الرئيسية | أخبار عاجلة | فوزي سعدالله - أملاك الجزائريين في فلسطين .. حارة المغاربة الجزائرية البحتة

فوزي سعدالله - أملاك الجزائريين في فلسطين .. حارة المغاربة الجزائرية البحتة

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image


 فوزي سعدالله 

 

عن بعض أملاكنا في فلسطين...

 

من بين ما احتله الصهاينة في فلسطين عام 1948م بلدة عين كارِم الزراعية الغنية بالأراضي الخصبة المليئة بالأشجار المثمرة والآبار والعيون والتي كانت تمتد على مساحة 15000 هكتار. 
هذه المنطقة أصبحت تُسمى بعد الاحتلال جبل هرتزل. وأحزنني كثيرا رَفضُ صديق فلسطيني، قد يكون من طينة الباشاغا بوعلام وبن قانة، تعريفي بالاسم العربي الأصلي لهذه البقعة عندما طلبته منه في إطار مهني، وهو ابن القدس المحتلة، حيث أصر على أنه جبل هرتزل ولا اسم آخر لها رغم إلحاحي بأنه غير منطقي أن يكون الاسم كذلك حتى قبل ميلاد الحركة الصهيونية وأنه لا بد أن يكون لها لها اسم أصلي عربي...
 
في نهاية المطاف، اضطررت بعد قليل من اتوتر معه إلى البحث والاستقصاء بنفسي... وهذا ما توصلتُ إليه:

 

عين كارم وأراضيها الشاسعة المقدرة مساحتها بـ: 15000 هكتار اشتراها المجاهد الشاعر المتصوف سيدي أبي مدين شعيب الإشبيلي الأندلسي دفين منطقة العُبَّاد في تلمسان الجزائرية المُقرَّب من صلاح الدين الأيوبي قائد عملية تحرير القدس من الصليبيين. وبعد شرائها، أوقفها على أهل المغرب الإسلامي والأندلس الذين يأتون إلى القدس للحج وطلب العِلم والتجارة ومجاورة بيت المقدس ولفقرائهم. بمعنى أن مداخيل استغلال هذه الأراضي الغنية الشاسعة تُنفَق عليهم وعلى مؤسساتهم الدينية/الروحية كالمساجد والزوايا والأضرحة والعلمية كالمدارس والمعاهد والمرافق العامة كالعيون وغيرها...

وثيقة إقرار هذا الوقف المُحبَس من طرف سيدي بومدين، كما نقول في الجزائر، مؤرخة بشهر رمضان 720 هـ/1320م ومسجلة بالمحكمة الشرعية بالقدس الشريف برقم: 194 ضمن الصحيفة رقم 395.

يقول الدكتور عبد الله مغربي ومصادر أخرى.

كيف كان مصيرهاا بعد عام 1948م عندما احتل الصهاينة مدعومين ببريطانيا فلسطين التاريخية؟

 

في العام 1953م طالبت فرنسا لأسباب غير معروفة من تل أبيب أن ترفع الحجز عن أراضي بلدة عين كارم وأن تدفع تعويضات عن ما مضى من سنوات الحجز منذ يوم 15 مايو 1948م وهو تاريخ الاحتلال، لأن هذه الأراضي وقفٌ لأهل المغرب العربي التوانسة والجزائريين والمغربيين الذين كانوا خاضعين لاحتلالها.
لم ترُد تل أبيب على الطلب الفرنسي، ولم تتراجع باريس عن طلبها.
 

 

في العام 1957م بعد استقلال المغرب وتونس، اتصلت وزارة الخارجية الفرنسية بوزارتيْ الخارجية المغربية ثم التونسية لإخطارهما بأن تل أبيب قبلت دفع تعويضات عن حجز الأراضي المتنازَع عليها بقيمة 3000 ليرة إسرائيلية سنويا ، أي ماقيمته الإجمالية 480000 فرنك فرنسي ابتداء من عام 1948م إلى وقتذاك على ان يكون هذا التعويض حلاًّ مؤقتا في انتظار التوصل الى حل نهائي.

جاء الرد المغربي والتونسي بالرفض القاطع، لأن مجرد التواصل بهذا الشأن مع سلطات الإدارة الصهيونية يعني ضمنيًا اعترافا بالدولة المحتلة لفلسطين، واختار الطلرفان ترْكَ هذه القضية لتُحلَّ بشكل آخر جذري نهائي وهو تحرير فلسطين وليس فقط التعويض عن أراضي عين كارِم.

الجزائر حينها لم تكن معنية بالمراسلات الفرنسية لأنها كانت ما زالت محتلة تُقاتل في ثورة عارمة لتحرير نفسها وانتزاع استقلالها.

في تلك الأثناء كان الفلسطينيون من أصول جزائرية ومغربية وتونسية يعانون من الفقر والتشرد في المخيمات دون حق في خدمات ومساعدات وكالة غوث اللاجئين التابعة للأمم المتحدة، إذا لم تكن لديهم وثيقة إثبات أنهم فلسطينيون، وهم ما لم يكن متاحا لغالبية الجزائريين منهم على الأقل....

