الرئيسية | أخبار عاجلة | أساتذة جامعة المسيلة في إضراب لثلاثة أيام بداية من الاثنين

أساتذة جامعة المسيلة في إضراب لثلاثة أيام بداية من الاثنين

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

لعميد ح

 

قرر المجلس الوطني لأساتذة التعليم العالي لجامعة المسيلة نهاية الأسبوع المنصرم الدخول في إضراب لثلاثة أيام بداية من يوم الاثنين القادم متبوعة بتنظيم وقفة احتجاجية في نفس اليوم أمام رئاسة الجامعة.

المجلس الوطني لأساتذة الجامعة قرر أيضا خلال الجمعية العامة عقد اجتماع أخر بتاريخ 20 فيفري لمتابعة لائحة المطالب التي تم رفعها لإدارة الجامعة وبقيت عالقة ومنها بالخصوص ملف السكن الذي لم تفك شفرته على مستوى جامعة المسيلة منذ أزيد من 10 سنوات، حسبما أشار إلى ذلك بيان "الكناس" الذي تحصلت النصر على نسخة منه.

ويتضمن الملف المذكور تنديدا لما أسموه بتصرفات إدارية انفرادية في سكن مخصص للأساتذة في غير محله ودون علم ممثلي الأساتذة مطالبين برد الحق إلى أهله، كما نددوا بانتهاك كرامة الأساتذة كان أخرها استباحة حرمة مساكن الأستاذات دون وجه حق ،حيث تم استبدال أقفال السكنات في غياب أصحابها وطردهن بطريقة مهينة وهو السلوك الذي أثار غضب وسخط الأساتذة الذين أعلنوا تضامنهم معهن .

الملف الثاني الذي تم التطرق إليه يتعلق بالظروف المهنية والإدارية والبيداغوجية ومنها التأخير غير المبرر لمقررات الترقيات المختلفة للأساتذة وكذا استحداث الإدارة لبعض الكليات معايير غير قانونية للاستفادة من التربصات والملتقيات العلمية إضافة إلى استمرار الوضع غير الطبيعي للتعويض البعدي خلافا لما ينص عليه القانون ومعمول به في مختلف جامعات الوطن.

بالإضافة إلى استمرار الوضعية التي يعيشها معهد تسيير التقنيات الحضرية وتطبيق قوانين الجامعة مع عقد اجتماع عاجل يشرف عليه رئيس الجامعة ويضم جميع أساتذة المعهد والأطراف المعنية، كما جدد الأساتذة في وثيقة البيان استيائهم من التجاهل المستمر للحق المكتسب في منحة المنطقة 17 بالمائة ومنحة التعويض النوعي على المنصب 80 بالمائة حسب شبكة الأجور الجديدة 2008 .

شوهد المقال 4122 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

عبد الجليل بن سليم ـ الحراك لا تختصره في زاويتك المفضلة لكي لا تصدر عليه حكما

 د. عبد الجليل بن سليم  الامبراطور الروماني Marcus Aurelius لم يكن فقط رجل سياسة بل كان أحد أعمدة الفلسفلة الرواقية التي كان يستعملها في
image

محمد هناد ـ مواصلة النظام الجزائري استغباء الشعب ..يوم الأخوة بين الشعب والجيش ؟؟

 د. محمد هناد   1. الرئيس عبد المجيد تبون يقرِّر «تخليد الذكرى الأولى لحراك 22 فبراير» ! 2. الرئيس عبد المجيد تبون «يعلن يوم 22 فبراير يوما وطنيا
image

زهور شنوف ـ عام الصوت المرفوع.. "قولولهم" 22 فبراير ثورة شعب

زهور شنوف  خلال عام الثورة هزم الجزائريون الغلق وتحدوا الاعلام المؤدلج.. قاموا بثورتهم الاتصالية بشكل عبقري وفعالية وابداع كبيرين.. رفعوا شعاراتهم ودافعوا عن خياراتهم..
image

أمينة بومعراف ـ واش صار ليوم الثلاثاء 52 بالجزائر العاصمة ؟

أمينة بومعراف  الثلاثاء مسيرة الطلبة انطلقنا من ساحة الشهداء كيما مالفين، كان غاشي عيطنا مطالب مختلفة كيما مالفين كلش جايز أنتيك، حتى لحقنا la
image

عادل السرحان ـ وهناكَ أنتِ

عادل السرحان                  وهناكَ أنتِ وقد أويتِ لتربةٍ  عنيبعيدةالله شاء وقد قضىأن ترقدي بثرىًوحيدة وتنازعين الموت وحدك بينما تبكيك بعداًويح نفسي كل ذرّاتي الشريدةأوّاهُ كيفَ تبعثرت تلكَ السنين وأبحرت في موجة الزمنالعتيدةوكيف
image

العياشي عنصر ـ في كتاب علم الاجتماع الأنثروبولوجي

 د. العياشي عنصر  علم الاجتماع الأنثروبولوجي تحت إشراف؛ عادل فوزيتعريب وتحرير؛ العياشي عنصر إصدار مركز البحث في الأنثروبولوجيا الاجتماعية والثقافية - وهران، 2001  تـوطئـــة لعل إحدى السمات الثابتة والمميزة للساحة
image

حمزة حداد ـ الجمهورية لا تحتاج إلى وسطاء !

حمزة حداد   إذا كان الدعاء هو الواسطة بين العبد وربه فان الحق في حرية الاختيار هو الواسطة الحقيقة والوحيدة بين المواطن ومؤسسات الجمهورية. بها يزكي
image

عثمان لحياني ـ رسالة الى متملق (سقاية لكل من دافع عن نظام الخراب)

عثمان لحياني              تُنسى كأنك لم تكنتنسى كأنك لحظة مرت..ونافذة لريحتُنسى كتفاح عَفِنْ  كنا نرتب قش عش حمامةفي الصيف.. ونحفر مجرى ماءوكنت تسرق من وطن  لا وجه لكالا ملامح
image

وليد عبد الحي ـ مستقبل الصراع العربي الصهيوني : 2028

 أ.د. وليد عبد الحي  هل يمكن النظر لصراع تاريخي وشمولي من خلال " اللحظة؟ ام لا بد من تتبع المسار التاريخي وتحقيبه للاستدلال على المنطق
image

بن ساعد نصر الدين ـ شيزوفرينا الشرطة

بن ساعد نصر الدين  شيزوفرينا الشرطة او انفصام الانسان بين حياته العادية و حياته العملية داخل المسالك الأمنية !!_ لا زال السؤال الاخلاقي يضرب عقل كل

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats