الرئيسية | أخبار عاجلة | بيان – عاجل سلطنة عمان:إرتفاع عدد النشطاء المحتجزين المضربين عن الطعام إلي 30ودخولهم في اليوم 15 للإضراب

بيان – عاجل سلطنة عمان:إرتفاع عدد النشطاء المحتجزين المضربين عن الطعام إلي 30ودخولهم في اليوم 15 للإضراب

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 

 

 القاهرة في 23\2\2013

إرتفاع عدد النشطاء المحتجزين المضربين عن الطعام إلي 30ودخولهم في اليوم 15 للإضراب وتدهور الحالة الصحية لعدد كبير منهم إحتجاجا علي إهدار حقهم في سرعة البت في طعونهم

 *****

يعرب المركز الدولى لدعم الحقوق والحريات  عن استيائه البالغ وعن قلقة  بسبب إرتفاع عدد النشطاء المضربين عن الطعام داخل سجن سمائل بسلطنة عمان إلي  30 ودخول الناشطاء سعيد الهاشمي وعبدالله العريمي وبدر الجابري مرحلة حرجة  فيما تتدهور الحالة الصحية لباقي النشطاء العمانيون تباعا  ،

وكان النشطاء قد صدرت ضدهم احكام ابتدائية بالسجن لمدد تتراوح من 6 أشهر حتي سنة  بتهم إهانة الذات السلطانية ومخالفة قانون تقنية المعلومات والتجمهر وذلك علي خلفية قيامهم بوقفات إحتجاجية سلمية للمطالبة بالإفراج عن بعض النشطاء الذين تم إعتقالهم في شهر مايو 2012  وهم اسماعيل علي المقبالي ( سنة ونصف ) علي الحجي ( ستة أشهر ) حسن خميس الرقيشي ( سنة ونصف ) خالد صالح النوفلي ( ستة أشهر ) اسامة ال توية ( سنة ) عوض  الصوافي ( سنة ) عيسي المسعودي ( سنة ) هلال البوسعيدي ( سنة ) راشد البادي ( سنة ) أحمد المعمري ( سنة ) مختار الهنائي ( ستة أشهر ) بسام أبوقصيدة ( سنة ) محمد الكيومي ( سنة ) عبدالله صالح العبدلي ( سنة ) حمد الخروصي ( سنة )محمود حمود الرواحي ( سنة ) علي هلال المقبالي ( سنة ) طالب علي العبري ( سنة ) محمد زايد الحبسي ( سنة ) محمد خاطر البادي ( سنة ) عبدالله سالم السيابي ( سنة ) عبدالله محمد العريمي ( سنة ) باسمة الراجحية ( 6 أشهر ) بدر الجابري ( 6 أشهر ) بسمة الكيومية ( 6 أشهر ) عبدالله الغيلاني ( سنة ) محمد الفزازي ( سنة ) محمود حمد الرواحي ( سنة ) ناصر الغيلاني ( 6 أشهر )  سعيد الهاشمي ( 6 أشهر ).       

ثم قاموا بالطعن بالاستئناف علي أحكام سجنهم ولم تبت المحكمة العليا في طلب الإستئناف ولم تحدد لهم جلسة لنظرة و لم  تبد السلطات القضائية العمانية اسبابا وراء هذا التأخير وقاموا برفع شكواهم الي السلطات ولم يجدوا

 

 

استجابة ولم يجد النشطاء طريقا غير قيامهم بالإضراب عن الطعام والذي بدأ من يوم السبت الموافق 9\2\2013 أملا في تحرك السلطات العمانية والإستماع إلي شكواهم  .

 وكان المركز قد وجة مناشدة للسلطات العمانية بتاريخ 11\2\2013  وكذلك في 13\2\2013 يطالب فيها بسرعة البت في طعون الإستئناف المرفوعة من النشطاء أو إخلاء سبيلهم كما حمل المركز السلطات العمانية مسئولية السلامة الجسدية للنشطاء المضربين عن الطعام كما قامت العديد من المنظمات الدولية بمناشدة السلطات العمانية بسرعة البت في طعون النشطاء ولكن لم تستجب السلطات العمانية مطلقا وهي تري النشطاء الان يتساقطون الواحد تلو الأخر بعد أن دخل إضرابهم اليوم ال15 غير مبالية بحق الإنسان في الحياة وحقة في محاكمة عادلة وفق مواثيق ومعاهدات دولية قامت بالتصديق عليها .

وتثور لدى المركز العديد من بواعث القلق بشأن حق الناشطاء الحقوقيين المضربين عن الطعام  في السلامة الجسدية ، وحقهم في الحياة وحقهم في محاكمة عادلة .

ويناشد المركز السلطات العمانية مجددا بالإنتقال إليهم في محبسهم وفتح تحقيق في أسباب إضرابهم عن الطعام وسماع شكواهم .