واليوم....؟

 

ما زالت دار لقمان على حالها بل ساءت، لأن الخيانات أصبح يُجْهَر بها داخل الصف الفلسطيني وداخل الصف العربي وعلا صوتُها بل ضجيجها فوق صوتِ الحقّ...وضاعت أخبار عين كارم خلف "جبل هرتزل" والذي لم يَرغب صديقي الفلسطيني في أن يُعرِّفني بغيره كاسم للبلدة وأراضيها، وهو مع الأسف من ضحايا النكبة الذين بقوا في ما يُعرف اليوم بإسرائيل....
وضاعت أشياء كثيرة منذ ذلك الوقت، وتضيع القدس اليوم والأقصى والصخرة....
وتطالب تل أبيب بالتعويض لليهود عن ممتلكاتهم المزعومة في البلدان العربية بما قيمته 100 مليار دولار..

 

 


لكن هذا الضياع لن يكون أبديا...رغم قنوط الانهزاميين مثلما قنط الانهزاميون الأسلاف عندما خضع بيت المقدس للاحتلال الصليبي لمدة قاربت القرن من الزمن...

 

أنا مؤمن بأن الحق سيعود إلى أهله، لأن..."لصاحب الحق سلطان" على حد تعبير الدكتور عبد الله مغربي الفلسطيني الجزائري القبائلي العربي القومي أحد ضحايا الاستعماريْن الفرنسي ثم الصهيوني...

واثق بأن الأمور ستعود إلى نصابها...يُمهل ولا يُهمل...

 

https://www.facebook.com/fawzi.sadallah
23/12/2017

 

شوهد المقال 1695 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

أحمد حمادة ـ المنطقة الآمنة المقترحة شمال شرق سورية..

العقيد أحمد حمادة *  منذ عام 2014 أرادت تركيا إنشاء منطقة آمنة على حدودها الجنوبية على غرارمنطقة شمال العراق التي أقامت فيها الولايات المتحدة والتحالف
image

شكري الهزَّيل ـ البطيخ العَّجر : تهافت العملاء على فتات الكنيست الصهيوني!!

د.شكري الهزَّيل تعج المواقع الإعلامية وشبكات التواصل الاجتماعية العربية والفلسطينية باخبار ادانة وشجب المُطبعين العرب مع الكيان الغاصب وهؤلاء الفاشلون والباحثون عن الشهرة الرخيصة
image

توضيح للرأي العام من الدكتور ناصر جابي ومنع رئيس جامعة باتنة له من تقديم محاضرته

د.ناصر جابي أشكر كل الذين عبروا عن تضامنهم معي، بعد منع محاضرتي في جامعة باتنة. من قبل رئيسها الذي يصر في تصريحه الأخير للشروق
image

بادية شكاط ـ إلا رسول الله يارُسل أمريكا

بادية شكاط  يبدو أنّ ماقاله السفير الإماراتي في واشنطن،بأنّ دول الخليج العربي ستتحول إلى العلمانية في غضون سنوات،نراه اليوم رأي العين،وهو يمشي ليس على
image

محمد مصطفى حابس ـ بعد تكريم مفسر القرآن للأمازيغية، هل آن الأوان لتكريم الامازيغي سيد اللغة العربية عالميا العلامة واللغوي الدكتور مازن المبارك

محمد مصطفى حابس فيما أشاد وزير الشؤون الدينية والأوقاف محمد عيسى، هذا السبت بالجزائر العاصمة، بأول إصدار في تفسير القرآن الكريم باللغة الأمازيغية للشيخ سي حاج
image

نعمان عبد الغني ـ التميز في الأداء الإداري لأكاديميات كرة القدم ....شرط النجاح

نعمان عبد الغني * إن نجاح الإدارة , في كل من المؤسسات التربوية , والمنظمات أو الهيئات الرياضية , إنما يعود سببه إلى تقدم
image

حيدوسي رابح ـ قبل الميلاد

 حيدوسي رابح ـ  الجزائر          الموت مؤجل والميلاد سلالم . لموتك اينعت في اديم الروح ازهار ترش الألواح بعطرها .. الريح تذروه
image

محمد محمد علي جنيدي – بصائر سابحة

محمد محمد علي جنيدي – مصر يجري حتى استبد به التعب، فألقى بجسده تحت ظل شجرة تطل على كورنيش النيل، فانسكبت هنالك دموعه وفاضت أشجانه وكأنما
image

اليزيد قنيفي ـ عنصرية قاتلة..!!

اليزيد قنيفي  ما عبر عنه رسام الكاريكاتير "ديلام "في صحيفة "ليبارتي " مخجل ومؤسف ولا يمت بأية صلة لحرية الرأي والتعبير ،لأنّ هذا الرسم مُحمل
image

وليد بوعديلة ـ أصل الامازيغ..تاريخ الكنعانيين وتراثهم

د.وليد بوعديلة  يوجد رأي يعود بالأمازيغ إليه..تاريـــخ الكنــــعانيين وتراثهم وأســـاطيرهم  تحتفل الجزائر بالسنة الأمازيغية الجديدة، وتعيد كتابة تاريخ متصالح مع ذاتها وأمازيغيتها، ولان الجزائري يحتاج لعرفة هذا

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats