 

و الحقيقة التي تهمني في كل هذا ليس ما تقوله المعارضة و لا الذي تحذر منه السلطة..ففي إعتقادي بأن الجزائر أكبر من الجميع..الجزائر ليست جمعية خيرية أو مؤسسة نفعية حتى يتعارك عليها المختصمون من أجل الربح منها و الإستفادة من مزاياها..الجزائر هي دولة الجميع معارضة و سلطة يعيش تحت سمائها و في حضنا الجميع معززين مكرمين..الجزائر هي وطن الجميع على إختلاف أفكارهم و توجهاتهم و طموحاتهم و تصوراتهم.

 

إن أهم شيء تسبب في ضياع هذا الوقت الثمين و تسبب في هذا التأخر الذي نعيشه في جميع الميادين هو فكر التخوين لبعضنا البعض و هذا منذ الأيام الأولى من إستقلال الجزائر بل لنقل منذ اللحظات الأولى من إنطلاق الثورة التحريرية المباركة..هذا الفكر تسبب في هلاك الكثير من خيرة أبناء هذا الوطن..و بسببه سجن و نفي كثير من خيرة قيادات هذا الوطن..بسبب فكر التخوين كثرت التلاعبات و التكتلات المشبوهة التي عملت على كسر كل المشاريع القيّمة و الخطط الجميلة و الإستثمارات الواعدة من أجل النهوض بالبلاد و العباد.

 

لابد أن تتوقف السلطة ــ من أجل الحفاظ على إمتيازاتها و الحفاظ على الحكم ــ  من سياسة التخويف من التدخل الخارجي أو من عودة الإرهاب أو تخويف الشعب بالربيع العربي و ما تعيشه من كوارث دول عربية عديدة كلما رفعت الأصوات المنادية بالتغيير، كما أنه يجب على المعارضة أن تتوقف على تهويل الوضع و وصفه بأنه يسير نحو طريق جهنم و بأن السلطة هي سبب كل مصائب هذا الوطن و أن تتوقف عن سياسة الدفع بكل قوة من أجل تعكير جو الحياة عن المواطن و تركيع السلطة للقبول بكل شروطها كلما حدث حادث أو كلما إزدادت أسعار البترول نزولا.

 

لقد أصبح مرض الأنا أهم صفة تميز على العموم أهل السياسة عندنا..هذا المرض مازال للأسف الشديد يعشعش في العقول و القلوب و يصد الطريق أمام كل مبادرة حسنة..فلا من هم في السلطة على استعداد لترك مناصبهم أو القيام بتغيرات سياسية كبيرة و عميقة، كما أنه من جهة أخرى فإن المعارضة لا ترضى بديلا غير أن تزيل هذه السلطة بداية من رئيس الجمهورية إلى آخر وزير من أجل أن تعمّر هي المكان و المناصب..لكن في حساب كل هاؤلاء لا قيمة للمواطن و لا خوف على الوطن و لا غيرة و لا تفكير في مستقبل الأجيال.

 

إن أهم شيء يجب أن يتميز به الساسة عندنا سواء أكانوا في مناصب مسؤولة أو في المعارضة هما عنصرا التضحية و الصبر..و أهمل قضية يجب أن يعتقدها و أن يفهمها الجميع أنهم ليسوا إلاّ جزاءا صغيرا من مجتمع كبير  يضم أيضا رجالا و نساء مخلصين و قادرين على تسيير هذا الوطن، لكنهم فضلوا العمل في الخفاء لمصلحة الأمة..سننجح يوم نخرج من قلوبنا حب الأنا و يوم نبتعد عن خدمة مصالحنا الضيقة و خدمة الأقربون..سننجح يوم نوقف مرض الجشع و نقتنع بأن خدمة الوطن واجب و مسؤولية و شرف..سننجح يوم نؤمن بأن الجزائر صرح كبير و عظيم لا يستطيع أحد بناءه بمفرده بل يتم ذلك بمشاركة الجميع..سنبدع و ننجح يوم نفهم بأن هذه الحياة فانية و أن السعادة عندما نترك عملا جميلا و وطنا شامخا للأجيال القادمة.