ويخشى المركز أن  يكون من أسباب عدم البت في طعون المحتجزين بإستئناف أحكامهم هو  نشاطهم في مجال حقوق الانسان، فيما يمثل شكلا من أشكال الإنتقام والتنكيل لاسيما وأنة قد سبق للسلطات العمانية ان نشرت

صور نشطاء حقوق الانسان المحتجزين وهم بملابس السجن فيما يعتبر ذلك مسلكا ليس من حق السلطات العمانية كما وأن التأخر في نظر طعون النشطاء المحتجزين   يمثل خروجا  واخلالا بتعهدات سلطنة عمان  الدولية ، حيث يشكل هذا المسعي خروجا على الاعلان العالمي لحقوق الانسان ( م10) والتي تنص علي أنة ( لكل إنسان، على قدم المساواة التامة مع الآخرين، الحق في أن تنظر قضيته محكمة مستقلة ومحايدة، نظرا منصفا وعلنيا، للفصل في حقوقه والتزاماته وفى أية تهمة جزائية توجه إلية )

 

 

 

والمركز إذ يعرب عن تضامنه الكامل مع النشطاء المضربين عن الطعام ، فإنه  يحمل السلطات العمانية ، مسئولية ضمان السلامة الجسدية لهم وحماية حقهم في الحياة ، كما يطالب بالافراج الفوري عنهم ، أو سرعة الفصل في طعنهم بالإستئناف  بصورة عاجلة .

كما يناشد  المركز المقرر الخاص بحماية المدافعين عن حقوق الانسان بالأمم المتحدة ومنظمة فرونت لاين ديفندرز بالتدخل لدي السلطات العمانية من أجل التحقيق في اسباب اضراب 17 ناشطا عمانيا يقبعون داخل السجن وسرعة قيام المحكمة العليا بالنظر في طعونهم بالإستئناف

 

 المركز الدولي لدعم الحقوق والحريات

 

شوهد المقال 3658 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

اسلام طبوش ـ الحراك الجزائري من التعتيم الإعلامي إلى الاستهداف ... صمود الحراك يغضب فرنسا و اولادها

اسلام طبوش    قام الحراك الشعبي علي ما عقده بيان ثورة أول نوفمبر 1954 وفق المبادئ الاسلامية عقدته أيضاً ثورة 22 فيفري السلمية...
image

عبد الباقي صلاي ـ ماذا عن رجالات الدولة الأَكْفَاء الذين ظلمتهم العصابة؟!

عبد الباقي صلاي  حملةُ الأيادي النظيفة التي قادها  "أحمد أويحيى"  عندما تَسنّم القرار الأول في الحكومة الجزائرية أواسط التسعينيات من القرن الماضي،والتي على إثرها
image

نجيب بلحيمر ـ سحابة صيف راعدة

نجيب بلحيمر   كما كان متوقعا اكتفت الخارجية الفرنسية بالتذكير بحرية الصحافة للرد على قرار الجزائر استدعاء سفيرها لدى باريس احتجاجا على بث وثائقيين سهرة
image

نجيب بلحيمر ـ النقاش الحرام

نجيب بلحيمر   هل نقد بعض القرارات في ميدان السياسة الخارجية للجزائر والاختلاف حولها يمثل جريمة ؟ في الجزائر يجيب كثير من الناس بنعم، وقد
image

عثمان لحياني ـ فلتان وتلف

 عثمان لحياني  مثلما كانت هناك عملية مأسسة وتبني لخطاب الكراهية المبني على تمزيق الجغرافيا ووضع الحجر في الشقوق ، مثلما يبدو واضحا أنه تم
image

العربي فرحاتي ـ إذا عرف ..من رخص ؟ ..بطل العجب !

د. العربي فرحاتي  لشعورهم بالنقص في شرعية من انتخبوهم..الباديسيون الجدد يكملون ما نقص من شرعية السلطة التي انتخبوها من هجومات الاعلام الفرنسي لسلطتهم ..حيث
image

وليد عبد الحي ـ قرارات ترامب بين النرجسية والمؤسسية

 أ.د.وليد عبد الحي  أزعم ان عملية صنع القرار السياسي في الولايات المتحدة لم تشهد في تاريخها تنازعا حادا بين " شخصية الرئيس" من
image

العياشي عنصر ـ خبايا "تحقيق فرانس5"

 د. العياشي عنصر  بعد مرور لحظات الصدمة والغصب لابد من التفكير بتأني وبمنهجية حول هذا التحقيق وتحليله وتفكيكه ثم إعادة بنائه حتى يتسنى لنا فهم
image

محمود بلحيمر ـ لولا الحراك لواصل الكثير من الناس التبوّل في سراويلهم كلّما سمعوا اسم السعيد

محمود بلحيمر   بالنسبة لي لا مقال يُنشر في "الواشنطن تايمز" ولا وثائقي يُبث في قناة فرنسية ولا أي عمل إعلامي أو دعائي يُغير من موقفي
image

زهور شنوف ـ معڤال وبوحميدي.. عار "قُبلة الشيخوخة" في الشارع! #الجمعة_67 #الحرية_للمعتقلين

زهور شنوف   في الاسبوع نفسه رأينا اهتماما غريبا بالحراك، على مستويات مختلفة، والحقيقة ان الاهتمام بالحراك لا يغيب ابدا لدى من ينام الجمر في بطونهم،

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats