الرئيسية | أخبار عاجلة | غليزان مفتش شرطة يقتل زميله و عاملة و يسلم نفسه الى مصالح الامن

غليزان مفتش شرطة يقتل زميله و عاملة و يسلم نفسه الى مصالح الامن

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image
 
  ناصر بلقاسم
 
عاش اول أمس الجمعة  مستشفى محمد بوضياف بعاصمة الولاية غليزان حالة من الرعب والغليان، على خلفية محاصرة  قوات الامن لمفتش شرطة يدعى ز.ع البالغ من العمر  41 سنة  و ينحدر ينحدر من بلدية سيدي علي بولاية مستغانم وو يعمل ضمن فرقة البحث والتحري بعدما اقدم على قتل زميله  مفتش شرطة (ب.ج) 35 سنة من ولاية عين الدفلى يعمل في شرطة الأحداث ومنظفة 57 سنة داخل نزل الشرطة بقلب المدينة .

و حسب ما تابعناه مباشرة من مستشفى محمد بوضياف بغليزان  فانه  سيناريو فيلم الرعب الذي هز كل المتواجدين بالمستشفى  كما بدء هدا الحادث المؤلم من غرفة الجاني بنزل الشرطة "بخدة خديجة"،بوسط المدينة  عندما أقدم  على قتل  مفتش شرطة  لاسباب تبقى غاضمة  ولو أن بعض المصادر قالت أنه نشب خلاف بينهم ليلة الجريمة

وحسب معلومات متداولة فان   جريمة مقتل المنظفة كانت  داخل النزل أيضا،دون معرفة الاسباب وراء مقتلها غير ان مصدر مقرب من نزل الشرطة  رجح إمكانية علمها بخبر فعلته من الأسباب  التي أدت الجاني إلى قتله.

وتمّ نقل المنظفة على جناح السرعة إلى المؤسسة الاستشفائية محمد بوضياف  لتقديم لها الرعاية الطيبة، غير أنّها فارقت الحياة هي الأخرى،  ولم يكتف الجاني بالهروب فقد تتبع نقل الضحية الثانية إلى المستشفى  لينتشر الخبر حيث عملت الجهات المسؤولة عن  تسيير عملية محاصرة الشرطي الجاني داخل المستشفى الذي إختبأ داخل مطعم المستشفى مطالبا بالتحدث  مع المدير العام للأمن الوطني اللواء عبد الغني الهامل شخصيا لكن حنكة المفاوضين وعلى رأسهم  العميد اول "براشد عبد الغني" وكذا أعضاء خلية الأزمة التى وضعت بأمر من والي الولاية "قاضي عبد القادر"  جعلتهم يقنعونه بالعدول عن رأيه إلى أن تم  القبض عليه حيّا، ليتم نقله إلى مقر الشرطة المركزية بعاصمة الولاية أين فتح تحقيق معه عن ملابسات الحادثة إلى غاية تقديمه إلى الجهات القضائية المختصة وهذا بعد أكثر من 10 ساعات من المفاوضات تحت موجة حر شديدة.

و قد عاش المرضى والعاملون في مستشفى محمد بوضياف حالة من الهلع والخوف، حيث اختبأ الجميع  داخل مكاتبهم وغرفهم، خوفا من سيناريو إتخاذ رهائن لمحاولة الفرار بالرغم من اتخاذ إدارة المشتشفى إجراءتها فور وقوع الحادث، حيث عملت على صدّ الأبواب الرئيسية  لمنع تحرك المرضى كما منعت مصالح الامن مراسلي الصحافة من التقرب من مصدر الحادث  .و بعد تسليم نفسه اقتادته عناصر الامن الى مقر مديرية الامن للتحقيق معه لمعرفة دوافع اقدامه على قتل زميله و منظفة النزل.

شوهد المقال 7577 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

فارس شرف الدين شكري ـ بسكرة ليست العاصمة ..الناس تموت مشتاقة شربة ماء

د. فارس شرف الدين شكري  الرجاء تعميم النشر لو سمحتم، لأن الأمر يتعلق بحياة أفراد بسكرة ليست هي العاصمة يا الربّ العالي :  استلمنا نتائج تحليل
image

طارق السكري ـ ما الذي يدفعنا لأن نتأمل نصاً جمالياً وآخر ؟

 طارق السكريإنها حاجة النفس إلى التعبير عن مكنوناتها ، وتلمس أعماقها ، والكشف عن أبعادها ، والتلذذ بما يضفيه النص من جمال يثير فيها
image

أحمد عبد الحسين ـ رسالة في انطباق الشفتين

 أحمد عبد الحسين    قبل ثلاثين سنة قال لي شيخي في قمّ إن الميم هو حرفُ الحقيقة الآدمية، قال: انظرْ إلى تأخّره في آدم ثم
image

طيبي غماري ـ في محاولة الرد على دعوى دراسة تمرد الجزائريين على إجراءات الحجر الصحي سوسيولوجيا

 د. طيبي غماري يضع هذا المطلب علماء الاجتماع أمام المحك، حيث سنجد أنفسنا اذا ما اردنا استجابة صادقة مضطرين إلى إبراز علم اجتماع حقيقي لدراسة
image

ناصر جابي ـ الجنازة كلحظة سياسية مركّزة في الجزائر

د. ناصر جابي  علاقة السياسة بالجنازة والمقبرة والدفن، وبالتالي بالموت في الجزائر من أغرب العلاقات. هذا ما يخبرنا به تاريخنا السياسي في عديد مراحله،
image

رشيد زياني شريف ـ عودة حمالات الحطب لتحقيق ما فشلوا فيه أثناء الحراك

د. رشيد زياني شريف   كلكم لاحظوا عودة حرب الأيديولوجية، من نفس منابر الكراهية، التي عشناها وذقنا علقم صنيعها في التسعينات، وتقوم هذه الوكالات
image

سعيد لوصيف ـ لديّ حلم... (عن نصّ مارتن لوثر كينغ بتصرّف) I HAVE A DREAM ، في الذكرى 28 من اغتيال سي الطيّب الوطني أعيد نشر حلمه وحلم الجزائريين والجزائريات

د. سعيد لوصيف   قبل ثمانية وخمسين عاما، أعلن الجزائريون والجزائريات بالبندقية والشهادة بيان التحرير من ويلات الكولونيالية والاستعمار. كان ذلك اليوم التاريخي
image

وليد عبد الحي ـ دونية السياسي في الحوار الحضاري(2)

 أ.د.وليد عبد الحي  تنطوي المنظومة المعرفية الغربية على بعد معرفي تشكله البيانات والمختبرات واستنتاجات البحث النظري والميداني،وتستند هذه المنظومة إلى شبكة مفاهيمية(conceptual) تتوارى خلفها
image

مريم الشكيلية ـ حديث في مقهى الورق

مريم الشكيليه ـ سلطنة عمان  قالت له : أكتبني حين تكون متوحدا بذاتك...حين يأخذك الحنين إلى مسافات لا حدود لها...أكتبني حين أغادرك وامحو آثار وجودي من
image

عثمان لحياني ـ "الجزائرالجديدة" أم "الجزائرالمستمرة"

عثمان لحياني  الوسم الصحيح للمرحلة الحالية بكل تجلياتها هو "الجزائر المستمرة" وليس "الجزائر الجديدة" ، العناوين الصلبة ل"الجزائر المستمرة " أكثر حضورا ووضوحا من

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

5.00
Free counter and web stats