لا أحد له الحق أن يتصرف في هذا الوطن كيف ما يريد أو كيف ما شاء..و لا أحد له الحق أن يدعي بأنه وطني أكثر من الآخرين..و لا أحد يستطيع إيهامنا بأنه خارق للعادة يستطيع حمل هذا الوطن و هذه الدولة لوحده..بل إن الأمر أصعب و أثقل و هو يتطلب التعاون و الجلوس فيما بيننا لنطرح كل قضايانا بكل شجاعة حتى نخرج بحلول مقنعة قبل فوات الأوان و قبل أن تتحامل علينا الأمم لتفرض علينا شروطها..فانظروا أيها السياسيون: هذه دولتنا فماذا أنتم فاعلون بها!!؟.  

 

كاتب جزائري مقيم بالسويد  

شوهد المقال 1435 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

العربي فرحاتي ـ عالم ما بعد كورونا ..هو للكراهية أيضا !!!

د. العربي فرحاتي  "اذا كانت الحرب تولد في عقول الناس.. فإن السلم هو الآخر يولد في عقول الناس ". مقولة تنسب ل "فرويد" تؤكد
image

نجيب بلحيمر ـ فكوا قيد الجزائر ..رحيل السيدة فاطمة كريم زوجة المجاهد عمارة العسكري المدعو بوڨلاز

نجيب بلحيمر  رحلت السيدة فاطمة كريم زوجة المجاهد عمارة العسكري المدعو بوڨلاز، عقيد جيش التحرير الوطني، وعضو المجلس الوطني للثورة وأحد مؤسسي القاعدة الشرقية،
image

نوري دريس ـ الشعب تصرف وفق تصريحات الحكومة الجزائرية التي صدقت كذبتها

 د. نوري دريس    طوال الاربعة اشهر الماضية, صدقت الحكومة كذبتها بتراجع عدد الاصابات كدليل علي نجاح الاجراءات التي اتخذتها..., وصدق الشعب ارقام الحكومة المتأتية
image

الدكتور فارس شرف الدين شكري يوجه رسالة الشكر للأحرار والنطق بالحكم بتاريخ 12|07|2020 بسكرة

 د. فارس شكري  شكرا لكل الطيبين..شكرا لكل الأحرار..شكرا لكلّ الأموات في قبورهم، الذين ذهبوا ضحية الإهمال..شكرا للشرطي الطيب الذي كان يشتري لي السجائر وفطور
image

عبد الجليل بن سليم ـ أخبار سيئة... لكن لازم تعرفوها ، الوضع أخطر مما تتصورن

د. عبد الجليل بن سليم ـ السويد يوم 30 أفريل 2020 نشرت على صفحتي نص إسمه : إلتهاب.......اكتئاب..........موجة ثانية و شرحت فيه بعض الاشياء المهم
image

عثمان لحياني ـ الجزائر... الوجه الآخر لـ"الجماجم"

عثمان لحياني  دولةٌ مثل فرنسا لا تعطي بالمجان، ولم تكن لتفعل ذلك، لولا الكثير من الحسابات السياسية، واستعادة الجزائر لجماجم الشهداء والمقاومين بعد 170
image

اضربوا يعرف مضربو .. والي سطيف وعقلية الإسطبل

 د. جباب محمد نور الدين    ربي يجيب الخير هذا النظام : عارضناه، لم يتغير، نظمنا المسيرات لم يتغير، وقعنا العرائض لم يتغير،سبيناه بكل الألفاظ الغليظة حتى الخادشة
image

عبد الخالق كيطان ـ هاشم الهاشمي ...ماذا فعلت لكي تشرب كأس دمك على عتبة دارك

عبد الخالق كيطان            لنكفر بالعراق الآن ذلك انه لم يعد أبانا الذي نبكي تحت عباءته السميكة ..بل المرأة السمينة التي يتبختر الأنذال بعد اغتصابها .لنكفر بالعراق ذلك أنه
image

عوابد سارة ـ جزائري...

 عوابد سارة هي رقعةٌ محدودة تتخللها كيانات ضخمة من جبال وتضاريس بكل شكل من الأشكال...آلاف الحبيبات الذهبية المتناثرة على أراضي واسعة تأوي الجميع دون مقابل...كريات بلورية
image

كمال الرياحي ـ #سيب_فارس اطلقوا سراح الدكتور فارس شكري الباحث والمترجم

كمال الرياحي  #سيب_فارس نطالب السلطات الجزائرية الإفراج الفوري على الكاتب والمترجم والناشط المجتمعي الأستاذ فارس شرف الدين شكري والاهتمام بمكافحة الفيروس

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats